فيسبوك تناقش إطلاق عملتها المستقرة مع منصات التداول

Linas Kmieliauskas
| 1 min read

أجرت عملاقة وسائل التواصل الاجتماعي ذات الـ 2 مليار مستخدم، فيسبوك، محادثات مع منصات تداول لم يُعلن عن اسمها حول بيعها لعملتها المستقرة التي تنوي إطلاقها في النصف الأول من هذا العام للمستهلكين، كما ذكرت صحيفة نيويورك تايمز، نقلاً عن مصادر متعددة لم يكشف عنها.

Source: iStock/neilkendall

وأضافت أن فيسبوك لديها أكثر من 50 مهندساً يعملون على المشروع الذي من المرجح أن يخرج بعملة رقمية مستقرة مرتبطة بعدد من العملات الأجنبية المختلفة وتدعمها أموال محتفظ بها في حسابات فيسبوك.

ووفقاً للتقرير، فإن العمل مع البورصات سيأخذ بعض العبء التنظيمي عن الشركة، لأن منصات التداول ستكون مسؤولة عن الاحتفاظ بالعملات الرقمية وفحص الزبائن.

وكرّر التقرير ما سبق وروده أن فيسبوك تقوم بتطوير عملة ثابتة تسمح لتطبيقواتساب (WhatsApp)، تطبيق المراسلة، بتحويل الأموال على المنصة. وكما ذكرنا، فإن الشركة “تعمل على الاستراتيجية، بما في ذلك خطة الوصاية على الأصول، أو العملات العادية التي ستملكها لحماية قيمة العملة المستقرة” – وستركز في البداية على “سوق التحويلات المالية في الهند” بأكثر من 200 مليون مستخدم، وقد كان لدى التطبيق حوالي 1.5 مليار مستخدم قبل عام.

وفي الوقت نفسه، كما ذكرنا، فإن تطبيقات المراسلة الأخرى مثل Telegram وSignal يعملان أيضًا على عملاتهم الرقمية الخاصة.

وتسعى فيسبوك بفعالية على تحقيق أهداف الأعمال المتعلقة بالبلوكتشين في العام الماضي، بعد تعيين ديفيد ماركوس، نائب الرئيس السابق المسؤول عن منتجات المراسلة، رئيسًا لقسم البلوكتشين الجديد في الشركة. كان ماركوس أيضًا عضوًا في مجلس إدارة منصة Coinbase لتداول العملات الرقمية ورئيساً سابقاً لشركة PayPal.

كما أفادت التقارير، خلال البحث عن شركات ناشئة في مجال العملات الرقمية والبلوكتشين من أجل شرائها، فيسبوك تفكر في عقد صفقات تبلغ قيمتها عشرات الملايين من الدولارات. وعلاوة على ذلك، فإن الشركة لديها الآن 18 شاغر وظيفي ضمن فريق البلوكتشين الخاص بها، ازدادوا أربعة قبل 10 أيام فقط.

وفي غضون ذلك، في فبراير، قال الرئيس التنفيذي ومؤسس موقع فيسبوك، مارك زوكربيرغ، إنه “مهتم” باستخدام تقنية البلوكتشين كأداة للمصادقة على الشبكة الاجتماعية التي أنشأها.