24 Jan 2023 · 0 min read

هذا المؤشّرُ يشيرُ إلى بيع حاملي بيتكوين (BTC) عُملاتِهم للمبتدئين - ماذا يعني ذلك لسعر BTC؟

وفقاً لبياناتِ منصّة غلاس نود (Glassnode) لتتبُّع وتحليلاتِ بياناتِ الكريبتو على البلوكتشين، فقد ارتفعَ مُعامِلُ الاحتفاظِ بعُملة BTC في مدى زمني قدرُهُ 90 يوماً (the 90-Day Bitcoin’s Realized HODL Multiple) إلى أعلى مستوى لهُ منذ شهرِ أيّار/مايو لعام 2022، عندما كان سعرُ عملة BTC يبلغ حوالي 30,000$، بعكسِ المستوياتِ الحاليّةِ أعلى منطقةِ 22,000 دولار. ويُشار إلى معدَّلِ الاحتفاظِ المُحقّقِ (RHODL) للعُملةِ الأبرز على أنّها نسبةُ عددِ عُملات بيتكوين التي تحرّكت -بين مَحافِظ المتداولين- خلال أقلِّ من أسبوع إلى عددِ العُملات التي انتقلت –بين هذه المحافظ- خلالَ فترةٍ  تمتدُّ بين عامٍ إلى عامين.

وتقولُ منصّةُ تحليلاتِ البلوكتشين غلاس نود (Glassnode) أنَّ القيمَ الأعلى للمُعامِلِ المذكور أعلاه تشيرُ إلى هيمنةِ العُملات الحديثة التي تبلغُ من العمر أسبوعاً واحداً، بينما تشيرُ القيمُ المنخفضة إلى هيمنة العُملات الأقدمِ التي يصل عمُرُها إلى عامٍ أو عامين. تُظهر قيمةُ معاملِ الاحتفاظِ المُحقّقِ في صورةِ شرائط بيانيّةٍ يتمُّ حسابُها بقسمةِ قيمةِ نسبةِ الاحتفاظِ المُحقّق (RHODL) الحاليَّةِ إلى مُتوسِّطٍ مُتحرِّكٍ بسيط (SMA) لمُعامِل (RHODL) على مدارِ الـ 365 يوم الماضيةِ.

كما تفيدُ منصّةُ تتبُّعِ بياناتِ البلوكتشين بأنّهُ "عندما يتحوّلُ مُعامِل معدّل الاحتفاظ المُحقّق (RHODL) إلى اتجاهٍ صاعدٍ في مدى زمنيٍّ قدرُهُ 90 يوماً، فإنَّهُ يشيرُ إلى أنَّ مِقدارَ الثروةِ المُقوَّمَةِ بالدولار الأمريكيِّ قد بدأتْ بالتحوُّلِ نحو تدفّقات الطلب الجديدِ مُجدَّدَاً"، حيث إنَّهُ "يشيرُ إلى أنَّ ثمَّةَ أرباحاً يتمُّ جنيُهَا حالياً، وأنّ السوق بمقدورهِ استيعابُها ..... وأنَّ المُحتفظِين بالعُملة على المدى الطويلِ قد بدؤُوا في بيعِ حصَّةٍ من عُملاتهم"، كما توضِّحُ منصّةُ غلاس نود (Glassnode).

إشارات: مُعامِل الاحتفاظِ المُتصاعِدِ لعُملة BTC في مدًى زمنيٍّ قدرهُ 90 يوماً - المصدر: موقع Glassnode

جديرٌ بالذكّر أنّ مُعامِل الاحتفاظِ المُحقَّقِ (RHODL) قد لوحظَ مُؤخّراً بالقرب من علامةِ 0.85، بعد أن كان قد انخفضَ إلى ما دون علامةِ 0.5 خلالَ شهر حزيران/يونيو من العام الماضي 2022. وتاريخيّاً، فإنَّهُ عندما تتعافَى قيمةُ مُعامِل الاحتفاظِ المُحقَّقِ (RHODL) من انخفاضٍ يقلُّ عن مستوى 0.5، فإنَّ هذا يُعدُّ علامةً جيِّدَةً لسوقٍ صاعدةٍ على الطريقِ بالنسبةِ لأسعارِ عُملة بيتكوين.

إشارات: مُعامِل الاحتفاظِ المُتصَاعِدِ لعُملة BTC في مدًى زمنيٍّ قدرُهُ 90 يوماً - المصدر: موقع Glassnode

ماذا يعني هذا بالنسبةِ لعُملة بيتكوين (BTC)؟

يأتي الارتفاعُ في مُعامِل الاحتفاظِ المُحقَّقِ (RHODL) عقبَ ارتفاعِ سعرِ عُملة بيتكوين (Bitcoin-BTC) بما تقرُبُ نسبتُه من 40% حتى الآن خلالَ هذا الشهرِ وحدَهُ، حيث أنَّ العُملة الرقمية الأعلى عالميّاً من حيث إجماليُّ القيمةِ السوقيّة في طريقِها لتحقيقِ أفضلِ أداءٍ شهريٍّ لها منذ شهر تشرين الأول/أكتوبر لعام 2021. وبتحقيقِها لارتفاعاتٍ تتجاوزُ مستوى 22,000$، يدرسُ المحلِّلون والمتداولون إلى جانب المستثمرين ما إذا كانت الارتفاعاتُ المُحقَّقةُ مُؤخَّراً هي -في الحقيقة- بدايةً لمسارٍ طويلِ الأجل بالاتّجاهِ الصاعدِ، أم أنَّها غالباً ما تشيرُ إلى ما يُعرف باسم "فخِّ السوق الهابطةِ" (في إشارةٍ إلى ارتفاعاتٍ مؤقّتة غير مستدامةٍ يعقِبُها انخفاضٌ أشدُّ للأسعارِ).

