`
. 0 min read

صندوق تداول البتكوين يواجه معضلة البيضة والدجاجة

أوضح كريس كونكانون، الرئيس والمدير التنفيذي في مجلس شيكاغو للتداول (CBOE)، أنه لا تزال هناك عقبات يجب التغلب عليها قبل أن توافق هيئة الأوراق المالية والبورصات (SEC) على أول صندوق تداول للبتكوين (ETF).

Chris Concannon. Source: a video screenshot.

وقال كونكانون لـ Bloomberg: “عندما نقوم بالتقليل من شأن المشاكل التي تطرحها الهيئة، ستتقبل الموافقة على صندوق تداول البتكوين”.

وبالحديث عن عقود بتكوين الآجلة، أشار كونكانون إلى أن التداول في عقود بتكوين الآجلة ما يزال منخفض مقارنة بالأصول الناضجة مثل الذهب أو النفط. ويؤدي عدم كفاية حجم التداول بدوره إلى تردد هيئة الأوراق المالية والبورصات في الموافقة على الصندوق، على الرغم من أن توفير هذا الصندوق مدعومًا بالعقود الآجلة سيزيد بشكل كبير من حجم التداول في العقود الآجلة الأساسية، وشبهها بـ “مشكلة الدجاجة والبيضة”.

في حزيران/يونيو، قدم مجلس شيكاغو للتداول مقترحاً لصندوق تداول نيابة عن شركة VanEck المالية، وهو الصندوق الوحيد الذي كان يهدف إلى أن يكون مدعوماً بالبتكوين بالكامل، بدلا من العقود الآجلة للبتكوين. ويدعي بعض الخبراء أن حضانة بتكوين هي القضية الأساسية لصندوق تداول البتكوين، في ذات الوقت، تنتظر تسعة صناديق تداول مدعومة بعقود بتكوين الآجلة قرارات هيئة الأوراق المالية والبورصات.

إن حقيقة أن مؤسسة مالية مخضرمة مثل مجلس شيكاغو للتداول قامت بالتقديم لصندوق تداول البتكوين، وأنها ستحتفظ بعملة بتكوين الحقيقية في احتياطها، جعلت مجتمع الكريبتو بأكمله متحمسًا بشكل خاص لآفاق هذا الصندوق بالتحديد. ومع ذلك، عرض رئيس مجلس شيكاغو للتداول وجهة نظره الخاصة في سوق العملات الرقمية، قائلاً:

“لقد رأيت أن هناك مقالات عن السوق أكثر من حجم السوق نفسه. إن كل هذا الاهتمام مقارنة بحجمه أمرٌ صادم قليلاً بالنسبة لي، فسوق العملات الرقمية بأكمله لا يتعدى خمس حجم شركة أبل.”


ننصحك بقراءتها

آخر الأخبار