خطط شركة بلاك روك لإطلاق صندوقٍ استثماريّ متداولٍ بالبورصة لعملة إيثيريوم (Ethereum ETF) تدفع المستثمرين نحو اغتنام الفرصة الأخيرة لشراء عملة مشروع Bitcoin ETF بسعرها الزهيد البالغ 0.005$

جويل فرانك
| 0 min read
Bitcoin ETF Token Website
لقطة شاشة لموقع Bitcoin ETF

أدى انتشار أخبار خطط شركة بلاك روك لإنشاء صندوقٍ متداولٍ في البورصة لعملة إيثيريوم (Ethereum ETF) إلى تجاوز سعر عملة ETH لعلامة 2,000$ وإشعال مخاوف المستثمرين من فوات فرصة الاستثمار بعملة Bitcoin ETF (BTCETF).

وبينما يتم تداول عملة بيتكوين حول مستوى 37,400$ مع استهداف المضاربين على الارتفاع (الثيران) دفعَها لاختبار علامة 40,000$ قبل نهاية الشهر، تمكن البيع المسبق لعملة Bitcoin ETF من حصد إيراداتٍ تمويليةٍ بقيمة 271,000$ من المستثمرين المتحمّسين.

وتُعَد شركة بلاك روك (BlackRock) أكبر شركةٍ لإدارة الأصول في القطاع الماليّ عالمياً، وتتبع جميع الشركات الآخرى خطاها، وقد خاضت عملاقة القطاع الماليّ هذه تحدياً بتقديمها طلب إذنٍ بإطلاق صندوقٍ استثماريٍّ مُتداولٍ بالبورصة لتداولات بيتكوين الفورية (Bitcoin Spot ETF)، وعلى ما يبدو فإنها اتجهت مؤخراً لطرح صندوقٍ استثماريٍّ مماثلٍ لتداولات إيثيريوم الفورية (Ethereum Spot ETF)، وذلك بعد تسجيلها لشركةٍ في ولاية ديلاوير الأمريكية تسمى iShares Ethereum Trust، حيث قامت بورصة ناسداك مؤخراً بطلب إدراج iShares Ethereum Trust مؤكدةً الأخبار المتعلقة بشركة شركة بلاك روك، علماً بأن iShares هي العلامة التجارية لصناديق بلاك روك الاستثمارية.

يُذكر أن كافة المتعاملين بقطاع الكريبتو أصبحوا متحمّسين لإمكانية إطلاق صندوقٍ استثماريٍّ مُتداولٍ في البورصة للتداولات الفورية الخاصّة بعدد من العملات الرقمية -سواء بيتكوين (Bitcoin-BTC) أو إيثيريوم (Ethereum-ETH)- نظراً لأن القيمة السوقية الإجمالية لصناديق الاستثمار المتداولة داخل الولايات المتحدة يبلغ حوالي 7 تريليون دولار، بينما تبلغ القيمة السوقية لقطاع الأسهم الأمريكي 44 تريليون دولار. ويجب التنويه هنا إلى وجود عدد من الصناديق المتداولة في البورصة لبعض العملات الرقمية، لكنها تقتصر داخل الولايات المتحدة على سوق العقود الآجلة الخاضعة للرقابة التنظيمية، حيث تهيمن عليها صناديق مثل ProShares Bitcoin Strategy ETF (BITO).

مخطط بيانيٌّ شهريٌّ لأسعار ETF من ProShares Bitcoin Strategy 

تجدر الإشارة إلى أن الموافقة على إنشاء صندوق Bitcoin Spot ETF سيتيح لصغار المستثمرين وللمؤسسات المالية إمكانية الاستثمار المباشر بعملة BTC بطريقةٍ لا توفرها العقود الآجلة، حيث توفر طريقةً استثماريةً مرخّصةً وسهلة الاستخدام ومنخفضة التكلفة لعملة BTC (وإيثيريوم كذلك). ويتوقع المحللون أن تؤدي الموافقة على إطلاق مثل هذه الصناديق إلى فتح الأبواب أمام تدفقاتٍ نقديةٍ جديدة إلى قطاع الكريبتو.

الخوف من فوات فرصة الربح يهيمن على مشتري عملة Bitcoin ETF 


يتسارع معدل مبيعات عرض الطرح الأوليّ (ICO) لعملة Bitcoin ETF  (BTCETF)مع تزايد الإثارة والترقب لإطلاق أول صناديق Bitcoin Spot ETFs بتاريخ 10 كانون الثاني/يناير أو ربّما قبله، وذلك بعد فتح نافذة للموافقة على الطلبات مدتها ثمانية أيام خلال وقتٍ سابقٍ من هذا الأسبوع، وعليه فقد تقوم لجنة SEC بالموافقة على جميع الطلبات الـ 12 المقدمة لإنشاء صناديق Bitcoin Spot ETFs الاستثمارية، رغم أن ذلك يبدو بعيد المنال.

ومع ذلك، يعتقد محللو موقع Bloomberg Intelligence بوجود احتمالٍ نسبته 90% للموافقة على طلب شركتي ARK و21 Shares لإنشاء صندوق Bitcoin Spot ETF بحلول الموعد النهائيّ في 10 كانون الثاني/يناير، لذا فلا عجب من تزايد مشاعر الخوف من ضياع الفرصة للاستثمار بعملة مشروع Bitcoin ETF.

ميزات رهن عملات  BTCETF

الموافقة على إنشاء صندوق Bitcoin Spot ETF ستعصف بقطاع الكريبتو وتدفعه لتحقيق ارتفاعاتٍ جديدة، لذا يتهافت المستثمرون على شراء عملة مشروع Bitcoin ETF


سيؤدي إنشاء أداة جماعيةٍ للاستثمار بصناديق تداولات قطاع الكريبتو إلى فتح أبواب أمام سيلٍ من مليارات الدولارات للتدفق إلى القطاع، حيث تبلغ القيمة السوقية للصناديق الاستثمارية المتداولة بالبورصة داخل الولايات المتحدة (الأسهم والدخل الثابت) قرابة 7 تريليون دولار حالياً.

وكانت السلع الأساسية كالذهب هيَ أولى فئات الأصول التي حصلت على معاملة صناديق الاستثمار المتداولة؛ فقبل ظهور صناديق الاستثمار المتداولة، كان الذهب من الأصول التي يصعب على صغار المستثمرين الوصول إليها نظراً لوجود مشاكل تتعلق بالسيولة والوصاية، ما يعني أن سوق السبائك كانت في السابق حكراً على المؤسسات المالية والحكومات، ومن ثمَّ تم إطلاق أوّل صندوقٍ استثماريٍّ مُتداولٍ بالبورصة للذهب عام 2003، ولم ينظر قطاع الصناديق المتداولة إلى الوراء منذ ذلك الحين.

ويمكن أن يكون لصندوقي Bitcoin ETF وEthereum ETF تأثيرٌ مماثلٌ على الأسواق المالية، لذا يتدفق المستثمرون لشراء عملات مشروع Bitcoin ETF. وإذا نظرنا للأثر الذي تركه إطلاق صندوق استثماريٍّ للذهب، فإن صندوقاً استثمارياً لتداولات بيتكوين الفورية يمكنه تغيير وجه قطاع الكريبتو، حيث ستوفر الصناديق الاستثمارية للعملات الرقمية المتداولة بالبورصة للمستثمرين -من الأفراد والمؤسسات- طريقةً منظمةً للاستثمار في الأصول الرقمية دون الحاجة إلى امتلاك عملتي BTC أو ETH بشكلٍ مباشر.

