23 Jan 2023 · 0 min read

مشروعُ الكريبتو الواعدُ سي بلس تشارج (C+Charge) يُغيّرُ وجهَ قطاع الشحن عبرَ منحِ مُكافآتِ أرصدة الكربون ويجمعُ 341 ألف دولار من البيع المُسبق - لا تُفوّتوا على أنفسِكُم الفرصة

المصدر: موقع Adobe Stock/Jeerasak

تتسارعُ وتيرةُ ثورةِ المركبات الكهربائية، حيث يتّجهُ كِبارُ صُنّاع السّيارات إلى تحويل مسارِ تصنيع السيارات التي يُنتجُونها إلى العملِ بالكهرباء خلالَ السنواتِ القادمة، وأصبح الاتّجاهُ نحوَ السّيارات الكهربائيّة واضحاً ابتداءً من سيّاراتِ الرُّكاب ذاتِ المقاعدِ الأربعةِ (Sedan) وسيّاراتِ الدفعِ الرباعيِّ  (SUVs)، وُصولاً إلى شاحناتِ نقلِ الركاب الصغيرة (Minivans) وشاحناتِ نقل الركاب الجماعيّة (pickup trucks) وحتّى السيّارات الرياضية؛ إذ أصبحت المركباتُ الكهربائيّة خياراً شائعاً -بوجه عام-بين المستهلكين بفضلِ التطوراتِ التقنيّة الحديثة مثل تطبيقاتِ شحن المركبات الكهربائية وتزايدِ الوعيِ بالتأثيرِ الإيجابيِّ للمركباتِ الكهربائية على البيئة.

من أهمِّ ما يُميّز السيارات الكهربائية هي تكلفتُها الاقتصاديّة، فمعَ تَوفّرِ الإعفاءاتِ الضريبيَّةِ في العديدِ من البلدانِ والمناطق، أصبحَتْ أسعارُ السّياراتِ الكهربائيّة في مُتناوَل المُستهلكين بشكلٍ مُتزايدٍ، إضافةً إلى عدمِ الحاجةِ إلى شراءِ المُشتقّاتِ البترولِيَّةِ (مثل البنزين) خاصّةً في ضوءِ ارتفاع أسعارِها وانقطاعاتِ إمداداتِ الطّاقةِ المُتكرّرة.

كما تُقدّمُ المركبات الكهربائيّة مجموعةً من المَزايا الأخرى التي تُشكّلُ أساساً لزيادةِ المبيعات، مثلَ تكاليف الصيانة المنخفضةِ بالمقارنةِ مع السيارات التي تعملُ بالمُشتقات البتروليَّةِ، وتجربةِ القيادةِ السلسلةِ والهادئة التي تتصاحبُ مع مُعدَّلِ تسارُع أعلى؛ إلى جانب تأثيرِها الإيجابيِّ على البيئة.

ومن المزايا الهامّة الأخرى للمركباتِ الكهربائية -بوجهٍ عام- هو أثرُها الإيجابيُّ على النواحِي البيئية؛ فمع استمرارِ الجهود للتصدّي لآثارِ تغيّر المناخ، يُمكن أن يلعبَ اعتمادُ السيارات الكهربائية دوراً مُهمّاً في تقليل انبعاثاتِ الكربون؛ ولن يكون هناك قريباً داعٍ لشراءِ المركبات التي تُسرِفُ باستهلاك الوقود الأحفوريِّ بفضلِ التوسُّع المُطّرد لسوق السيارات الكهربائية الذي يُقّدم سياراتٍ تستخدمُ بطارياتٍ أكثرَ صداقةٍ للبيئة.

