السعودية: العملات الرقمية ممنوعة في المملكة

فريدريك فولد
| 1 min read

من خلال تحذير نشر على موقع إلكتروني تابع للحكومة، أصبحت المملكة العربية السعودية آخر الدول التي تعلن عدم قانونية التعامل في العملات الرقمية داخل حدودها، إلا أنها لم تحدد أي إجراءات عقابية ضد المخالفين.

Source: iStock/GCShutter

وقد صيغت المذكرة التي نشرتها سلطة النقد في السعودية، كتحذير بعنوان يقول “العملات الرقمية غير مصرح بها وغير قانونية داخل المملكة العربية السعودية”، وقال التحذير أيضاً أن “اللجنة تحذر جميع المواطنين والمقيمين من الانجراف وراء هذا الوهم بدافع الثراء بسبب المخاطر العالية المتعلقة بالأمن والسوق فيه […].

وتشير البيانات على موقع localbitcoins.com، وهي منصة تبادل بتكوين من نظير إلى نظير، إلى أن حجم تداول بتكوين بلغ 1.24 مليون ريال سعودي (330,700 دولار أمريكي) خلال هذا الأسبوع.

Source: coin.dance

على الرغم من أن السعودية قد رفعت مؤخراً الحظر الذي طال عن التطبيقات المشهورة مثل سكايب، وواتس آب، فإن المملكة ليست غريبة على حظر الأشياء التي ترى أنها تهدّد الحكومة بأي شكل من الأشكال.

في العام الماضي، قال الأمير السعودي الوليد بن طلال، الملياردير والمستثمر الشهير، في مقابلة مع CNBC أنه ينظر إلى بتكوين على أنها “حيلة”، قائلاً “أنا لا أؤمن بهذه البتكوين […] هذا الشيء غير منظم، وليس تحت السيطرة”.

ذكر موقعنا Cryptonews.com في وقت سابق، أن العلماء المسلمين لم يتوصلوا بعد إلى اتفاق حول ما إذا كان الدين الإسلامي يسمح بتداول الأصول الرقمية، أيّ ما إذا كانت حلالاً أو حراماً. ولكن، حصلت شركة ستيلار (Stellar)، الناشئة في كاليفورنيا، على مصادقة من العلماء المسلمين لشبكتها من البلوك تشين والعملة الرقمية المرتبطة بها، مما يعطي أملاً للشركات الأخرى في هذا المجال.

في الوقت نفسه، تتطلع إيران، وهي دولة إسلامية أخرى في الخليج الفارسي، إلى تفادي العقوبات الأمريكية عليها من خلال اللجوء إلى العملات الرقمية.