الصفحة الرئيسية أخبار

استراليا والبرازيل تحملان أخبار جيدة لمجتمع الكريبتو

Tim Alper الكاتب
استراليا والبرازيل تحملان أخبار جيدة لمجتمع... 101
Aerial view from a helicopter of Rio de Janeiro with the Corcovado mountain and the statue of Christ the Redeemer with Sugarloaf mountain in the background. Source: iStock/dislentev

من النصف الجنوبي للكرة الأرضية تأتينا بعض الأخبار الإيجابية لوسط الكريبتو، ففي حين أن بعض الدول تدير ظهرها لطروح العملات الأولية(ICOs) ، يبدو أن أستراليا تفكر في الترويج لها بنشاط. أيضاً، فازت منصة تداول عملات رقمية، هذه المرة في البرازيل، معركة قانونية ضد أحد البنوك، وهذه ليست الأخبار الإيجابية الوحيدة من هذا البلد.

مثلما قرر المنظمون الكوريون الجنوبيون تأييد حظر عروض العملات الأولية بشكل شامل، أصدرت وزارة المالية الأسترالية ورقة قضايا حول هذه العروض تسرد الفوائد المحتملة لها في البلاد حتى تتم "الاستفادة من الفرص الجديدة [القائمة على عروض العملات الأولية]."

وتشير الورقة إلى أن القائمين على عروض العملات الأولية يبحثون بنشاط عن "الأماكن حيث الإعدادات التنظيمية أكثر ملاءمة"، بالإشارة إلى أن العديد من الدول قد رسخت نفسها بالفعل على أنها "مراكز لشركات تكنولوجيا المعلومات التي تفضل جمع رؤوس الأموال من خلال طروح العملات الأولية." على سبيل المثال، أصبحت سنغافورة أحد أهم المستفيدين من حظر هذه العروض في الصين وكوريا الجنوبية على وجه الخصوص.

وتشير الورقة إلى أن عروض العملات الأولية "قد تكون خيارًا جذابًا للشركات الناشئة التي لم تنضج بعد بما يكفي للوصول إلى رأس المال الاستثماري أو إجراء اكتتاب عام أولي".

كما تسلط الضوء على بعض الشركات الأسترالية التي استعملت عروض العملات الأولية كوسيلة "للبقاء في البلاد بدلاً من الانتقال إلى الخارج بحثًا عن رأس المال".

ولكن هذه الورقة ليست سوى وثيقة تشاورية في هذه المرحلة، وبالتأكيد سيتحمس العديد من أنصار العملات الرقمية لسماع أن الحكومة الأسترالية على استعداد للنظر في تعزيز سوق طروح العملات الأولية الوليد، بدلاً من تقييده.
وفي مكان آخر في نصف الكرة الأرضية الجنوبي، فازت منصة تداول الكريبتو البرازيلية بمعركة قانونية ضد بنك كان يأمل في إغلاق حسابات البورصة.

حسب وكالة الإعلام،Portal do Bitcoin ، قضت محكمة في البلاد بأن بنك Sicoob خرق الأنظمة المصرفية وعمل بشكل تعسفي عندما أبلغ بورصةMercado Bitcoin أنه لن يعالج معاملاتها. وقد أمرت المحكمة البنك باستئناف التعامل مع البورصة.

في نفس الوقت، أفاد نفس المصدر الإعلامي أن إحدى دور السينما في فلوريانوبوليس، بسانتا كاتارينا، تدعي أنها أصبحت أول دار عرض سينمائي في البلاد تقبل دفعات العملات الرقمية - من خلال محطة نقاط البيع التي تقدمها Bancryp، وهي شركة تدعي أنها أول "بنك عملات رقمية" في البرازيل. السينما، Cine Multi، تقول أنها الآن تقبل "البيتكوين وعملات رقمية أخرى" للدفع.

تابعونا على Twitterو Facebook

المزيد من المقالات