الصفحة الرئيسية أخباراخبار البتكوين

بيتكوين لا تتفاعل مع اقتراب حضانة Fidelity

Fredrik Vold الكاتب
بيتكوين لا تتفاعل مع اقتراب حضانة Fidelity 101
Source: Fidelity, Instagram

على الرغم من الأخبار القائلة بأن شركة Fidelity Investments الاستثمارية العملاقة، التي تتخذ من الولايات المتحدة مقراً لها، قد تهدف إلى إطلاق حلّ الحضانة المرتقب في مارس من هذا العام، إلا أن ردّ فعل البيتكوين كان ضعيفاً.

وقت كتابة التقرير صباح اليوم الأربعاء، ارتفع سعر العملة الرقمية الأولى بنسبة 1٪ تقريبًا خلال الـ 24 ساعة الماضية، بعد أن شهدت عمليات بيع تقارب 4٪ في وقت سابق من الأسبوع.

بيتكوين لا تتفاعل مع اقتراب حضانة Fidelity 102

العام الماضي أطلقت Fidelity، وهي رابع أكبر شركة مديرة للأصول في العالم مع إدارة 7.2 تريليون دولار أمريكي من الأصول، فرعها الرقمي Fidelity Digital Assets كشركة منفصلة للتعامل مع كل شيء متعلق بالبلوكتشين تشارك فيه Fidelity. ويشمل هذا حضانة العملات الرقمية، وتنفيذ الصفقات، ودعم العديد من العملاء المؤسسيين الذين يتطلعون إلى دخول عالم الأصول الرقمية.

والآن، تحرز الشركة تقدماً مع حلولها المتعلقة بحضانة الأصول الرقمية، حسبما صرّحت ثلاثة مصادر مجهولة من "الشركات التي تحدثت مع Fidelity في الأسابيع الماضية" لوكالة بلومبرغ. ووفقاً للمصادر، فإن احتضان البيتكوين سيبدأ في شهر مارس، يليه حضانة الإيثر، وهي العملة الرقمية الأصلية لمنصة إيثيريوم.

عندما طُلب منها التعليق، لم تؤكد شركة Fidelity على ما قالته المصادر:

وقالت الشركة، "نحن نخدم حالياً مجموعة مختارة من العملاء المؤهلين ونحن نواصل بناء حلولنا الأولية. وخلال الأشهر العديدة القادمة، سنعمل بعناية على التعامل مع العملاء المحتملين وتحديد أولوياتهم بناءً على الاحتياجات والولاية القضائية وعوامل أخرى".

في هذه الأثناء، بعد تأجيل إطلاق منصة تداول العقود الآجلة Bakkt التي طال انتظارها، إلى أجل غير محدد، فإن مجتمع الكريبتو يشكّ في أن ذلك قد يحدث مع Fidelity أيضاً:

ومع ذلك، إذا كانت الأخبار صحيحة، فقد يكون هذا حدثًا مهمًا لسوق العملات الرقمية.

لقد كان الافتقار إلى حلول حضانة مناسبة من قبل أطراف ثالثة يعتبر على نطاق واسع عقبة أمام المؤسسات المالية التي تتطلع إلى دخول عالم الكريبتو، لأن هذا مطلب صارم من المنظمين الماليين في جميع أنحاء العالم. ومع ذلك، تُعرف الرئيسة التنفيذية لشركة Fidelity، أبيجيل جونسون، بكونها مشجعة للعملات الرقمية، وهي تريد تقديم هذه الحلول لبقية وول ستريت.

وكما ورد في شهر ديسمبر، يبدو أن وول ستريت في حالة من عدم اليقين فيما يتعلق بخطط الكريبتو الخاصة بها، حتى عندما يقول بعض اللاعبين الرئيسيين في المجال أن العملات الرقمية لن تنخفض أكثر، مع ذلك قد يكون هذا الصمت من اللاعبين المؤسسين خادعًا.

أخبر تايلر ويلمانز، مدير شركة البلوكتشين Deloitte UK، لموقعنا Cryptonews.com أنه يتوقع استمرار نمو استثمارات الشركات في المنصات والخدمات ذات الصلة بالعملات الرقمية، مع أن التراجع الأخير في السوق يمكن أن يجعل هذه العملات أكثر جاذبية لبعض المستثمرين.

وقال في وقت سابق من يناير، "فيما يتعلق بالبلوكتشين والعملات الرقمية، هناك القليل من العلامات التي تشير إلى أن البنوك تستثمر بشكل مباشر في العملات الرقمية، على الرغم من وجود الكثير من صناديق الاستثمار المتخصصة. ومع ذلك، فإننا ما نزال نشهد نمواً قوياً في تطوير المنتجات والخدمات المرتبطة بالعملات الرقمية، مثل منصات التداول، والعقود الآجلة، وخدمات الحضانة."

تابعونا على Twitterو Facebook

المزيد من المقالات