مجتمع الكريبتو يناقش بطاقة الائتمان من أبل

سعيد فادلباشيتش
| 1 min read

هذا الأسبوع، وجد مجتمع العملات الرقمية نفسه في جدال حول الأخبار التي لا تتعلق بالعملات الرقمية (بشكل مباشر). في حين يتساءل البعض لماذا تتم مناقشة بطاقة أبل الائتمانية الجديدة التي لا تدعم العملات الرقمية والقائمة على البنية التحتية المصرفية التقليدية في المنتديات المتعلقة بالكريبتو على الإطلاق، ما يزال البعض الآخر يحاول فهم ما يعنيه ذلك بالنسبة لمجتمع الكريبتو.

Source: Apple

يوم الاثنين، أعلنت عملاق التكنولوجيا متعددة الجنسيات ومقرها كاليفورنيا عما يسمى بطاقة أبل (Apple Card) بالشراكة مع شركة ماستركارد للمدفوعات وبنك غولدمان ساكس الاستثماري، ويصفونها بأنها “نوع جديد من بطاقات الائتمان المبتكرة التي أنشأتها شركة أبل، والتي تم تصميمها لمساعدة العملاء على التمتع بحياة مالية أكثر صحة.” من بين ميزات أخرى، تعد البطاقة بإرجاع ما قيمته 1٪ إلى 3٪ من المدفوعات إلى البطاقة، بدون رسوم سنوية أو رسوم تأخير، أو رسوم استخدام دولي، أو رسوم تخطي الحد المسموح به، وبدون دفع غرامة – ويتم تخزين جميع المعلومات من المستخدمين داخل تطبيق Apple Wallet.

الآن، يستجيب بعض أعضاء مجتمع الكريبتو للأخبار من خلال التعبير عن خيبة أملهم، مذكرين بأن شركة سامسونغ المنافسة في كوريا الجنوبية العملاقة للتكنولوجيا تدعم بالفعل الأصول الرقمية على هواتفها الذكية الجديدة الرائدة. يقترح البعض الآخر أن أبل “يجب أن تكون جزءًا من الثورة الحقيقية بدلاً من الانضمام إلى العصابة القديمة” وأن تدعم البيتكوين، وبالتالي زيادة المنافسة مع Cash App، خدمة الدفع عبر الهاتف المحمول التي طورتها شركة Square، والتي أسسها الرئيس التنفيذي لشركة تويتر جاك دورسي.

ومع ذلك، لا ينبغي لأحد أن ينسى أن بطاقة أبل ليست أموالًا، بينما البيتكون كذلك. في حالة البطاقات الائتمانية المدرة للديون، قد يتم استخدامها كقرض تحتاج إلى سداده، أكثر مما تنفق في كثير من الأحيان – وفي حالة بطاقات السحب الآلي، فإنها مرة أخرى نقطة الوصول إلى الأموال التي تملكها في البنك. ولكن مع العملات الرقمية، إذا كنت تحتفظ بها في محفظتك وليس في البورصة، لا يمكن لأي طرف ثالث الوصول إلى أموالك.

في الوقت نفسه، يشدد آخرون على أن “أي شخص يقارن ذلك بالبيتكوين فهو سخيف، الأمران مختلفان”، وأولئك الذين يعتقدون أن بطاقة أبل تتنافس مع البيتكوين “لا يفهمون العملات الرقمية”.

ومع ذلك، يقول آخرون: “تعد بطاقة أبل خطوة كبيرة نحو زيادة مدفوعات الهاتف المحمول – وهي نقطة دخول مثالية لتبني العملات الرقمية. ستبقى تجربة المستخدم النهائي كما هي ولكن في النهاية، ستستخدم العملات الرقمية لأنها أرخص. الأمر بسيط”، كما يقول الصحفي تيم كوبلاند على تويتر.

في كلتا الحالتين، سارع البعض إلى اكتشاف صدفة مضحكة حيث انخفض سعر عملات البيتكوين بأكثر من 1٪ في الساعات الأربع والعشرين الماضية: