بينانس تصدر إعلانين رئيسيين وعملتها تقفز

سعيد فادلباشيتش
| 1 min read

تهدف باينانس (Binance)، أكبر منصة تداول في العالم من حيث حجم التداول على مدار الـ 24 ساعة مع رسوم، إلى إطلاق شبكة البلوكتشين الخاصة بها، تحت اسم باينانس تشين في الأشهر القادمة. ومن المتوقع أن يصبح نظامها منافسًا لأمثال إيثيريوم، حيث يقدم إمكانية إصدار العملات الرقمية، بالإضافة إلى تسهيل العروض الأولية للعملات (ICOs)، كما أصدرت الشركة أيضًا إعلاناً مقتضباً عن منصة تداولها اللامركزية.

Binance CEO Changpeng Zhao (in the middle) is showing Binance logo tattooed on his arm. Source: Binance

استجاب السوق عن طريق رفع سعر عملة BNB، العملة الأصلية لباينانس، بنسبة 9٪ خلال الـ 24 ساعة الماضية (الساعة 09:40 بالتوقيت العالمي)، وارتفعت العملة بأكثر من 20٪ منذ 3 ديسمبر.

وأوضحت الشركة في تغريدة، “باينانس تدفع نحو تبني البلوكتشين وتفعل أشياء كثيرة للمساعدة في النهوض بهذه الصناعة. مثلاً سوف يكون لدينا باينانس تشين جاهزة في الأشهر القادمة، والتي يمكن لملايين المشاريع من خلالها إصدار عملاتهم بسهولة.” كما أوضح رئيس الشركة، تشانغبينغ تشاو، في حدث خاص في سنغافورة، استضافته Forbes Asia، أن الخطط الجديدة تشير بالفعل رؤية قديمة للكريبتو، الأمر الذي من المتوقع أن يؤدي إلى زيادة التبني على نطاق عالمي.

“جوهرياً، أودّ أن أرى زيادة في اعتماد دفعات العملات الرقمية،” قالت فوربز نقلاً عن تشاو. “هذه هي النية الأصلية، ولكن لسبب ما هذا لا يحدث، لذلك نحن ندفع بقوة إلى هذا المجال.” من المفترض أن البلوكتشين الجديدة ستسهل على الأطراف المهتمة رقمنة أصولها وجمع الأموال بطرق غير تقليدية – مثل من خلال العروض الأولية للعملات – دون أن تكون مرتبطة فقط بالخيارات الموجودة حاليًا، والتي يكون إيثيريوم أكثرها شعبية.

تقلص سوق العملات الرقمية وتحول التركيز على أنواع معينة من العملات في الربع الأخير. إجمالاً، جمعت العروض الأولية للعملات حوالي 1.8 مليار دولار أمريكي في الربع الثالث – وهو انخفاض حاد مقارنة بالربع الثاني، عندما تم جمع 8.3 مليار دولار أمريكي. ومع ذلك، فإن حركة باينانس – باعتبارها لاعب كبير في سوق العروض الأولية – يمكنه جذب وجوه جديدة وإلهام المزيد من الثقة في أسلوب جمع الأموال المثير للجدل بعض الشيء.

وفي الوقت نفسه أصدرت باينانس أيضًا إعلاناً خاطفاً لمنصة تداولها الجديدة الامركزية (DEX)، المقرر إطلاقها في الربع الأول من عام 2019، والتي تتضمن التنقل في سلسلة باينانس نفسها من خلال مستكشف كتل مدمج في المنصة. وكما قالت باينانس، تمكّن DEX المتداولين من إرسال وتلقي العملات الخاصة بها والعملات الأخرى عن طريق أزواج التداول، مضيفين أنه في حين أن BNB هو رمز ERC-20 حاليًا [أي تم إنشاؤه على شبكة الإيثيريوم]، فإنه سيتم ترحيله قريبًا إلى شبكة باينانس عند إطلاقها.

ولإيصال رسالة حول جديتهم بخصوص باينانس نفسها وتكريس أنفسهم للمشروع، حصل فريق عمل الشركة – بما في ذلك الرئيس التنفيذي – على وشم شعار الشركة على سواعدهم، وقالوا إنهم “يؤمنون بقوة أن المؤسسين يجب أن يلتزموا تمامًا بمشروعهم قبل أن يقوموا بعرض عملة أولي”، حتى أن سؤال المؤسسين – قبل إدراج عملتهم على منصة باينانس – مثل: “هل أنت ملتزم بما يكفي بمشروعك لدرجة أنك على استعداد لوشم شعاره؟” قد تستحق الجهد المبذول للتخلص من المشاريع الأضعف.