وفي الوقتِ الذي يأتي فيه التحوُّلُ الإيجابيُّ الأخيرُ لمقياسِ (RHODL) الخاصّ بمنصّةِ التتبُّع الأشهر على البلوكتشين -منصّة غلاس نود (Glassnode)- فإنَّ المؤشّراتِ الأخرى تشيرُ كذلك إلى أنّنا قد نكون تخطّينا قاعَ عُملة بيتكوين السعريِّ، حيث ارتفعَ سعرُ العُملة الأبرز على ساحةِ الكريبتو مؤخّراً (BTC) أعلى مُتوسّطِ الحركةِ البسيطِ المُقاس في مدًى زمنيٍّ قدره 200 يوم إلى جانب السعرِ المُحقّق، ويُنظرُ إلى كلٍّ من هذين المعيارين على أنّه في غايةِ الأهميّة، حيث إنَّه غالباً ما يشيرُ تحوُّلُ الاتجاه العام لأيٍّ منهُما في أيٍّ من الاتجاهين -صُعوداً أو هبوطاً- على أنّهُ مؤشّرٌ مبكّرٌ على حدوثِ تحوّلٍ في زخمِ بيتكوين واتّجاهاتِه السعريّة.

إشارات: السعرُ المُحقّق لعُملة BTC ومتوسّطُ الحركة في مدًى زمنيٍّ قدرُهُ 200 يومٍ - المصدر: موقع Glassnode

ويأتي ذلك كلُّه بالتزامنِ مع الازديادِ الواضح لزخَمِ عددِ العناوين الجديدةِ الفريدةِ التي أشارت إليها منصّة Glassnode، إلى جانب نسبةِ الربحِ والخسارة المُحقَّقةِ لعُملة بيتكوين، والتي تتّجهُ كذلك إلى تحقيق ارتفاعاتٍ متلاحقة، فيما كانت –في ذات الوقت- العديدُ من المؤشّرات تنحو صوبَ الارتفاع كذلك. بالمقابلِ، تعافى مُؤشّرُ الخوف والطمع الخاصُّ بعُملةِ بيتكوين (Bitcoin Fear and Greed index) -والمُراقبُ عن كثب من موقع Alternative.me- إلى المنتصفِ (عند علامة 50) أخيراً، وفي حالةِ تمكُّنهِ من الصمودِ أعلى مستوى 50 بشكلٍ مستدامٍ مستقبلاً، فقد يكونُ هذا علامة فارقةً تاريخيّاً تدلُّ على انتهاءِ فترةِ السوق الهابطةِ.

تبدُّدُ سُحُب الاقتصادِ الكلّيِّ القاتمة في عام 2023؟

بالنظرِ إلى الصورة الأوسع للأسواقِ بشكلٍ عام، فإنَّ الملامحَ الكليّة لها تبدو أكثرَ إشراقاً ممّا كانت عليه في عام 2022؛ ويبدو أنّ المسافة الأكثر طولاً من طريقِ رفعِ معدّلاتِ الفائدة -من قبلِ مجلس الاحتياطيِّ الفيدراليِّ- قد تمَّ تجاوُزها بالفعل، وذلك بالتزامن مع تراجع معدّلات التضخّم في الولايات المتحدة الأمريكيّة باطّرادٍ مع اتّجاهِ هدفِ البنك المركزيِّ البالغ 2.0% فقط؛ أضِف إلى ذلك تباطؤ نموِّ الاقتصادِ في الولايات المتحدة بشكلٍ ملحوظ. حالياً، يراهنُ متداوِلو الماكرو (المُهتمّون بعواملِ الاقتصادِ الكليِّ) بشكلٍ مُتزايدٍ على إمكانيّةِ تطبيق معدّلاتِ فائدةٍ أقلَّ لتُصبحَ أكثرَ مُلاءَمةً للأسواقِ -بشكلٍ عام- في أواخرِ عام 2023 وحتى عام 2024.

وإجمالاً، يبدو أنَّ مُحرِّك السوق الهابطةِ خلال عام 2022 الرئيسيِّ (وهو مجلسُ الاحتياطي الفيدرالي الذي كان أكثرَ تشدّداً من المُتوقّع) لن يكون مشكلة -بذات الثقلِ خلال عام 2023- للأسواق العالميّة بشكلٍ عام. وفي غياب أيّةِ ضمانة على أنّ أسعار عُملة BTC ستصبح ذاتَ مكاسبَ مُستدامة بشكلٍ ما وتنطلقَ للارتفاعِ خلال عام 2023 -وخاصّة إذا ما ثبتَ أنَّ الركودَ الأمريكيَّ المُتوقّع القادمَ سيكونُ أسوأ مما يُعتقدُ، ما قد يؤدّي إلى انخفاضِ مؤشّرات أسواق الأسهم الأمريكيّة- فإنّهُ يبدو -مع ذلك- أنّ مخاطرَ انخفاضِ أسعار العُملة الأبرز قد تراجعَتْ بالمقارنةِ بنفسِ الوقتِ من العام الماضي.

وأخيراً، تجدرُ الإشارةُ إلى أنَّه إذا ما تمكّنت أسعارُ عُملة بيتكوين (Bitcoin-BTC) من حشدِ زخمٍ أقوى لتجاوزِ حاجزِ المقاومة عندَ 23,000$، فإنّ الباب مفتوحٌ على مصراعيه لإعادةِ اختبار القمم السعريّة المُسجّلةِ أواخرَ الصيف الماضي حول منطقةِ 25,500$ كجزءٍ من ارتفاعاتٍ أعلى نحو منطقة 30,000$ المفصليّةِ خلال العام الجاري.


ننصحك بقراءتها

آخر الأخبار