هذا المشروع الناشئ في عالم الألعاب يغيّر قواعد اللعب من أجل الكسب (P2E) بنظامٍ تقنيٍّ يتفوّقُ على The Sandbox

ترينت رود
| 1 min read

مع انفجار شعبيّة منصّات الميتافيرس (Metaverse)، هناك العديد من الخياراتِ للمهتمّين بالألعاب عندما يتعلق الأمر بتجربة اللعب ضمن الميتافيرس، وتملك روبوت إيرا (RobotEra)  إمكانيّة أن تكون من المنافسين الكبار في هذا المجال سريع النموّ، ومن المؤكّد ظهورُ مقارناتٍ مع عملاق الميتافيرس The Sandbox، إلا أنّ روبوت إيرا (RobotEra)  تسعى للتميّز من خلال سهولة الاستخدام غير المسبوقة بالإضافة إلى تطوير القدراتِ الابتكارِيّة؛ ويهدف المشروع إلى تزويد اللاعبين بتجربة لعب غامرةٍ على الويب الثالث (Web3) مُصمَّمَةٍ لتلبية احتياجات اللاعبين المبتدئين والمُخضرمين على السواء. وسنلقي نظرةً على الاسباب التي تجعل روبوت إيرا (RobotEra)  نقطة تحوّلٍ في عالم ألعاب الميتافيرس.

تهدف لعبة روبوت إيرا (RobotEra) أولاً إلى توفيرِ اللعب المدعوم بالرموز غير القابلة للاستبدال (NFTs) لشريحةٍ أوسع من التي تغطّيها The Sandbox، عن طريق تقديم واجهةِ بناءٍ أكثرَ سلاسةً تسهّل على اللاعبين بناءَ ممتلكاتٍ أكثر تعقيداً ضمن اللعبة؛ وسيتمكّن اللاعبون (روبوتاتٌ ضمن لعبة الميتافيرس) من جمع الموارد وإدارة أراضِيهم وخلق روبوتاتٍ مُرافقةٍ والمشاركة في بناء عالمٍ جديد، وكلُّ ذلك يأتي مع حريّةِ تخيّل وخلق أيِّ شيءٍ يريدونه بالإضافة إلى التعاون مع اللاعبين الآخرين لتحويل أفكارِهم إلى واقع.

ولكنّ روبوت إيرا (RobotEra) أكثرُ من مجرّد لعبة، إنّها حَقبة جديدة من تجربة اللعب الغامرة والتفاعليّة المُصمّمة للاستفادة من قوّة وإمكانياتِ العملات المشفّرة والأصول الرقميّة؛ وتستطيع روبوت إيرا (RobotEra) -من خلال الاستفادة من تقنية البلوكتشين- تقديمَ عالم كاملِ التشاركيّة يربط أراضي اللاعبين مع بعضها البعضِ ويفتح الباب أمام احتمالاتٍ لا متناهيةٍ للحفلاتِ والمنتزهاتِ الترفيهيّة والمتاحف والكثيرِ من غيرِ ذلك.

وسيتمكّن اللاعبون من الاستفادة من ابتكارهم وتفكيرِهم الإستراتيجيّ خلال استكشافهم للميتافيرس الواسع والتفاعليّ وخلقهم للروبوتاتِ والأراضي المميّزة الخاصة بهم عن طريق أداة التعديلِ المتطوّرة واستكشاف أماكن سريَّةٍ تحوي مكافآتٍ قابلةً للتداول، وتقع المدينة المركزيّة في قلب روبوت إيرا (RobotEra) وتعتبرُ مركزَ الصّخَب والنشاطِ حيث تقدّم تحدّياتٍ ومكافآتٍ خاصّةً وفرصةً للتواصل والتعاون مع روبوتاتٍ أخرى في عالم الميتافيرس.

تمَّ تصميمُ المنصّة لتكون سهلة الوصول والاستخدام للّاعبين من جميع المستويات مع واجهةٍ صديقةٍ للمستخدم تقدّمُ خياراتِ تصفّحٍ سهلةً وأدواتٍ بسيطةً وقويّةً لخلق ومشاركة الابتكاراتِ المميّزة في اللعبة؛ وتقدّم روبوت إيرا (RobotEra) طريقةً جديدةً لبناء الثروة عبرَ الاستمتاع من خلال توفيرِها لإمكانيّة ربح العملاتِ المُشفّرة والأصولِ الرقميّة أثناء اللعب.

