أفضل العملات الرقمية للشراء اليوم 26 أيار/مايو: ليو (LEO)، إيه آي دوج (AI)، سبونج بوب (SPONGE)، إيكوتيرا (ECOTERRA)، وكذلك واي بريديكت (YPRED)

ترينت رود
| 11 min read

تسعى سوق الأسهم الأمريكية للتعافي بعد أن تسبّبت المخاوف حول مشكلة سقف الدَين والشعور العام بعدم اليقين في انخفاضه يوم الأربعاء، حيث يقترب مؤشر داو جونز الصناعيّ حالياً من استعادة مستواه السابق، في حين سجّلت مؤشرات 500 S&P وناسداك المركّب (Nasdaq Composite) وعملة بيتكوين (Bitcoin-BTC) انتعاشاً بنسبة 0.9% و1.8% و1% على التوالي؛ وهوَ الأمرُ الذي يثير التساؤلات حول أفضل العملات الرقمية للشراء في ضوء هذا التطوّر المستمرّ للاقتصاد الكليّ.

علاوةً على ذلك، أصدرت وكالة فيتش -وهيَ وكالة تصنيفٍ ائتمانيٍّ عالميةٍ رائدة- تحذيراً بشأن الدَّين الأمريكي، وتساهم الشكوك المحيطة بالسياسات النقدية المقبلة لمجلس الاحتياطيّ الفيدراليّ بانخفاض السوق، حيث كشف محضر اجتماع أيار/مايو عن عدم يقين المسؤولين بشأن الحاجة إلى المزيد من رفع معدلات الفائدة.

ومع استمرار تقلب السوق، تسلك عملة بيتكوين والعملات الرقمية الأخرى منحًى هابطاً، الأمر الذي يزيد من حدّة انخفاضها نزولاً عن ذروة الشهر الماضي.

ومن المهمّ أن نشير إلى أنّ نقص الزَّخم في سوق الكريبتو يتسبّب بإثارة المخاوف بين المستثمرين، خاصّةً في ظلّ احتمالية ازدياد التحديات المقبلة، حيث تشير أداة مراقبة الفيدراليّ في بورصة CME إلى انقسامٍ شبه متساوٍ في الرأي فيما يتعلق باحتمال توقّف الاحتياطيّ الفيدرالي عن رفع معدلات الفائدة في اجتماع حزيران/يونيو المقبل، مع احتمالٍ بنسبة 51.3% لأن تكون معدلات الفائدة بين 500 و525 نقطةِ أساس واحتمال 48.7% لمستوى 525 و550 نقطة أساس؛ الأمرُ الذي يسلّط الضوء على حالة عدم اليقين في السوق واختلاف الآراء بين المسؤولين فيما يتعلق بالحاجة إلى رفع معدلات الفائدة في المستقبل. وبينما يسعى المستثمرون لمواجهة التحديات المقبلة، يُعدُّ تراجع السوق بمثابة تذكيرٍ بأهميّة البقاء على اطّلاعٍ ويقظةٍ في ظلّ البيئة المالية المعقدة اليوم.

وعلى الرّغم من الأجواء المضطربة وغير المؤكدة حالياً، سيستمرّ المشهد الاقتصادي الأوسع وقرارات الاحتياطيّ الفيدرالي بلعب دورٍ حاسمٍ في تحديد اتجاه السوق، كما لا يزال سوق العملات الكريبتو يحمل إمكاناتٍ استثماريّةً واعدةً على الرّغم من مختلف العقبات والتحديات التي تواجهه.

ونقدّم لكم فيما يلي بعضاً من أفضل العملات الرقميّة للشراء الآن، وتشمل عملات ليو (Unus Sed-LEO) وإيه آي دوج (AiDoge-AI) وسبونج بوب (Spongebob-SPONGE) وإيكوتيرا (ecoterra-ECOTERRA) وكذلك واي بريديكت (yPredict-YPRED) لكونها تُظهرُ أسُساً قويّة و/أو تحليلاً فنياً مناسباً.

عملة ليو (LEO)


يُظهرُ المخطّط البيانيّ لسعر عملة LEO نمطاً تداولياً مثيراً للاهتمام، حيث يتمّ تداول العملة بين مستوى تصحيح فيبوناتشي البالغة نسبته 0.236 عند 3.44$ ونظيره ذي النسبة 0.786 عند 3.72$ على مدار الشهر الماضي. ويشير نطاق التداول الضيّق نسبياً مع انخفاض حجم التداول إلى اقترابنا من حركةٍ سعريةٍ كبيرة في المستقبل القريب.

وبالحديث عن التحليل الفنيّ لعملة ليو، تقع قيمة متوسط الحركة الأسيّ في مدى 20 يوماً عند 3.539$، وهو أعلى بقليلٍ من قيمة نظرائه في مدى 50 و100 يومٍ عند 3.509$ و3.512$ على التوالي.

ويُظهرُ سعر العملة الحاليّ البالغ 3.560$ أنّه يعلو كلَّ قيم متوسطات الحركة الأسيّة الرئيسيّة هذه، الأمرُ الذي يشير إلى معنويات العملة الصاعدة. ومع ذلك، فإنّ الزَّخمَ الإيجابيَّ هذا لا يحظى بدعمٍ كاملٍ من مؤشر القوة النسبية البالغة قيمته 53.66، وهو ارتفاعٌ طفيفٌ عن 50.65 يوم أمس، ما يشير إلى أنّ الأصل الرقميَّ ليس في منطقة الشراء أو البيع المفرط ويُظهرُ حالةً من التوازن بين بائعي ومُشتري العملة.

علاوةً على ذلك، تقع قيمة مؤشر الـ MACD عند 0.0040- بزيادة طفيفةٍ عن 0.0058- يومَ أمس، ممّا يشير إلى تحوّل الزَّخَم المُحتمل لصالح المضاربين على ارتفاع العملة.

وعلى الرّغم من الارتفاع الطفيف في سعر العملة بنسبة 0.68% اليوم، يواجه السعر حالياً مقاومةً قويّةً عند مستوى تصحيح فيبوناتشي البالغة نسبته 0.5 عند 0.576$، وقد يشير الاختراق المستمرّ فوق هذا المستوى مع زيادة حجم التداول إلى حركةٍ صاعدةٍ قويّة.

ومن المهمّ أن نشيرَ إلى ارتفاع حجم تداول عملة ليو بنسبة 0.02% كحدٍّ أدنى عن يومِ أمس، ووصوله إلى 591,590$ وفقاً لبيانات موقع CoinMarketCap، ولا تعدّ هذه الزيادة كبيرةً لكنَّ استمرارَها قد يعزّز من المعنويّات الإيجابيّة.

وعلى الجانب السلبيّ، يقع الدعم الفوريّ عند مستوى تصحيح فيبوناتشي بنسبة 0.382 عند 3.514$ مقترباً من متوسط الحركة الأسيّ لمدّة 50 يوماً و100 يوم. وفيما لو نجحت العملة في كسر هذا المستوى نحو الأسفل، فمن المحتمل أن يؤدّي ذلك إلى مزيد من الهبوط.

باختصار، يبدو أنّ عملة LEO على وشك اتّخاذ خطوة حاسمةٍ قريباً، لذا ينبغي على المتداولين مراقبة هذه المستويات والمؤشّرات الفنية الرئيسيّة للتحرّك واتخاذ قراراتهم على الفور.

يمكنكم شراء العملات الرقمية من هنا

بروز مشروع AiDoge: مشروع الكريبتو الرائد لتوليد الصور الطريفة باستخدام الذكاء الصنعيّ


لطالما اتصفت عملات الميم على نطاقٍ واسعٍ بأنّها أصولٌ رقميةٌ مخصّصةٌ للمضاربة وتنطوي على الكثير من الإمكانات غير المستغّلة، وتتمحورُ هذه العملات بشكلٍ أساسيٍّ حول أسمائها والضجّة التي تحدثها فضلاً عن دعم المجتمع الذي يقف وراءها، لا سيّما وأنّها قد تكون بمثابة أساسٍ تقنيٍّ لمنتجاتٍ مستقبليّة، وخيرُ مثالٍ على ذلك هو اعتماد عملة شيبا إينو (Shiba Inu-SHIB) بشكلٍ واسعٍ في قطاع الألعاب.

يُدركُ مشروع AiDoge الإمكانات الهائلة التي تحملها عملات الميم ويدمُجُها مع تقنيات الذكاء الصنعيّ لإنشاء مولّدٍ قويٍّ للصور الطريفة (Memes) وتوظيف تلك الصور كوسيلة تواصلٍ جذّابةٍ ومتعدّدة الاستخدامات باعتبارها المنصّة الرقمية المثالية، الأمرُ الذي من شأنه أن يخفي التطبيق العمليّ الأساسيّ لهذه العملات الرقمية.

ويتيح مشروع AiDoge إمكانية إنشاء الصور الطريفة لتصبحَ في متناول الجميع ويميّز نفسه كعملةٍ تركّز على تقديم خدمةٍ وظيفيةٍ من خلال الاستفادة من تقنية الذكاء الصنعيّ المولدة للصور الطريفة بشكلٍ مشابهٍ لطريقة عمل تطبيق ميدجورني (Midjourney) ونموذج دال-إي (DALL-e). بعبارة أخرى، فإنّ تركيز المشروع على الذكاء الصنعيّ وقابلية التوسع يجعله فرصةً استثماريةً جذّابة.

وتمتاز عملة مشروع AiDoge بكونها تقدم خدماتٍ وظيفيةً متعدّدةً باعتبارها العملة الأساسيّة في نظام AiDoge التقنيّ، بحيث يُمكن استخدامها لشراء أرصدة لإنشاء الصور الطريفة أو رهنِها للحصول على مكافآتٍ ومزايا أخرى فضلاً عن مكافأة أعضاء المجتمع.

ومن إحدى الميّزات الرائعة لعملة AI إصدارُها على بلوكتشين أربيتروم (Arbitrum)، ما يعني أنّ معالجة المُعامَلات ستتمّ بطريقةٍ أسرع مع فرض رسوم غاز (رسوم شبكة) منخفضةٍ للغاية مقارنةً ببلوكتشين إيثيريوم.

ونظراً لامتلاك عملة AiDoge هذه الاستخدامات الوظيفيّة القيّمة، يتوقع العديد من خبراء الكريبتو أن تشهد عملة AI ارتفاعاً كبيراً في سعرها، حتى أنّ البعض منهم بات يقارنها بإمكانات “عملة دوجكوين التالية”، كما يتوقّع محللو السوق أيضاً زيادةً كبيرةً في سِعرِها بظلِّ استعدادها للإدراج في منصّات الكريبتو لأوّل مرة، ما يجعلها واحدةً من أفضل العملات الرقمية للشراء الآن.

يمكنكم زيارة موقع مشروع AiDoge الآن

مشروعٌ صاعدٌ من رغوة الزَّبد: عملة SPONGE تعتبر من أفضل العملات الرقمية للشراء الآن


ظهرت عملة SPONGE في الوقت الذي اعتقدنا فيه بتراجع موجة عملات الميم الرقمية وانطفاء شعلتها، حيث تشهد العملة -التي تمّ إطلاقها قبل بضعة أسابيع- زيادةً ملحوظةً في نشاط التداول غيرِ مسبوقٍ في تاريخ العملة القصير، ذلك لأنّ متداولي الكريبتو قد سارعوا للّحاق بركب العملة الرائجة الجديدة وشرائها، آملين بأن تساهم العملة بمضاعفة استثماراتهم وتوسيع مكاسبهم المالية.

وعلى الرّغم من كون SPONGE عملة ميم، إلا أنّها تمتدّ لتكسر الصورة النمطية المحيطة بتلك العملات، حيث تبرز العملة معتمدةً على إمكاناتها في النموّ والجاذبية الواسعة فضلاً عن الأهمية الثقافية لشخصية سبونج بوب (Spongebob) المعروفة عالمياً.

ومن المهمّ أن نشير إلى إطلاق عملة SPONGE في 4 أيار/مايو، حيث أظهرت العملة بالفعل نمواً مذهلاً، وارتفعت القيمة السوقية الإجمالية لها لتصل إلى 11.67 مليون دولار، ما جذبَ اهتمام المشترين من المؤسسات والأفراد على حدٍّ سواء.

