ارتفاع سعر دوجكوين بنسبة 7%، واتجاه مالكيها إلى الطرح الأوليّ لعملةٍ جديدة مستوحاةٍ من الكلاب أملاً بتحقيق عوائدَ تصل إلى 1,121%

| 3 min read

شعار شيبا إينو الخاص بدوجكوين وسط عملات ذهبية

ارتفعت قيمة دوجكوين (Dogecoin-DOGE) بنسبة 7% خلال آخر 24 ساعةً لتصبح إحدى أسرع العملات تعافياً بعد تراجع كبير في السوق لفترة قصيرة هذا الأسبوع، وليتمَّ تداول عملة DOGE حالياً عند 0.1317$ بانخفاض نسبته 12% مقارنةً بمستواها المسجّل منذ أسبوع، ما يجعل أولى العملات المستوحاة من فصيلة شيبا إينو أكبرَ الخاسرين خلال آخر 7 أيام.

وكان أداء عملة بيتكوين (Bitcoin-BTC) أفضل قليلاً هذا الأسبوع، حيث شهدت انخفاضاً بنسبة 7% فقط ليتم تداولها حالياً عند 59,044$، وكان سعرها قد انخفض من أعلى مستوياته المسجلة الثلاثاء الماضي عند 64,515$ إلى أدنى مستوياته خلال يوم الأربعاء عند 56,804$، متراجعاً بنسبةٍ تقارب 12% خلال 24 ساعة.

كما حافظت عملة إيثيريوم (Ethereum-ETH) على قيمتها بشكلٍ أفضلَ هذا الأسبوع مقارنةً بعملتي بيتكوين ودوجكوين، إذ انخفضت قيمة عملة- ETH العملة الأساسية لشبكة البلوكتشين الأبرز تجارياً- بنسبة 4.4% فقط خلاله ليتم تداولها عند 2,992$. وخلال آخر 24 ساعةً، سجّل سعر عملتي BTC وETH ارتفاعاً بنسبةٍ تجاوزت 3% بقليل.

وجاءت خسائر عملة فلوكي (Floki-FLOKI) -عملة الميم المستوحاة من اسم الكلب الأليف لإيلون ماسك الرئيس التنفيذيّ وأحد أبرز المتحمّسين لعملة دوجكوين- هذا الأسبوع مماثلةً لخسائر عملة DOGE، حيث انخفضت بنسبة 12% ليتمَّ تداولها حالياً عند 0.0001645$.

وبعد أن سجّلت غالبية المشاريع مستوياتٍ عليا جديدةً خلال النصف الأول من شهر آذار/مارس بالتزامن مع تسجيل سعر بيتكوين أعلى مستوياته الجديدة، يُظهر المخطط البيانيّ لسعر دوجكوين أن أداءَها يخالف أحياناً الاتجاه العام للسوق، ليُسجّل مالكوها مكاسبَ إضافيةً بعد بلوغ سعر بيتكوين مستوى غير مسبوقٍ بتاريخ 14 آذار/مارس.

مخطط بياني لسعر زوج DOGE/USDT

المصدر: TradingView

فخلال أواخر آذار/مارس، ارتفعت عملة DOGE بقيمةٍ تجاوزت 22 سنتاً مرّتين، ويبدو أنها تتمتّع بزَخم شرائيّ ملحوظٍ حالياً، وتشير قراءة مؤشر القوة النسبية (RSI) لعملة دوجكوين -الآخذة بالارتفاع- إلى علامة 61، لكنّه شارف على دخول منطقة شراء زائد، ويُرجَّحُ فقدان موجة ارتفاعها الحالية قوّتها قريباً.

موجة ارتفاع دوجكوين واكتتاب عملة WienerAI: هل بدأ موسم العملات المستوحاة من الكلاب؟


تزامن ارتفاع قيمة دوجكوين مع إطلاق عملة ميم أخرى تحمل ذات السمات، لكنّها تحظى بآفاق نموّ أعلى، فعملة الميم WAI -العملة الأساسية لمشروع WienerAI والتي تمثل رفيقاً مدعوماً بتقنيات الذكاء الاصطناعي- تشهد إقبالاً من المستثمرين المغامرين استعداداً لموجات ارتفاع قد تكون مثيرةً للاهتمام.

يُذكر أن مشروع WienerAI يُعَد “شريك تداولٍ ثورياً مدعوماً بتقنيات الذكاء الاصطناعي”، فهو رفيقٌ رقميٌّ يوفر لمالكي عملته WAI تنبيهات تداولٍ تعتمد تقنيات الذكاء الاصطناعي، مع إمكانية مبادلة العملات بسلاسةٍ ودون رسوم بفضل قدراته غير المسبوقة. لذا، فإن عملته (WAI) تمثل الأصل الرقميّ الذي يجدر بكافة المتداولين امتلاكه.

وتأتي الورقة البيضاء للمشروع على ذكر “جيش النقانق” من الداعمين، وهو مصطلحٌ يشير لجموع المتابعين ممّن يستهدف مشروع WienerAI اجتذابهم، في إشارةٍ لتوفر دعم مجتمعيّ قويّ مستقبلاً.

وتتمتع دوجكوين بـ “جيش “Doge المتحمّس لها، إلا أن جيش داعمي Wiener يُعَد أكثر صداقةً للبيئة، حيث يعمل نظام WienerAI التقنيّ وفق خوارزمية إثبات الرهن (PoS)، والتي يحظى المعدّنون وفقها بمكافآتٍ تبعاً لرصيدهم المرهون من عملة ETH.

فمقارنةً بخوارزمية إثبات العمل (PoW) التي تعمل وفقها شبكتا بلوكتشين بيتكوين ودوجكوين وتتطلب طاقةً كهربائيةً وحاسوبيةً هائلةً للتعدين، تُعَد خوارزمية PoS أكثرَ كفاءةً في استهلاكها للموارد بنسبةٍ تتجاوز 99%، كما تمّ تدقيق عقد WienerAI الذكيّ بواسطة Coinsult، إحدى المنصات المعنيّة بإجراء تدقيقٍ أمنيّ للعديد من منصات الكريبتو وأنظمة البلوكتشين.

يُذكر تخصيص نسبةٍ تُقارب 20% من معروض عملة WAI لتوزيع عوائد الرهن بغية تحفيز المشترين على الرهن خلال الاكتتاب والاستفادة من عائده السنويّ المرتفع حالياً بنسبة 1,083%. لذا، فمن غير المستغرب مسارعة المستثمرين لضخّ أكثرَ من 800,000$ في اكتتاب WienerAI، وسط تدافع الحشود لكسب أعلى عائد من رفيق التداول القائم على الذكاء الاصطناعي الأكثر تطوّراً وملاءمةً للمبتدئين في قطاع الكريبتو حالياً.

فابقوا على اطلاع بآخر تطوّرات المشروع بمتابعة حسابه على منصة X وقناته على تيليجرام.

 لزيارة موقع WienerAI الرسميّ والمشاركة في اكتتاب عملته اضغط هنا

 تابعونا عبر Google News من هنا

إخلاء المسؤولية: العملات الرقمية تعد فئة أصولٍ عالية المخاطر، وهذه المقالة معدّةٌ لأغراضٍ إعلاميةٍ فقط ولا تُعتبر أبداً بمثابة نصيحةٍ استثماريةٍ. انتبهوا، فربّما تخسرون رؤوس أموالكم بالكامل.