توقعات سعر عملة دوجكوين مع بلوغ حجم تداولها الإجماليّ 650 مليون دولار، هل ستتعافى هذه العملة قريباً ليعود سعر?

جون إيزيج
| 1 min read
Dogecoin price

عاودت دوجكوين (Dogecoin-DOGE) -عملة المزاح الأكثرُ رواجاً- لفت الأنظار على خلفية كشف الملياردير إيلون ماسك (Elon Musk) -الذي يُعَدُّ أهمّ المعجبين بهذه العملة- عن تحوّله من قطاع العملات الرقمية إلى قطاع الذكاء الصنعيّ (AI)، وقد تراجع سعرُ عملة دوجكوين خلال الأسبوع الحالي تماشياً مع الهبوط العام لسوق العملات الرقمية تحت تأثير كلٍّ من الضغوط التنظيمية ومعاودة “شبح” انهيار منصة FTX -التي أسّسها سام بانكمان فريد (Sam Bankman-Fried)- ليخيّم على سوق العملات الرقمية بعد أن أحدث فيه فوضى عارمة.

التحليل الفنيّ لسعر عملة دوجكوين على المدى القصير

بدأت دوجكوين في مطلع شهر شباط/فبراير الماضي بفقدان المكاسب التي حقّقتها خلال كانون الثاني/يناير على خلفيّة خيبة أمل المضاربين على ارتفاع السعر بقوّةٍ بعد رفع الاحتياطيّ الفيدراليّ لمعدلات الفائدة بنسبة 25 نقطةِ أساس؛ وقد ظنّ المستثمرون في ذلك الوقت أنّ رفع معدلات الفائدة بنسبة 0.25% سيكون له أثرٌ إيجابيٌّ على فئات الأصول المالية شديدة المخاطرة، إلّا أنّه سرعان ما تراجع تأثيرُ تلميحات جيروم باول (Jerome Powell) -رئيس الاحتياطيّ الفيدراليّ- ذات الصلة بانتهاج سياسةٍ انكماشيةٍ على خلفيّة ورود بياناتٍ إضافيةٍ -مثل بيانات كلٍّ من مؤشر أسعار المستهلك (CPI) وجداول الرواتب غير الزراعيّة (NFP) وتقرير البطالة- تشيرُ إلى أنّ التضخم سيكون واحداً من أعقد المشاكلِ التي تواجه الاقتصاد الأمريكيّ في الأشهرِ القادمة.

ومع تراجع أداء سوق العملات الرقمية على وجه العموم -متمثّلاً في تراجع سعر دوجكوين (Dogecoin-DOGE) بنسبة 5.4% خلال سبعة أيام– يترقّب المستثمرون صدورَ البيانات الاقتصاديّة الرئيسيّة الخاصة بشهر آذار/مارس، والتي يتصدّرها الاجتماع المرتقَبُ للّجنة الفيدرالية للأسواق المفتوحة (FOMC) المُقرَّر عقده في نهاية الشهر الجاري.

ومن المرجَّح أن يلتزم المستثمرون -وخصوصاً صغارُ المستثمرين- الحياد حتى يتسنّى لهم تحديد الاتجاهات المقبلة لسوق العملات الرقمية بشكلٍ عام وسعرَ عملة دوجكوين على وجه الخصوص؛ ويجدر بنا الإشارة هنا إلى أنّ فقدان سعر هذه العملة للدعم عند 0.08$ يعكسُ أنّ احتمال ارتفاع الضغط الرأسيّ في نهاية الأسبوع الحالي كبيرٌ للغاية، ولذلك يترقّب كافة المستثمرين مناطق الدعم الضعيفة عند كلٍّ من 0.074$ و0.07$ على التوالي.

ومن الممكن أن يبقى سعر دوجكوين عند مستوياتٍ تُرضي تطلعات المضاربين على الارتفاع إذا لم يتراجع إلى ما دون 0.07$، وفي حالِ تراجعه إلى ما دون هذا المستوى، فقد يبدأ المستثمرون بالاستعدادِ لانخفاضٍ حادٍّ إلى مستوياتٍ أساسيّةٍ منخفضةٍ عند 0.06$ و0.05$ على التوالي.

d
المخطط البيانيّ اليوميّ لزوج عملات DOGE/USD

وقد تتحكّم نقطتان أساسيّتان باتجاه سعر دوجكوين (Dogecoin-DOGE) المُحتمَل خلال الربع الأول من العام الحالي: مستوى المقاومة النفسيّ عند 0.10$ ومستوى الدعم البالغ الأهمية -المذكور أعلاه- عند 0.07$؛ وقد يتراجعُ السعر بشكلٍ كبيرٍ في حال تمَّ كسرُ مستوى الدعم الموافق لـ 0.07$، عندها يُمكن للمستثمرين أن يتوقّعوا تراجع السعر إلى 0.06$ أو حتى إلى 0.055$.

وعلى الجانب الآخر، قد يؤدي حدوث خرقٍ لمنطقة البيع المفرط عند 0.10$ وسيلة سعر دوجكوين الوحيدة ليعاود ارتفاعه إلى 0.0159$، وهي القمّة السعرية التي بلغتها هذه العملة الرقمية عقبَ استحواذ إيلون ماسك على تويتر (Twitter) في تشرين الأول/أكتوبر الماضي؛ ويجدرُ بالمستثمرين التنبّه للحجم الهائلِ من السيولة الصادرةِ عن أسواق دوجكوين حسبما يتبيّن لنا من قراءة مؤشّر التدفقات النقدية (MFI) على المخطط البيانيّ اليوميّ.

وبالرّغم من أنّ هذا المؤشر متراكبٌ مع المخطط البيانيّ اليوميّ للسعر -كما هو حالُ مؤشر القوة النسبية (RSI)- فإنّه يعكس حجم تدفق السيولة الصادرة من أسواق عملةٍ معيّنةٍ أو الواردة إليها، كما يعكس المخطط اليوميّ أيضاً حدوث انزلاقٍ سعريٍّ ثابتٍ في الاتجاه الهابط، ما يسهم في إحكام قبضة المُضاربين على الانخفاض على سعر هذه العملة الرقمية؛ وبناءً على ما سبق فقد يكون من غير المُجدي توقع حدوثِ ارتدادٍ كبيرٍ خلال الأسبوع الحالي، وخصوصاً في جلساتِ التداول القليلة القادمة.

أسباب قوة مستوى الدعم الخاص بعملة دوجكوين عند 0.074$

بالرّغم من أنّ التحليل الفنيّ لسعر دوجكوين (Dogecoin-Doge) لا يدعو للتفاؤل، فقد يُعزى استقرارُ السعر عند 0.074$ إلى ثقة المستثمرين الكبيرة بتعافي عملة المزاح،  ويشير نموذج IOMAP الخاص بمنصة IntoTheBlock إلى قيام حوالي 35.45 ألف عنوانِ محفظةٍ إلكترونيّةٍ بشراء 34.23 مليار عملة دوجكوين بسعرٍ يتراوح بين 0.0738$ و0.0758$.

Dogecoin price
مخطط IOMAP الخاص بعملة دوجكوين (Dogecoin-DOGE)

يبدي المستثمرون الذين قاموا بشراء هذه العملات رغبةً في الحفاظ على رِبحيّةِ سعر هذه العملة الرقمية في وقتٍ يعاني فيه سوق العملات الرقمية ضغطاً رأسياً ناجماً عن تعاظم توجّه الولايات المتحدة نحو تنظيم هذا القطاع؛ وقد يسهمُ بعض الزخم الصاعد في خروج سعر عملة دوجكوين من النطاقِ الذي يتراوح بين 0.07$ و0.074$ ليعاود ارتفاعه إلى أكثر من 0.08$، وقد يواصلُ ارتفاعه نحو 0.10$ ليخترق منطقةِ البيع المفرط مرّةً أخرى.