وعلى الرّغم من النواحي الإيجابيّة لاستخدام السيارات الكهربائية، إلّا أنَّ اعتمادَها بدا بطيئاً نسبيّاً، وتُعرّف إحدى أهمّ المُشكلات التي ما تزال تعيقُ نموّ هذا القطاع بأنّها "القلقُ بشأنِ المسافةِ التي يُمكِنُها قطعُها"، والتي تمثّلُ الخوفَ أو القلق الذي ينتابُ السائقين بشأن نفادِ الشحن قبل الوصولِ إلى وجهتهم، إلّا أنّ هذا القلق بدأ بالانحسارِ مع التطوّرات المُستمرّة لتقنيّاتِ البطاريات وإتاحةِ محطّاتِ الشحن على نطاقٍ أوسع.

وفي الوقت الراهن؛ تتمثَّلُ المُشكلة الوحيدة في العثورِ على أقرب محطّة شحنٍ، ومعرفةِ المحطّات التي تعملُ حاليّاً من بينها، إضافةً إلى تقدير كُلفة الشحن التي غالباً ما تتباين بشكلٍ كبيرٍ بين محطّةٍ وأُخرى، وهنا يأتي دورُ تطبيقات شحنِ المركبات الكهربائية مثل تطبيقِ سي بلس تشارج (C+Charge) الواعد.

تطبيقُ سي بلس تشارج (C+Charge) لتسهيلِ عمليّةِ شحنِ المركباتِ الكهربائية

تُعدُّ سي بلس تشارج منصّةً مُبتكرةً قائمةً على البلوكتشين، وتهدُفُ إلى إحداثِ ثورةٍ في تجربة شحنِ المركباتِ الكهربائية، ويقومُ التطبيق الخاصُّ بالمنصّة بالوصلِ بين مالكي المركبات الكهربائية وشبكات الشحن، ما يُسهّلُ على السائقين معرفةَ أماكن المحطات وتحديدِ مواعيدٍ للشحن وحتى دفعِ الرسوم مباشرةً من محافِظِهم الإلكترونيَّةِ، كما تُوفّرُ المنصّة معلوماتٍ آنيّةً حول توافُرِ محطّات الشحن والأسعارِ وأنواع وصلاتِ الشحن التي تدعمُها المحطّة المعنيَّة، ما يتيحُ للسائقين التخطيط لرحلاتِهم وتجنُّبَ التكاليفِ غير المُتوقّعة.

ولا يقتصرُ تركيزُ منصّة سي بلس تشارج على الراحةِ والشفافية فحسب، بل تؤكّدُ أيضاً على الاستدامة من خلال السماحِ لمالكي المركبات الكهربائية بكسب أرصدةٍ ومكافآتٍ لتعويض بصمتهم الكربونيّة على شكل عملة رقميّة مُستدامة، فمن خلالِ شراكتها مع Flowcarbon، تمنحُ المنصّة المستخدِمين أيضاً فرصة تداولِ أرصدة الكربون الخاصّة بهم لقاءَ عُملة $GNT (Goodness Nature Token) وهي العُملة الصديقةُ للبيئة من Flowcarbon.

كما تمَّ تصميمُ منصّة سي بلس تشارج (C+Charge) لمساعدةِ مديري المحطاتِ وغيرِهم على تَتَبُّع استهلاك الطاقةِ لكلِّ مركبةٍ كهربائيةٍ، ما يسمحُ بتحصيلِ الرسوم المناسبة لمقدارِ الكهرباء التي حصل عليها كُلُّ سائقٍ، وبتحفيزِ المزيدِ من أصحاب العقارات والشركاتِ على إضافةِ نقاطٍ مُجهّزة لشحن المركبات الكهربائيّة.

باختصار، تسعى سي بلس تشارج (C+Charge) إلى جعلِ تجربة شحنِ المركبات الكهربائية سهلةً وشفافةً ومُجزيةً في آنٍ معاً من خلالِ استخدام شبكتها لتوفيرِ حلٍّ شاملٍ وشفّافٍ لتسجيل أرصدةِ الكربون التي قامَ السائقون برِبحِها أو بشرائِها من خلالِ العُملات الرقميّة، ومع اقتراب إطلاقِ المنصّة، تستعدُّ سي بلس تشارج لنقلِ تجربةِ شحن السيّاراتِ الكهربائيّةِ إلى المستوى الأعلى.

قوموا بزيارة منصّة سي بلس تشارج (C+Charge)

الاستثمارُ في تطبيق سي بلس تشارج (C+Charge) لشحنِ المركباتِ الكهربائية

تقومُ سي بلس تشارج (C+Charge) حاليّاً بإتاحةِ فرصة عرض البيع المُسبق لعملتها CCHG التي سيَتُّم استخدامُها لدفع رسومِ الشحن على تطبيق المنصة، ويُمكنُ للراغبين في الاستثمارِ المُبكّر في هذا المشروع شراءُ هذه العُملة بسعرٍ زهيد يبلغ 0.013$ فقط. وقد تمكّن المشروع من حصدِ ما يزيدُ على 340 ألف دولار خلال عرض البيع المُسبق، وسيرتفعُ سعر عملة CCHG تدريجياً خلال المراحلِ الثلاثة للبيعِ المسبق حتى يصلَ إلى 0.02350$؛ وفيما يلي نُقدِّمُ دليلاً تفصيلياً لشراءِ هذه العُملة.

الخطوة الأولى: قوموا بإنشاءِ محفظةِ كريبتو للاستثمارِ في سي بلس تشارج (C+Charge)

من السهل والآمنِ بدءُ الاستثمارِ في العملات الرقميّة باستخدام إحدى المَحافظِ الشائعةِ المُتاحة، وتُعتبرُ مِحفظةُ Trust Wallet وتطبيقُ MetaMask من الخياراتِ الممتازة، بالإضافةِ إلى العديدِ من الخياراتِ المُتاحة الأخرى؛ وعلى المستثمرين اتّباعُ التعليمات لإعدادِ المحفظةِ وحفظ عملات CCHG الخاصّة بهم بشكلٍ آمن.

الخطوة الثانية: قوموا بتأمينِ حِصّتكُم من عملة  BNBأو عملةِ USDT للشراء

لشراءِ عملات CCHG، يتعيّنُ على المستثمرين اقتناءُ عملة  بينانس (BNB) أو عملة USDT المُستقرّة في محفظة الكريبتو الخاصّة بهم، ويُمكنُ الحصولُ على هذه العملاتِ الرقميّة من منصّاتٍ عديدةٍ مثل منصَّةِ إي تورو (eToro) التي تتيحُ شراءَ العُملات باستخدامِ بطاقةِ الائتمان أو البطاقاتِ البنكية أو بأيٍّ من الطرقِ الأخرى التي تستخدِمُ العملات الورقيّة.

الخطوة الثالثة: قوموا بربطِ المحفظة بموقع سي بلس تشارج (C+Charge)

حالَ اقتناءِ عملات BNB أو  USDTفي محفظة الكريبتو الخاصّةِ بهم، يجبُ على المستثمرين تسجيلُ الدخول في موقع سي بلس تشارج؛ ولربطِ المحفظة بموقع البيع، عليهم النقر على "ربطِ المحفظة"، ومن ثُمَّ مسحُ رمز الاستجابةِ السريعة (QR code) أو اختيارُ الحساب البنكيِّ المربوطِ بالمحفظة.

الخطوة الرابعة: شراءُ عملات CCHG

بعد ربطِ المحفظة بالمنصّة، يُمكنكُم شراءُ عملات CCHG باستخدام إحدى عملتي BNB أو USDT، حيث أنَّ الحدّ الأدنى لبدءِ الاستثمار هو 1,000 عملة من CCHG (أي ما يُعادل  13 عملة USDT أو ما يوازيها من عملة BNB).

