الصفحة الرئيسية أخباراخبار الايثيريوم

ما هي أحوال الإيثيريوم في ظلال البتكوين؟

Sead Fadilpašić الكاتب
ما هي أحوال الإيثيريوم في ظلال البتكوين؟ 101
Source: iStock/znm

في الأسابيع القليلة الماضية (ونجرؤ أن نقول، الأشهر الماضية)، كانت جميع العيون على البتكوين، حيث دارت الكثير من الأحداث في عالم الكريبتو، من نقاش صندوق بتكوين للتداول (ETFs)، ودعوات لتنظيم المجال، بالإضافة إلى الأحاديث حول "المال الممأسس" الذي بدأ بدخول السوق. هذه ليست سوى بعض الأسباب وراء سرقة البتكوين الأضواء في الآونة الأخيرة.

في نفس الوقت، الأخ الأصغر لبتكوين، الإيثيريوم، الذي كان يعتبر في يوم من الأيام أفضل مرشح للنيابة عن البتكوين في قيادة السوق، أصبح الآن في ظل شقيقه الأكبر. مع انخفاض الأسعار في الأشهر الثلاثة الأخيرة (من 833 دولار أمريكي في أوائل شهر أيار/مايو، إلى 479 دولار أمريكي في وقت كتابة هذا التقرير)، ومشاكل في التوسع، وزيادة أسعار المعاملات، بدأ البعض يديرون ظهورهم لمشروع فيتاليك بوترين.

مخطط سعر الإيثيريوم:

ما هي أحوال الإيثيريوم في ظلال البتكوين؟ 102
Source: coinmarketcap.com

مع ارتفاع الأصوات التي تراهن ضد الايثيريوم، فإن مؤيديه يقفون صامدين، مؤمنين بالمشروع وبالناس التي تعمل من أجله.

إذاً، ما الذي يحدث بالضبط؟

تيتراس كابيتال (Tetras Capital)، صندوق تحوّط في نيويورك، قام بالبيع المكشوف للإيثر، أيّ أنه باعها على أمل شراءها لاحقاً بسعر أقل. وبرر ذلك بأن "السوق والتكنولوجيا لا يزالان غير ناضجين إلى حدّ كافٍ"، وأن "عملة الإيثر تفتقر إلى الخصائص الهامة التي يتطلبها أيّ مخزن للقيمة"، وأن شركة إيثيريوم تواجه مشاكل على "الصعيد التقني واللامركزية على حد سواء"، وكذلك أن "زيادة تسليع رأس المال بدأ بالفعل بأكل الطلب على الإيثر". بالمختصر، "السعر الحالي مبالغ فيه بشكل كبير".

أمّا الشركة الناشئة سوشال كاست (Socialcast)، بالإضافة إلى هيدين هاند كابيتال (Hidden Hand Capital)، يوافقون هذا الرأي. الحجة التي يتذرعون بها هي عدم قدرة الشبكة على القيام بأكثر من 15 معاملة في الثانية الواحدة.

تقول فوربس (Forbes)، على لسان مؤسس شركة هيدن هاند كابيتال، "تمتلك شركة إيثيريوم مجموعة هائلة من المطورين الموهوبين"، وعلى المدى الطويل، أعتقد أنهم سيحلون الكثير من التحديات المتزايدة. ولكن على المدى القصير، هناك فجوة بين السعر والتكنولوجيا التي تقوم عليها".

يوافق أليكس سناربورج، الشريك المؤسس لتيتراس (Tetras)، بالقول، "لأن أمر معين فكرة جيدة، لا يعني أنه استثمار جيد".

لكن هذا أحد الآراء، حيث لا توافق كوين فند (CoinFund)، ومؤسسها جيك بروكمان، قائلاً بأن إيثيريوم تجري "العديد من التحسينات" وأن المعاملات ستسرع في الوقت المناسب، "كتكنولوجيا بلوك تشين، ما زالت إيثيريوم أكبر منصة من حيث التقنيات، والأدوات، والمطورين".

ماذا يقول المجتمع؟

رديت (Reddit) كالعادة، يصدح بالمناقشات. لا يتفق المجتمع هناك مع المشككين في الإيثر، قائلين إن الشبكات الأخرى لا تواجه مشاكل توسع الشبكة، كما في الإيثيريوم، لأن الناس تفضل تبني الإيثيريوم في الوقت الحالي، مشكلة تأزّم الشبكة تأتي من زيادة مستخدميها ومفضليها، أليس كذلك؟

قال أحد المعلقين: "يمكن تطبيق هذا المنطق على أي عملة رقمية". وذكّر آخر المجتمع بأنه حدث شيء مشابه قبل عام، عندما انخفض سعر الإيثيريوم من 420 إلى 130 دولار أمريكي.

"حتى تُراكم المال، اجمعه واسترخِ، وسيلحقك القطيع. الأمر ليس مسألة إذا كان سيحدث ذلك أم لا، السؤال متى سيحدث".

وفي الوقت نفسه، أظهر مسح أُجري في الربع الثاني من العام على 1200 من متابعي موقع كوين ديسك (Coindesk)، وهو موقع إخباري، وتبيّن أن الغالبية كانوا متفائلين بشأن الإيثيريوم.

ما هي أحوال الإيثيريوم في ظلال البتكوين؟ 103

تابعونا على Twitterو Facebook

المزيد من المقالات