الصفحة الرئيسية أخباراخبار البتكوين

بورصة كندية تدّعي الخسارة، والعملاء يشكّون بعملية احتيال

Fredrik Vold الكاتب
بورصة كندية تدّعي الخسارة، والعملاء يشكّون بعملية... 101
Source: iStock/izusek

فيما يبدو أنه أسوأ تعامل مع أزمة لمنصة تبادل عملات رقمية رأيناها حتى الآن، أعلنت شركة MapleChange، وهي بورصة عملات رقمية صغيرة نسبيًا مقرها إدمنتون في بكندا، يوم الأحد أن "أحداً ما قد نجح في سحب جميع أمواله من البورصة،" مضيفين أنه، "حتى ينتهي التحقيق، لا يمكننا ردّ المستحقات لأي شخص".

بورصة كندية تدّعي الخسارة، والعملاء يشكّون بعملية... 102
A screenshot of the exchange's website.

وفي وقت لاحق من ذلك أضافوا أنه "بسبب عدم وجود المزيد من الأموال لتعويض أي شخص، فإن البورصة للأسف يجب أن تغلق".

ووفقًا للنسخة المؤرشفة (28 أكتوبر) من موقع البورصة التي تدّعي أنها "منصة تداول سريعة وموثوقة ومبتكرة للمحترفين والمبتدئين على حد سواء"، فإن لديها أكثر من 8000 مستخدم مسجل، وكان حجم التداول اليومي عليها أكثر من 900 بيتكوين (أي 5.8 مليون دولار أمريكي)، "اليوم".

في غضون ذلك، في 27 أكتوبر، أعلنت البورصة أن صيانتها "انتهت رسميًا وانتهت من تحديث الخادم هالخاص بنا" ودعوا إلى "الاستمتاع بمظهرهم الأنيق الجديد، ومتابعة التحديثات المستقبلية لأنهم لم ينتهوا بعد".
أمّا اعتباراً من صباح يوم الاثنين، لم يعدّ الموقع متوفراً.

بعد الأخبار أمس، كان أعضاء مجتمع الكريبتو يعملون بجدّ لمعرفة من يقف وراء هذه المنصة، والتي لا توفر معلومات عن أعضاء فريقها على الإنترنت، وقد قام حساب تويتر يحمل اسم Maplechange'ed بتحديد شخص الذي يُعتقد أنه وراء هذه المنصة المشكوك فيها، وهو شاب يعيش في إدمونتون بكندا، إلى جانب العديد من التفاصيل الأخرى حول الأشخاص الذين يقفون وراء البورصة.

بعد أول منشور على تويتر، قامت البورصة بتعطيل حسابها عليه، وبدأت الشائعات تنتشر عبر الإنترنت أن "الاختراق" ليس سوى عملية احتيال تقليدية.

في حالة مثل هذه، فإن الشخص الذي يدير خدمة العملات الرقمية يبني أولاً الثقة مع العملاء، الذين يقومون بعد ذلك بإيداع الأموال في الخدمة، وبمجرد جمع مبلغ كاف من المال أو الأصول الرقمية، يتم إيقاف الخدمة ويختفي المشغلون.

وكما يوافق الكثيرون على الأرجح، فإن تعطيل وسائل الإعلام الاجتماعية وقنوات الاتصال الأخرى "للتفكير في حلّ للمشكلة" هي طريقة مشبوهة للغاية للتعامل مع ما تدعيه الشركة من اختراق.

ومع ذلك، بعد خمس ساعات، ظهر حساب تويتر الخاص بـ MapleChange أخيراً على الإنترنت مع هذه التغريدة:

يجب أن يكون هذا الحادث بمثابة تذكير مهم لكل شخص في مجتمع الكريبتو بعدم الاحتفاظ بالأموال التقليدية أو الرقمية على أي منصة تداول. بدلاً من ذلك، يُنصح عمومًا بتحويل الأموال بعد تداولها إلى البرامج الخارجية أو المحفظات المحمولة حيث يحتفظ المستخدم بالمفاتيح الخاصة، بعد إتمام الصفقة.

لم تستجب MapleChange حتى الآن لطلب التعليق على هذه القصة من Cryptonews.com. سنقوم بتحديث القصة بمجرد أن يردّوا خبراً لنا.

تابعونا على Twitterو Facebook

المزيد من المقالات