ونظراً لمحدودية المعروض المتداول من عملات BTC وتزايد الطلب عليها، فلا يوجد حدٌّ لمدى الارتفاع الذي قد تبلغه أسعار الأصول الرقمية، فبالإضافة إلى موضوع الصناديق الاستثمارية، علينا ألا ننسى حدث تنصيف مكافآت تعدين البيتكوين والمتوقّع حدوثه خلال شهر نيسان/أبريل 2024، ما يعني أننا على أعتاب أكبر انطلاقةٍ لعملة BTC  كي تسجّل أعلى المستويات السعريّة الجديدة.

وبالإضافة إلى الاستفادة من الإطلاق المرتقب لصناديق Bitcoin Spot ETFs، يمكن للمستثمرين رهن ممتلكاتهم من عملات مشروعBitcoin ETF ، ما يجعل عملته الأساسية BTCETF جذابةً للراغبين بتحقيق أعلى العوائد بالرغم من ارتفاع عوائد السندات ذات الدخل الثابت، حيث أنها لا تضاهي العرض المذهل لمشروعBitcoin ETF  الذي يوفر عائداً سنوياً نسبته مئات بالمئة. علاوةً على ذلك، فإن المخاطر المرتبطة بكسب العوائد تغيب عن النظام التقنيّ لمشروع Bitcoin ETF، حيث تم تخصيص نسبةٍ من المعروض الأقصى لمنح هذه المكافآت.

عملة BTCETF تتمتع بمعروض انكماشيّ بفضل آلية الحرق المواكبة للموافقة على إنشاء صناديق Bitcoin ETFs وإطلاقها ومستوى أدائها


تتمتع عملة مشروع Bitcoin ETF بمعروض انكماشيٍّ بفضل آلية حرقٍ داعمةٍ للسعر تقلل من معروضها الكليّ؛ حيث سيتم حرق ما نسبته 5% من كلِّ معاملةٍ بعد إطلاق عملة BTCETF رسمياً، ويبلغ الحد الأقصى للكمّ المؤهل للحرق 25% من معروضها الإجمالي.

يُذكر أن آلية الحرق تخضع للتفعيل من خلال أحداثٍ واقعيةٍ متعلقةٍ بصناديق Bitcoin Spot ETFs، كأولى الموافقات وتواريخ الإطلاق وغير ذلك، بالإضافة إلى أحداثٍ تتعلق بأداء عملة BTCETF. فعلى سبيل المثال، عندما يصل حجم تداول BTCETF إلى 100 مليون دولار، يتم تخفيض رسوم إتمام المعاملات من 5% إلى 4%، وبعدها سيتم تخفيضها من 4% إلى 3% عند الموافقة على إنشاء أول صناديق Bitcoin Spot ETF.

وكان اليوتيوبر مايكل روبل (Micheal Wrubel) -ولديه 310,000 مشتركٍ في قناته على يوتيوب- قد أعرب عن تفاؤله الشديد بمستقبل عملة BTCETF بمقطع فيديو أطلقه مؤخراً وحصد أكثر من 20,000 مشاهدة. كما عبّر أوستن هيلتون (Austin Hilton) -ولديه 235,000 مشتركٍ في قناته- عن إعجابه الشديد بعملة BTCETF، ووصفها بأنها “ليس لها مثيلٌ قط”، وحثَّ مشاهديه على مزيد  من الاطلاع بخصوصها.

وأخيراً، فقد تم تصميم قرارات المشروع بعنايةٍ بهدف تعظيم عوائد المستثمرين وتعزيز مشاعر الخوف من ضياع فرصة الكسب مع تزايد الحماسة تجاه الصناديق الاستثمارية لتداولات العملات الرقمية. ولذلك، فبالنسبة للراغبين بالحصول على فرصة إثراء حقائبهم الاستثمارية من الارتفاع القادم لأسعار العملات الرقمية قبل البقية، فإن المبادرة الآن بشراء عملة مشروع Bitcoin ETF تُعَد أفضل الفرص المتاحة بالقطاع اليوم.