الصفحة الرئيسية أخباراخبار البتكوين

البتكوين في أدنى معدلات تذبذبها على الإطلاق

Fredrik Vold الكاتب
البتكوين في أدنى معدلات تذبذبها على الإطلاق 101
Source: iStock/Sergii Petruk

من المتعارف عليه أن تجارة البتكوين أصبحت أكثر صعوبة في الأشهر الأخيرة مقارنةً بما كان عليه الوضع في السابق، وذلك التجار يعتمدون على التقلبات في جني أموالهم، ومع قلة التقلبات تكون فرص التجارة قليلة. إلّا أنه بالنسبة لمن يختزنون البتكوين ولمستخدميها فالقصة مختلفة تمامًا، حيث يُنظر إلى معدل التذبذب المنخفض بشكل عام على أنه علامة على نضوج سوق البتكوين.

وفقاً لجيل لوريا، مدير الأبحاث في شركة إدارة الثروات .D.A. Davidson & Co، فإن أسعار البتكوين المستقرة مؤخرًا تعني أن هناك انخفاضًا في المضاربة في اقتصاد البتكوين.

"عندما يتعلق الأمر بالمضاربين، فإنهم يرفعون من أحجام التداول على نحو غير عادي، ولكن ذلك يأتي مع تقلبات من خلال تداول الأصول بتردد عالٍ. ومع انخفاض مشاركة المضاربين، تنخفض أحجام التداول ويقل معدل التذبذب أيضًا"، كما قال لوريا لبلومبرغ.

ويتفق مع هذا الرأي مايك ماكجلون، الخبير الاستراتيجي في السلع في بلومبرغ إنتيليجنس، الذي وضّح أن البتكوين تظهر الآن علامات "نضج السوق، لذا يجب أن يستمر التذبذب في الانخفاض."

وقال ماكجلون، "عندما يكون لديك سوق جديد، ستكون متقلبة للغاية حتى تثبت نفسها. هناك المزيد من المشاركين، ومشتقات أكثر، وطرق أكثر للتداول، وتحوط، وتحكيم."

وبالنظر إلى البيانات، يبدو أن الخبراء على حقّ في أن حجم التداول والتقلبات قد انخفضا. وبالرغم من أن البيانات تشير بشكل خاص إلى البتكوين، إلا أنها تؤكد أن نفس الشيء ينطبق أيضًا على العديد من العملات الرقمية الأخرى.

إن التذبذب المنخفض بشكل غير معتاد في البتكوين تم تأكيده من خلال مؤشر تقني يعرف بمؤشر متوسط المدى الحقيقي (ATR)، كما هو موضح في أسفل الرسم البياني أدناه. بالنظر إلى التقلبات على أساس يومي، فقد انخفضت الآن إلى مستويات لم تشهدها السوق منذ تموز/يوليو 2017، قبل الارتفاع الهائل في الأسعار التي شهدناها في وقت لاحق من ذلك العام.

البتكوين في أدنى معدلات تذبذبها على الإطلاق 102

حركة البتكوين القادمة

على الرغم من انخفاض معدل التذبذب في الوقت الحالي، إلا أن الرسم البياني لسعر البتكوين يبيّن وكأن السعر على وشك اختراق بدأ يتشكل منذ بداية هذا العام.

انطلاقاً من النمط الذي نشاهده أعلاه مع تسجيل ارتفاعات قليلة وأرضية حول مستوى 6,000 دولار، يبدو أن البتكوين على وشك مواجهة معركة أخرى بين البائعين والمشترين، وهذا ما سيحدّد الخطوة التالية.

كما رأينا طوال عام 2018، كان ضغط البيع ثقيلاً على البتكوين، لكن المشترين أظهروا باستمرار ارتفاعًا فوق 6,000 دولار أمريكي لدعم السوق. مع مرور الوقت، أصبح البائعون منهكين لأنهم لم يتمكنوا من دفع السعر للأسفل، وشهدنا انخفاضًا في معدل التذبذب نتيجة لذلك. وقد تعطينا الأسابيع القليلة القادمة إشارة إلى أي اتجاه سيتحرك السعر في الربع الرابع من عام 2018.

في غضون ذلك، أشار استطلاع جديد غير رسمي إلى أن مستثمري "وول ستريت" الذين يتوخون الحذر الشديد عادة ما يقولون إننا في أشد النقاط انخفاضاً وأن السوق لن ينخفض أكثر. غير أن مستخدمي تويتر ما زالوا متشككين، حيث يقول أغلبيتهم إنه لا يزال هناك مجال لانخفاض بتكوين.

على أيّ حال، في المرة القادمة التي تقرأ فيها تنبؤًا بالأسعار من أحد المتداولين الخبراء، عليك ألّا تسلّم به.

تابعونا على Twitterو Facebook

المزيد من المقالات