الخطوة الخامسة: قوموا بالمطالبةِ بحصّتكُم من العملةِ عقبَ انتهاءِ عرضِ البيع المُسبق

عند شراءِ عملات CCHG في فترةِ البيع المُسبق، يتمُّ حجزُ هذهِ العملاتِ في المحفظة الخاصَّةِ بكُلِّ مُستثمرٍ، لكن لا يُمكِن تحويلُ هذهِ العملات إلى عنوانِ المحفظة إلّا بعدَ انتهاءِ جميع مراحلِ عرض البيع المُسبق؛ وعندها يُمكِن المطالبة بالعملات عن طريقِ زيارةِ موقع سي بلس تشارج (C+Charge) والنقرِ على أيقونةِ "المطالبة" للوصولِ إليها.

قوموا بزيارة منصّة سي بلس تشارج (C+Charge)

لماذا يُعدُّ الاستثمار في تطبيق سي بلس تشارج  (C+Charge) لشحن المركبات الكهربائية خياراً ذكيّاً

تعدُّ مشكلةُ الافتقارِ إلى السهولة ومحدوديّةُ الوصول إلى الخدماتِ من أكبر المشاكلِ التي يُواجِهُها مالكو السيّارات الكهربائية عندما يتعلّقُ الأمرُ بشحن سيّاراتِهم، وتعملُ منصّة سي بلس تشارج على إيجادِ حلٍّ لهذه المشكلةِ من خلال تطوير نظام دفع باستخدام العُملات الرقميّة من نمطِ النظير إلى النظير (P2P) مبنيٍّ على تقنيّةِ بلوكتشين ومُخصَّصٍ لمحطّاتِ شحن المركباتِ الكهربائيّة.

كما يواجه مالكُو المركبات الكهربائيّة مشكلةً أُخرى وهي محدوديّةُ الوصولِ إلى أرصدةِ الكربون التي عادةً ما تكونُ حِكراً على الشركاتِ الكبيرة؛ وتسعى سي بلس تشارج (C+Charge) إلى تيسيرِ حصولِ مالكي المركبات الكهربائية على حصَّتهم من أرصدةِ الكربون التي من شأنِها تشجيعُ العامة على استخدام المركباتِ الكهربائية، ما سيُقلّلُ من الانبعاثاتِ النّاجمة عن قيادةِ مركبات الوقود الأحفوري ونظيرتِها الكهربائِيَّة على حدٍّ سواء.

إضافةً إلى ذلك، توجدُ مشكلةُ نقصِ المحفّزاتِ التي يُمكِنُ منحُها لسائقي المركباتِ الكهربائيّة، وتسهِمُ سي بلس تشارج (C+Charge) في حلِّ هذه المشكلة من خلالِ تمكين سائقي المركبات الكهربائية من كسب أرصدةِ الكربون والعملات الرقميّة المُستدامَةِ كمكافآتٍ على مُساهَمَاتِهم الإيجابيَّةِ في الحفاظِ على البيئة.

وعلاوةً على ذلك، لا يوجدُ حاليّاً نظامٌ مُوَحّدٌ لدفع أجورِ شحن المركبات الكهربائية، ما يزيدُ من صعوبةِ عمليّةِ إيجادِ محطّاتِ الشحن ودفعِ كلفةِ الشحن، إلّا أنَّ نظامَ الدفع من نمطِ النظير إلى النظير (P2P) وتقنيَّةَ العُقودِ الذكيّةِ التي تعتمِدُها سي بلس تشارج تُساهِمُ في تسهيل عمليّةِ البحثِ عن محطّاتِ الشحن المُتاحة ودفع أجورِ الشحن مباشرةً باستخدام مَحافظِ الكريبتو الخاصَّةِ بالمُستخدمين دونَ القلقِ من المشاكلِ المُقترنة بأنظمَةِ الدفع التَقليديّة مثل الرسوم الإضافيّةِ وفتراتِ الانتظار الطويلة.

