شركة بلاك روك تنوي جمع تمويل أوليّ بقيمة 10 مليون دولار لإطلاق ETF التداول الفوريّ لبيتكوين

| 2 min read
عملةٌ معدنيةٌ تحمل شعار بيتكوين على خلفيةٍ رقميةٍ من بيانات التداول
المصدر: DALL·E

تخطط بلاك روك (BlackRock) لاستثمار 10 مليون دولار كتمويلٍ أوليٍّ لصندوق بيتكوين (BTC) المتداول في البورصة الخاصّ بها، ويُعتبر هذا الالتزام الماليّ جزءاً من تحضيرات الشركة للإطلاق المرتقب لـ ETF بيتكوين بانتظار الموافقة القانونية من لجنة الأوراق المالية والبورصات (SEC)، وبحسب المحلل جيمس سيفارت (James Seyffart) -المختص بالـ ETFs في وكالة بلومبيرج- فقد قامت الشركة بتقديم استمارة S-1 لتحديث طلبها الأوليّ لإنشاء صندوقٍ متداولٍ في البورصة (ETF) لبيتكوين، والتي أضافت تفاصيلَ لخطوات شركة بلاك روك قبل الحصول على الموافقة المنتظرة، بما في ذلك نيّتها لجمع 10 مليون دولار كتمويلٍ أوليّ.

بلاك روك تمضي قدماً بجمع التمويل الأوليّ


وقد اشتمل الطلب المعدّل على التالي: “في 3 كانون الثاني/يناير 2024، سيتم شراء أسهم التمويل الأوليّ مقابل أوراقٍ نقديةٍ، ويقوم قسم إدارة استثمار التمويل الأوليّ بشراء حُزم التمويل الأوليّ التي تضم 400,000 سهمٍ بسعرٍ أوليٍّ يبلغ 25$ لكلٍّ منها… وبذلك يصل مبلغ التمويل المحصّل من بيع هذه الحزم إلى 10 مليون دولار … وسيتمّ شراء [ ] عملة بيتكوين بسعر [ ]$ باستخدام التمويل في 3 كانون الثاني/يناير 2024”.

وعلى الرغم من أن حركة جمع التمويل لـ ETF التداول المباشر لبيتكوين “لا تعني تأكيد الإطلاق” بحسب سيفارت، إلا أنها “تتماشى مع توقعاتنا بمنح الموافقة في كانون الثاني/يناير”. وقد تم التنويه بأنّ المساهمين في التمويل لن يتعاملوا مع عملات بيتكوين بشكلٍ مباشرٍ بل فقط بالنقد، وبحسب منشورٍ من محلل بلومبيرج إيريك بالكوناس (Eric Balchunas): “سيقوم المساهمون بالدفع نقداً فقط لإنشاء الأسهم، وسيستردّون قيمتها أيضاً نقداً… ولن يقوموا -بشكلٍ مباشر أو غير مباشرٍ- بشراء بيتكوين أو الاحتفاظ بها أو نقلها أو استقبالها كجزءٍ من عمليتي إنشاء الأسهم واسترداد قيمتها”.

آرثر هايز (Arthur Hayes): صناديق بيتكوين المتداولة في البورصة قد “تدمر عملة بيتكوين كليّاً”


فيما تقوم شركاتٌ ماليةٌ كبرى مثل BlackRock وFidelity وGrayscale بتخطيط ومراجعة طلبات إنشاء صناديق بيتكوين المتداولة في البورصة (Bitcoin ETFs)، قام آرثر هايز (المؤسس المشارك والمدير التنفيذي السابق لمنصة BitMEX) بإثارة جوٍّ من القلق حول تأثير هذه الصناديق على عملة بيتكوين في منشورٍ جديد على إحدى المدوّنات يقول فيه: “تخيلوا مستقبلاً يقوم فيه أكبر مدراء الأصول في الصين والغرب بالسيطرة على المعروض المتداول لبيتكوين كاملاً.. حيث يسيطر عددٌ من الشركات على جميع عملات بيتكوين، والتي بالتالي لن يتم تحريكها مجدّداً أو نقلها ما سينهي استخدام بلوكتشين بيتكوين بشكل كليٍّ”.

وأضاف هايز: “في حال قام الناس بشراء مشتقات Bitcoin ETFs بدلاً من شراء وتخزين عملات بيتكوين في محافظهم ذاتية الوصاية… سيؤدي ذلك في نهاية المطاف إلى إيقاف المعدّنين لآلاتهم لعدم تمكنهم من تحمّل تكلفة الكهرباء اللازمة لتشغيلها، وسنقول وداعاً لبيتكوين!”.

وفي الخلاصة، يرى هايز أنه في حال حققت Bitcoin ETFs -الخاصّة بالشركات المالية التقليدية- “نجاحاً كبيراً للغاية”، فسيؤدي ذلك إلى “تدمير بيتكوين بشكلٍ كاملٍ”.