ويبلغ سعر عملة سبونج بوب -المتوافقة مع معيار ERC-20 على بلوكتشين إيثيريوم- حالياً 0.00028885$؛ ولا تزال العملة مستمرّةً في توليد حجم تداولٍ كبيرٍ على الرّغم من انخفاض سعر العملة بشكلٍ طفيفٍ مؤخراً، الأمرُ الذي يظهر صلابة العملة وإمكانية استمرار نموّها.

تجدر الإشارة إلى أنّ الحد الأقصى لمعروض عملة SPONGE هو 40.4 مليار عملة، حيث تضفي محدوديّة معروض العملة جاذبيّةً بالنسبة للمستثمرين وتزيد من احتمالية زيادة الطلب عليها. ومع استمرار عملة سبونج بوب بلفت أنظار المستثمرين، سيكونُ من المثير للاهتمام أن نرى سلوك هذه العملة المرحة في سوق عملات الميم المتقلب.

زوروا موقع عملة SPONGE الآن

عملة إيكوتيرا: مشروع الكريبتو الصديق للبيئة الذي يكافئ من يقومون بإعادة التدوير ويعزّز الاستدامة البيئية


أطلق مشروع إيكوتيرا تطبيقه القائم على إعادة التدوير من أجل الكسب ليقود زمام المبادرة في ظلّ ازياد وعي الناس بالحاجة إلى حلولٍ مستدامةٍ للأزمات البيئيّة، حيث سيوفّر التطبيق طريقةً عمليةً للشركات من أجل زيادة جهود إعادة التدوير والاستفادة من أنشطتها الصديقة للبيئة.

تمّ تصميم النظام التقنيّ الخاصّ بمشروع ecoterra لتمكين الشركات ومكافأة المستخدمين على جهودهم الصديقة للبيئة ومبادراتهم في إعادة التدوير. وقد عمل ميهاي سيوتوريانو (Mihai Ciutureanu) -الرئيس التنفيذيّ لمشروع ecoterra- على توضيح مجالات الاستخدام هذه على مدار العامين الماضيين. ففي قلب النظام التقنيّ للمشروع؛ يوجد متجرٌ للمواد معادة التدوير يربط الشركات التي تحتاج إلى مواد تمّت إعادة تدويرها بالشركات التي تقوم بعمليات إعادة التدوير والتي تزوّد الآخرين بتلك المواد؛ وبإمكان هؤلاء المشترين الدفع باستخدام عملة ECOTERRA أو غيرها من العملات الرقمية.

ويُمكنُ للمشترين أيضاً دمج سجلّ المشتريات بملفّ التأثير المسجّل الخاص بشركاتهم لتحقيق قدرٍ أكبرَ من الشفافية، إذ سيمنحهم ذلك وسيلةً موثوقةً تحميهم من تلقّي التهم بالضلوع في نشاطات الغسل الأخضر (greenwashing) – وهيَ إشارةٌ إلى قيام الشركات بتحسين سمعتها البيئية من خلال حملاتٍ إعلاميةٍ بدون أيِّ تغييرٍ فعليٍّ في نشاطاتها.

بدأ المشروع بدمج علاماتٍ تجاريةٍ عالميةٍ في نظامه التقنيّ، وقد تمّ تضمين عدد من العلامات التجارية في قاعدة البيانات مثل Vittel وHeineken وSan Pellegrino وPepsi وFanta وPeroni وDr Pepper، وسيتمّ التعامل مع جميع منتجات تلك العلامات التجاريّة على أنّها موادّ يُمكنُ لمستخدمي التطبيق كسبُ مكافآتٍ لدى إعادة تدويرها.

ويُعدُّ توظيف الرموز غير القابلة للاستبدال (NFTs) لتمثيل “الأنشطة المؤثرة بيئياً” أحد الأفكار الإبداعية الأخرى التي تميّز النظام التقنيّ لـ ecoterra. فمن خلال توظيف الرموز غير القابلة للاستبدال لتمثيل الأنشطة المفيدة للبيئة، يُمكنُ تحويل تلك الأنشطة إلى سلعٍ على شكل رموز NFT لتشجيع الأفراد والشركات لتقديم المساعدة على حماية البيئة.