وغالباً ما تفتقرُ أنظمةُ تسعيرِ أجورِ شحن المركبات الكهربائيّةِ إلى الشفافيّة، ما يُصعّبُ على مالكي السيارات الكهربائية معرفةُ التّكلِفة الكاملة لعمليّةِ الشحن، وتقومُ منصّة سي بلس تشارج المبنيّةُ على البلوكتشين بالقضاءِ على هذه المشكلة من خلال تمكين المُستخدِمين من معرفةِ التكلفة الدقيقة لكلِّ عمليةِ شحنٍ يقومون بها، ما يُسهم في توضيحِ وتخفيضِ التكلفةِ الكُليّة لعملياتِ الشحن.

أمّا بخصوصِ مشكلة نقصِ الحلولِ المُرتبِطةِ بعمليّةِ الشحن وعدم قُدرة مالكي السيارات الكهربائية على إيجادِ محطات الشحن بسهولةٍ، فقد طوّرت سي بلس تشارج (C+Charge) تقنيّةً لتتبُّع استهلاكِ الطاقة لكلِّ مركبةٍ كهربائيّةٍ، ويشجِّعُ هذا النظام على التسعيرِ العادلِ، وعلى تحفيزِ مُديري الأبنيةِ وغيرِهم على إنشاءِ محطّاتِ شحنٍ جديدةٍ لتوفيرِ المزيدِ من الخياراتِ للسائقين.

منصّة سي بلس تشارج (C+Charge) ستلعبُ دوراً فاعلاً في قطاع شحنِ المركبات الكهربائية

يترافقُ الزّخَمُ المتزايدُ الذي تشهدُهُ ثورة قطاع المركبات الكهربائيّة مع ازديادِ الحاجة إلى إيجادِ حلولِ شحنٍ أكثرَ كفاءةً وملائمة، وتسعى سي بلس تشارج (C+Charge) -من خلالِ تطبيق شحنِ المركبات الكهربائيَّةِ القائِم على البلوكتشين- إلى تلبيةِ هذه الاحتياجاتِ من خلال تبسيطِ عمليّةِ شحن المركبات الكهربائيَّةِ.

ويجبُ التنويهُ هنا أنَّ منصّة سي بلس تشارج لا تقومُ فقط بتسهيلِ شحن المركبات الكهربائية فحسب، بل تسعى إلى دفعِ عجلة تطويرِ هذا القطاع، حيث تقومُ بتقديم حلٍّ شاملٍ لربطِ مالكي المركباتِ الكهربائيّةِ بمحطاتِ الشحن مع تَتَبُّع استهلاكِ الطاقة وتحفيزِ أصحاب العقارات والشركات على إنشاءِ نقاط شحن مجهَّزةٍ، وبذلك تُساهم في إزالةِ أحدِ العوائق الأساسيّةِ التي تحولُ دون اعتمادِ المركباتِ الكهربائيّةِ على نطاقٍ واسعٍ ألا وهي الخوفُ من نفادِ الشحن على الطريقِ قبل بلوغ وجهةِ الوصول.

ونظراً لنموّها وتطوُّرها المُستمرَّين، تُبدي منصّة سي بلس تشارج (C+Charge) إمكانيّاتٍ كبيرةً لتصبحَ من الفاعلين الأساسيّين في قطاعِ شحن المركبات الكهربائية، ومن أبرز العاملين على بناءِ مستقبلٍ أكثرَ استدامةً وصداقةً للبيئة.

وتمرُّ سي بلس تشارج (C+Charge) حاليّاً بفترةِ عرض البيع المُسبق الخاصّ بعملتها CCHG الذي تمكّن من جمع 340 ألف دولار، مع توقّعاتٍ بارتفاعِ هذه الحصيلةِ المُستهدفة قبل نهاية البيع المسبق، ما يُوفِّرُ للمشروع أساساتٍ قويةً للانطلاق.

قوموا بزيارة منصّة سي بلس تشارج  (C+Charge)الآن


ننصحك بقراءتها

آخر الأخبار