قوموا بزيارة روبوت إيرا (RobotEra) الآن

قصة روبوت إيرا (RobotEra) تجعلُ من اللعبة أكثر تشويقاً

تبدو قصّة روبوت إيرا (RobotEra) جذّابةً بقدرِ اللعبة نفسها، وتجري أحداث اللعبة في مجرَّةِ ألفا على كوكب تارو (Taro) الذي تعرّض لكارثةٍ كبرى، حيث تحوَّلَ الكوكب -الذي كان نابضاً بالحياة مع حضارةٍ مزدهرةٍ- بسبب حرب شرسةٍ بين السكّان الاصليّين والروبوتاتِ إلى أرضٍ قاحلةٍ ومقفرة، ولكن في اللحظة الأخيرة من الحرب نجح عالِمُ الروبوتاتِ بروسيوس (Prosius) في تحقيقِ قفزةٍ في بحثه العلمي حول “تفرّد الروبوت” -أي تحقيقُ الروبوتاتِ للوعي الذاتيّ- وقام بتفعيلِ مشروعِهِ “حياةٌ جديدةٌ” وقام بتفصيلِ خطّتهِ في وثيقةٍ مَحمِيَّةٍ تحت اسم “الفرصة الأخيرة”.

وبعد هلاك آخرِ السكان الأصليّين، تمّ تشغيل 10,000 روبوتٍ مُتمتّعٍ بوعيٍ ومشاعرَ بشريَّةٍ ما اعتُبرَ إعلان بدايةٍ جديدةٍ لكوكب تارو، وأصبحت الرُّوبوتاتُ أسياد هذا العالم الجديد وستكون على عاتقهم مُهمَّة إعادة بناء الكوكب واستعادة أمجاده الغابرة وإنشاء حضارةٍ جديدةٍ ومستقبلٍ مُشرق.

اللعب المبنيّ على الرموز غير القابلة للاستبدال (NFTs) يحوّل جميع العناصر ضمن اللعبة إلى رموز

تقدّم روبوت إيرا (RobotEra)  تجربة لعب على الويب الثالث (Web3) جديدةً وجذّابةً تسمح للّاعبين بالتحوّل إلى روبوتاتٍ واستكشاف العالم الواسع والغامر، ويمكن للّاعبين تعديل الأراضي الخاصة بهم وخلق روبوتاتٍ مُرافقةٍ مميّزةٍ بالإضافة إلى جمع الموارد لصناعة العناصرِ والأبنية ضمن عالم اللعبة الكبير والغامر.

وتنتمي الروبوتات ضمن اللعبة إلى سبعِ فصائل مختلفةٍ يمتلك كلٌّ منها ميّزاتٍ ومنافعَ خاصّة، ومع جمع اللاعبين لرموز الروبوتات غير القابلة للاستبدال (NFTs) يمكنهم الوصولُ إلى العديد من الميّزات مثل حقوق تداولِ وتأجير روبوتهم المرافقِ الثانويّ واستخراج المعادن وتلقّي المساعدات المُنزلةِ جويّاً، ويشكّل كلٌّ من الروبوتات المُرافقة حليفاً ضروريّاً في اللعبة ويمكنها مساعدة اللاعب في إكمالِ العديد من المهام التي لا يمكنُه تحقيقُها عن طريق الروبوت الأساسيّ وحدَهُ ما يحسِّنُ تجربة اللعب بشكلٍ عام.

ويمكن صناعة هذه الروبوتات المرافقة باستخدام قسم العملِ على مكوّنات الآليّات وورشة المُرافق الآليّ بالإضافة إلى تخصيصِ المظهر باستخدام مُحرِّرِ الروبوتات، وكلُّ روبوتٍ مرافقٍ هو رمزٌ غير قابل للاستبدال (NFT) ويمكن تداوله أو تأجيرُه ضمن لعبة الميتافيرس؛ وتشكّل الأراضي ايضاً جزءاً مهماً من تجربة اللعب وكلّ قطعةٍ من الأرض هي عبارةٌ عن رمزٍ غير قابلٍ للاستبدال (NFT) تمَّ توليده من قبل نظام اللعبة.

كما يمكن للّاعبين استخدامُ مخيّلاتهم لبناء ما يرغبون على أراضيهم بدءاً من الحدائق المعلّقة في السماء وانتهاءً بملاجئ وقلاعٍ تحت الأرض، ومن خلال امتلاكهم لرموز الروبوتاتِ غير القابلة للاستبدال يمكن للّاعبين استحداثُ أراضيهم الخاصة التي يمكن تداولها أو تأجيرها للاعبين آخرين، وهناك عدّة منافع لامتلاك الأراضي من بينها إمكانيّة العمل والبناء واستخراجِ الموارد منها.

وهدفُ روبوت إيرا (RobotEra) الأسمى هو تقديمُ منصّة ألعاب ميتافيرس قويّةٍ تدمج بسلاسةٍ الترفيه والابتكارَ والإدارة والاستكشافَ والتفاعل، وهذا يسمح للّاعبين بالاستمتاع بتجربةٍ غامرةٍ بالكامل، بالإضافة لكسبهم المال من خلال مساهماتهم في اقتصاد اللعبة.