باختصار، يقدّم مشروع إيكوتيرا فرصةً فريدةً للمستثمرين من أجل المشاركة في مشروعٍ مدرٍ للدَّخل ذي تأثيرٍ إيجابيٍّ على البيئة، وتثبت ecoterra أنّ المواءمة بين النجاح الاقتصاديّ والحفاظ على البيئة أمرٌ قابلٌ للتطبيق ويمكنه تحقيق نتائجَ إيجابيّةٍ تنعكس على المستثمرين وعلى كوكب الأرض على حدٍّ سواء.

أخيراً، تعمل ecoterra على إنشاء نظامٍ تقنيٍّ مستدامٍ يفيد جميع أصحاب المصلحة من خلال الاستخدامات التي توفّرها عملة ECOTERRA والشراكة مع العلامات التجاريّة العالمية فضلاً عن توظيف الرموز غير القابلة للاستبدال. لذا، فإنّه يمكننا القول بأنّ عملة إيكوتيرا تعتبرُ واحدةً من أفضل العملات الرقمية للشراء الآن.

يمكنكم زيارة موقع مشروع إيكوتيرا الآن

تقنية الذكاء الصنعيّ الخاصة بمشروع yPredict تجعلُ عملاته من أكثر العملات إغراءً


تشتهر أسواق العملات الرقمية بتقلباتها السعرية، الأمر الذي يجعل المهمّة صعبةً أمام المستثمرين لاتّخاذ قراراتٍ استثماريةٍ مستنيرة. ومن هنا يأتي دور مشروع yPredict، حيث يقدّم المشروع منصّةً تعتمد على الذكاء الصنعيّ وتقدّم للمتداولين رؤًى وتحليلاتٍ قيّمةً لمُساعدتهم على التحرّك في سوق الكريبتو المعقّد لإيجاد أفضل الفرص الاستثماريّة.

ونشير هنا إلى جذب المشروع لاهتمام العديد من المستثمرين، حيث حصدت عملية البيع المسبق لعملة YPRED ما يزيد عن 1.74 مليون دولار حتى الآن وهي ما تزال في المرحلة السادسة؛ ويبلغ سعر العملة 0.09$ حالياً، وسيتمّ إدراجها على منصات التداول الرئيسية بسعر 0.12$، ما قد يحقق المكاسب المثيرة لأوائل المستثمرين في عملية البيع المسبق.

تتيح منصّة yPredict ثروةً من المعلومات والبيانات المستندة إلى الذكاء الصنعيّ وتمييز الأنماط البيانية وتحليل المعنويّات، وتخطط yPredict لإطلاق منصّة التحليلات والمخازن البرمجيّة ومتجر المنصّة بحلول نهاية العام، بحيث تُمكّنُ متداولي الكريبتو من قلب الموازين عبرَ الاستفادة من تقنية الذكاء الصنعيّ المتقدّمة التي توفّرها منصّة yPredict.

علاوةً على ما سبق، قام مشروع yPredict بإصدار عملة YPRED الخاصّة به على بلوكتشين بوليجون (Polygon)، مستفيداً بذلك من رسوم المعاملات المنخفضة والصفقات السريعة، وسيحتاج المستخدمون لدفع رسوم اشتراكٍ يتمّ تقييمها بعملة YPRED لاستخدام الخصائص المتميّزة للمنصّة؛ وستوفّر هذه الرسوم حافزاً لمستثمري العملة لأجل الاحتفاظ بها، إذ سيتمّ توزيع 10% من هذه الرسوم على مالكي العملة الحاليين.

والأمر المثير هنا هو أنّ عملية البيع المسبق الخاصة بمشروع yPredict تتّصف بالعدالة، حيث سيتمّ تخصيص ما نسبته 80% من إجمالي معروضِ عملة YPRED البالغ 100 مليون لعملية البيع المسبق العامة. لذا ينبغي على المهتمين التفكيرُ بتأمين حِصَصِهم من العملة بسرعةٍ، لاسيّما وأنّه من المتوقّع أن تزدهرَ المنصّة تزامناً مع ارتفاع اعتماد الذكاء الصنعيّ وانتعاش أسواق العملات الرقمية.

أخيراً، يُعدُّ yPredict مشروع كريبتو يستحق الاهتمام نظراً لنجاحه الأخير بعملية جمع التمويل وخططِهِ للنموّ في المستقبل.

يمكنكم زيارة موقع مشروع yPredict الآن