صندوق مؤشر بتكوين للتداول: على أحرّ من الجمر

سعيد فادلباشيتش
| 1 min read

كل من يهمه أمر العملات الرقمية، حتى لو عن بعد، كان يتطلع إلى بيان هيئة الأوراق المالية والبورصة الأمريكية في اليومين الماضيين. بالنسبة لأولئك منكم الذين لا يزالون يعيشون في كهف، فإن موعد قيام الهيئة بإبداء رأيها بشأن صندوق مؤشر بتكوين للتداول يقترب أكثر.

Source: iStock/RaStudio

إن صندوق مؤشر بتكوين للتداول سيسمح للأفراد العاديين بشراء وبيع البتكوين دون الاضطرار إلى التسجيل من خلال منصة تبادل، وهو أمرٌ يأمل الجميع أن يزيد من تبني العملات الرقمية بشكل أكبر.

وسيكون الإعلان في الفترة القريبة القادمة، وقد أثار اهتمام وسائل الإعلام والإنترنت. وتُظهر مؤشرات جوجل كذلك اهتمام الجمهور العام بشكل كبير في صندوق مؤشر بتكوين للتداول، ووصل إلى ارتفاع لم يشهده منذ أواخر عام 2017.

في الماضي، رفضت هيئة الأوراق المالية والبورصات العديد من مقترحات صناديق المؤشرات للتداول. ويأمل cryptoverse أن هذه المرة ستكون مختلفة (اقتراح جديد قدم من خلال مجلس شيكاغو للتبادل من قبل VanEck مقرها نيويورك، ومنصة SolidX التي تعمل على البلوك تشين).

ذكرت مجلة ICO Journal نقلاً عن مصدرين لم يتم الكشف عنهما أنه ستتم الموافقة على صندوق مؤشر بتكوين للتداول بشكل “شبه أكيد” هذا العام؛ وكان مصدرهم الأول شخص من لجنة تجارة السلع الآجلة في الولايات المتحدة، والثاني موظف سابق في الهيئة، غادرها منذ أسبوعين.

ووفقاً للمصدر الأول، “في كانون الثاني/يناير كنّا قلقين على نحو مبرر بشأن كون البتكوين فقاعة ومن الضرر الذي يمكن أن تجتذبه الموافقة السريعة على الصندوق، الأمر الذي يجلب المضاربين والخسائر التي ستؤدي إلى دعاوى قضائية كبيرة. أمّا الآن فيبدو أن هذه العوامل السلبية قد انخفضت إلى حد كبير”، وتوقع نتيجة إيجابية في أيلول/سبتمبر، “وإذا ما تم تأجيل الموافقة أكثر، فسيكون الأمر ببساطة سببه وضع اللمسات الأخيرة على بعض التفاصيل، وصياغتها بلغة قانونية تناسب مجال العملات الرقمية.”

ومع ذلك، فإن موقع بلومبرغ (Bloomberg) على سبيل المثال، يقول بأنه قد تنبت في رأسنا شجرة ولن نشهد إطلاق صندوق مؤشر بتكوين للتداول في الولايات المتحدة هذا العام. وفقاً لتقريرهم، فإن الهيئة بطيئة العمل ومترددة في اتخاذ القرارات، وأنها مجرد مسألة وقت قبل أن تتدخل كندا وتسبق الولايات المتحدة. ويضيف مقال بلومبرغ إن هيئة الأوراق المالية والبورصات طلبت سحب طلبات صندوق مؤشر بتكوين للتداول الأصلية، وأرسلت رسالة إلى الصناديق، تحتوي على 31 سؤالاً حول السيولة، والتقييم، والأمان، وإنها تريد أن يتم الرد على الأسئلة، لا أن يتم تقديم طلبات جديدة.

وورد في المقال، “من المؤكد أن صناديق المؤشرات المتداولة للبتكوين ستكون أكثر الصناديق تقلبًا في السوق، ومن المحتمل أن تتم الموافقة عليها فقط بعد الموافقة على الصناديق التي لا تشمل الاستدانة”. “سوف تسمح صناديق المؤشرات المتداولة بعدم التعرض لخسارة أكثر من 100٪ من استثمارك في البتكوين، حتى لو انخفض سعرها.”

في نفس الوقت، يتنامى قلق cryptoverse.

هذا الصيف، طلبت هيئة الأوراق المالية والبورصة من مجتمع الكريبتو رأيهم بموضوع صندوق مؤشر بتكوين للتداولة للبتكوين، وكانت هذه بعض من الردود:

أيضاً، ازدادت الميمز على الإنترنت. في حين يقوم البعض بنشر صور تشير إلى أن الأمر بعيد المنال، ونشر آخرون صورًا للبتكوين تقتل العملات الأخرى، ملمحين إلى الارتفاع الأخير في الأسعار والذي لا يبدو أنه وصل إلى العملات البديلة الأخرى.

مهما يحدث، هناك شيء واحد مؤكد، ركوب أمواج سوق الكريبتو لعام 2018 لم ينتهي بعد.