مُحرِّر روبوت إيرا (RobotEra) يسمحُ للّاعبين ببناءِ ميتافيرسٍ مُخصّص

تمنح روبوت إيرا (RobotEra) اللاعبين أدواتِ تحريرٍ سهلةِ الاستخدام تُساعدهم في إنشاء أبنيةٍ وشخصيّاتٍ على أراضيهم وتوليدِ رموزٍ غير قابلة للاستبدال (NFTs) موافقةٍ لها، ويُعتبرُ هذا المُحرِّرُ نقطة تحوّلٍ تسمحُ للّاعبين بتخصيصِ ابتكاراتهم دون الحاجة إلى مهاراتٍ برمجيّة، وباستخدامه يُمكن للّاعبين بناءُ مصانعِ الإنتاج واستخراجِ الموارد وتزويد الشوارع في أراضيهم بالطاقة وإنشاء الأبنيةِ والتزيين باستخدام عناصرَ من اللعبة وخلقِ الروبوتات المُرافقة.

فمُحرّرُ روبوت إيرا (RobotEra) إذاً هو عبارةٌ عن أداةٍ تسمح للّاعبين بإطلاقِ العنان لمخيّلاتهم وبناء وتخصيصِ أراضيهم والشخصياتِ التي يبتكرونها بالطريقةِ التي يرغبون بها، ويتولّد مُقابل هذه الأراضي والشخصيّاتِ أصولٌ رقميّةٌ فريدةٌ يُمكن تداولها ممّا يضيف بعداً جديداً لتجربة الميتافيرس، ويمكنُ للّاعبين إنشاءُ أيِّ شيءٍ يُريدونه على أراضيهم من المناجم إلى المصانع والمباني الأخرى، ويسمحُ لهم مُحرّر روبوت إيرا (RobotEra) ببعثِ الحياة في ابتكاراتهم، حيث يوفّرُ المُحرِّرُ بفضلِ ميّزاته الشاملة منصّةً تسمح للّاعبين بالتعبيرِ عن أنفسهم في الميتافيرس وخلقِ أعمالٍ فنيّةٍ أو عناصرَ عالية التقنيّة.

روبوت إيرا (RobotEra): ميتافيرسٌ ديناميكيٌّ وغامرٌ مدعومٌ بالرموز غير القابلة للاستبدال (NFTs)

يتحدّدُ الهدفُ الأساسيُّ لروبوت إيرا (RobotEra) بخلقِ منصّةِ ميتافيرسٍ ديناميكيّةٍ وغامرةٍ يُمكنها أن تُدمجَ بسهولة الترفيه والابتكارِ والإدارة والاستكشافِ والتفاعلِ ممّا يوفّرُ تجربةً سلسةً للّعب من أجل الكسب، وسيمتلكُ اللاعبون عدّة وسائل لكسب دخلٍ ماليّ مهمٍّ مثل العناية بالأشجارِ المقدّسةِ وبيع الرموزِ غير القابلة للاستبدال (NFTs) والإعلاناتِ ورهنِ العملات وغير ذلك.

وتسعى روبوت إيرا (RobotEra) إلى توفيرِ تجربةِ لعب ميتافيرس تفاعليّةٍ وجذّابةٍ بالاعتماد على الويب الثالث، حيث يُمكن للّاعبين إطلاق العِنان لإبداعهم واكتشاف العوالم الجديدة وبناء علاقاتٍ مُستدامةٍ مع اللاعبين الآخرين، وتضمنُ المنظّمة المستقلة اللامركزيّة (DAO) الخاصّة بالميتافيرس حقوق كلِّ اللاعبين في اقتراحِ وإقرارِ إستراتيجيّاتِ الفصيلِ الخاص بهم بالإضافة إلى تحديد طريقةِ استخدام العملاتِ والرموز في خزينتهم.

ويمكنُ للّاعبين الذين يملكون أفكاراً جيّدةً ويقدّمون مساهماتٍ مهمّةً أن يترشّحوا لجوائز روبوتِ إيرا (RobotEra) التي ستمنحهُم دخلاً إضافياً، وهذا يحفّزُ اللاعبين على المزيد من الانخراطِ في اللعبة وينتجُ عن ذلك مجتمعٌ أكثرُ تفاعليّةً وديناميكيّة.

وتعتزمُ روبوت إيرا (RobotEra) على إيصال عالم ألعاب البلوكتشين إلى جمهورٍ أوسع عن طريق لعبة الميتافيرس الديناميكيّة والغامرة، وتمتلك هذه اللعبة ميّزاتٍ تُرضي جميع المُستخدِمين، منها القدرة على بناء شخصيّة الروبوت الخاصة باللاعب واكتشافِ أقسامٍ جديدةٍ من الميتافيرس وامتلاكِ الأراضي وغير ذلك.

زوروا روبوت إيرا (RobotEra) الآن

إخلاء مسؤولية: يحتوي قسم The Industry Talk على مقالاتِ رأي لأشخاصٍ فاعلين في صناعة الكريبتو، ولا يعتبرُ ذلك جزءاً من المحتوى التحريريّ لـ Cryptonews.com.