إيلون ماسك يتحول من قطاع الكريبتو إلى قطاع الذكاء الصنعيّ (AI)

لطالما أبدى إيلون ماسك -المديرُ التنفيذيّ لشركة تويتر (Twitter)- اهتمامه الحقيقيّ وشغفه بقطاع العملات الرقمية، وقد  كانت دوجكوين أولى المشروعات التي لفتت انتباه الملياردير الأمريكيّ حتى أصبحت تغريداته تؤثر على سعر هذه العملة وغيرها من عملات المزاح التي تحمل سمة “الكلاب”؛ ومن المعلوم أنّ إيلون ماسك يستثمر حالياً في كلٍّ من دوجكوين (Dogecoin-DOGE) وبيتكوين (Bitcoin-BTC) وإيثيريوم (Ethereum-ETH).

 ويُذكَرُ أنّ شركة تسلا (Tesla) -أكبرُ مصنّعٍ للمركبات الكهربائية في العالم- قامت بتضمين عملة بيتكوين كأحدِ طرق الدفع المتاحة لديها لبعض الوقت، ولكن سرعان ما أقدمت على إلغاء اعتماد هذه العملة الرقمية الرائدة بسبب استهلاكها الكبير للطاقة الكهربائية، ما يجعلها تُسهم في زيادة الاحتباس الحراريّ.

وبالنظر إلى ما يشهده عام 2023 من تصدّر المواضيع ذات الصلة بالذكاء الصنعيّ لعناوين النشرات الإخبارية وبروز شركات التكنولوجيا العملاقة -مثل Microsoft وGoogle وMeta- فقد صرّح إيلون ماسك بأنّه كان “مولعاً بقطاع العملات الرقمية”، ولكنّه يميلُ الآن “إلى الذكاء الصنعيّ (AI)”.

وقد أثارت هذه التغريدة اهتمام الجهات المعنيّة بقطاع الكريبتو، حيث تساءلت بعض هذه الجهات -كمنصّة بينانس (Binance)- عن ذلك بالقول: “لمَ لا يخوضُ غمارَ القطاعين معاً؟”، بينما أعرب البعض عن تفاؤله بإقدام إيلون ماسك على الجمع بين ولعه بعملة دوجكوين وميله الجديد نحو قطاع الذكاء الصنعيّ.

ويُذكر أنّ المليارديرَ الأمريكيّ كان ممّن انتقدوا ChatGPT -أداةُ بحثٍ مدعومةٌ بتقنيّة الذكاء الصنعيّ طوّرتها شركة OpenAI- حيث حقّقت ChatGPT نجاحاً باهراً خلال العام الماضي ما أثارَ اهتمام شركة Microsoft التي استثمرت 10 مليارات دولار في شركة OpenAI مُبتكِرَة الأداة. فقد حذّر إيلون ماسك من تدريب الذكاء الصنعيّ على التزام الصوابيّة السياسية والتساهل مع قول الأكاذيب، مشيراً  إلى احتمالِ تقديم تقنية ChatGPT لمعلوماتٍ خاطئةٍ، وقد أعلن إيلون ماسك عن اهتمامه بالذكاء الصنعيّ بعد أسبوعٍ من تحذيره المستثمرين خلال أحد فعاليّات شركة تسلا من أنّه ينبغي للناس الحذرُ من التكنولوجيا.

لكن لا يجدرُ بنا أن نسيء فهم الملياردير الأمريكي، حيث يريد ماسك أن ينبّه الناس إلى ضرورة توخّي الحذر عند تقديم معلوماتٍ لأدوات الذكاء الصنعيّ البرمجيّة، ومن المعلوم أنّ الملياردير صرّح مؤخراً بأنّه يعتزم إطلاق شركة ذكاءٍ صنعيٍّ لمنافسة OpenAI في مستوى الالتزام بالمعايير الأخلاقية.

عملاتٌ بديلة لعملة دوجكوين يجدرُ بكم شراؤها

إذا كنتم تبحثون عن مشاريع عملاتٍ رقميةٍ -إلى جانب دوجكوين- تتمتّع بإمكانات تحقيق أرباحٍ كبيرةٍ، فقد قمنا بتقييم أفضلِ 15 عملةً رقميةً لعام 2023، وفقاً لتحليلٍ أجراه فريق The Industry Talk التابع لـ CryptoNews، ويتمّ تحديث هذه القائمة كلَّ أسبوعٍ لتضمين عملاتٍ بديلةٍ ومشاريع بيعٍ أوليٍّ جديدة.

Related Articles: