أخبار عملات الميم: نكسة قوية نتيجة التراجع الأخير في السوق

| 5 min read
رسم لكلب من نوع شيبا إينو يجلس أمام طاولة عليها بعض الكتب
مستثمرو شيبا إينو يستهدفون الطرح الأولي الجديد أملاً بأرباح تصل إلى 100 ضعف، المصدر: Cryptonews

تلقّى سوق عملات الميم صفعةً قويةً نتيجة تراجع سوق الكريبتو بشكلٍ عام، حيث شهدت العملات المعروفة -مثل دوجكوين (Dogecoin-DOGE) وشيبا إينو (Shiba Inu-SHIB) وبونك (Bonk-BONK) – خسائر كبيرة في الأيام القليلة الماضية.

جزء من قائمة عملات الميم
المصدر: cryptonews.com/coins/meme-coins/

فقد انخفض سعر دوجكوين بأكثرَ من 12% خلال الأيام الثلاثة الماضية فيما شهدت كلٌّ من شيبا إينو وبونك تراجعاً بمعدل 15% و18% على التوالي، وقد هبطت قيمة مؤشر عملات الميم بمعدل 20% تقريباً خلال هذه الفترة ليكون أداء القطاع أضعف من عموم سوق الكريبتو.

وينسب المحللون هذه النكسة إلى التشاؤم المُسيطر على قطاع الكريبتو بشكلٍ عام، حيث سجّلت بيتكوين (Bitcoin-BTC) وإيثيريوم (Ethereum-ETH) خسائرَ تزيد على 10%، وقد تأثر قطاع عملات الميم -الذي يعتمد على المضاربة- كثيراً بظروف الاقتصاد الكلّي المُبهمة ومخاوف رفع معدلات الفائدة.

وقام المغني الشهير جيسون ديرولو (Jason Derulo) هذا الأسبوع بإطلاق عملة ميم جديدة باسم JASON، حيث شهدت العملة انطلاقةً قويةً مع ارتفاع سعرها بأكثر من 30% في اليوم الأول من تداولها ثم اتضح أن الأمر لا يعدو كونه خدعة “سحب بساط”. وفي سياقٍ متصلٍ؛ تم اختراق حساب X (تويتر سابقاً) الخاص بمغني الراب فيفتي سنت (50 Cent) ونشرَ المُخترق عملةً بهدف الاحتيال ارتفع سعرها بمعدّل 8,000% قبل أن تنهارَ قيمتها لاحقاً.

تراجع بونك (Bonk) بمعدل 18% ومعاناة النظام التقني لسولانا (Solana)


تُعتبر بونك واحدةً من أكثر عملات الميم تأثراً بالتراجع الأخير، وهي عبارةٌ عن مشروعٍ قائمٍ على بلوكتشين سولانا (Solana) جذبَ اهتماماً ملحوظاً خلال الأشهر القليلة الماضية، ولكنّها شهدت انخفاضاً سعرياً بمعدل 18% في الأيام الثلاثة الماضية؛ وقد تسبّبت اضطرابات النظام التقني لسولانا بتفاقم الانتكاسة السعرية لبونك التي يرتبط أداؤها بشكلٍ مباشر بسلامة بلوكتشين سولانا.

وشهدت شبكة سولانا في الأسابيع الماضية عدّة انقطاعاتٍ ومشاكل تقنيةٍ أثّرت سلباً على المشاريع القائمة عليها، ويتفاقم قلق المستثمرين حول استمرارية بلوكتشين سولانا على المدى الطويل ما أفضى لارتفاع ضغط البيع على عملة بونك.

دوجكوين وdogwifhat (WIF) تشهدان تقلّباتٍ قويّة


تصدّرت عملتا دوجكوين وDogwifhat (WIF) سوق عملات الميم في الماضي، فيما تشهد العملتان الآن تقلّباً ونموّاً بطيئاً؛ حيث انخفض سعر دوجكوين بمعدل 12% في الأيام الثلاثة الماضية وسط موجة البيع العامة في سوق الكريبتو، لكنّ آرثر هايز (Arthur Hayes) يبقى متفائلاً بدوجكوين وأكّد رهانه عليها من جديد.

من جانب آخر، انخفض سعر Dogwifhat بمعدّل 35% في آخر 30 يوماً رغم مكاسبها البالغة 950% منذ عام وحتى الآن، فيما يتوقّع محلل الكريبتو Bluntz حركةً معاكسةً باتجاه سعر 3$.

وقام أحد الحيتان بإيداع ملايين الدولارات منها في منصّة بينانس ما تسبّب بانخفاض سعر WIF بمعدل 11% في يومٍ واحد، وبذلك خرجت WIF وفلوكي (Floki-FLOKI) من قائمة العملات الرقمية الخمسين الأولى لشهر حزيران/يونيو بسبب تراجعهما أكثرَ من 50%.

جيسون ديرولو (Jason Derulo) يطلق عملة الميم JASON ويواجه انتقاداتٍ كبيرة


أعلن المغني الشهير جيسون ديرولو هذا الأسبوع عن إطلاق عملة ميم جديدة باسم JASON؛ وشهدت العملة انطلاقةً قويةً حيث ارتفع سعرها أكثر من 30% في اليوم الأول من تداولها.

وقد واجَه ديرولو سخطاً كبيراً نتيجة دخوله قطاع عملات الميم، حيث انخفض سعر عملة JASON بأكثر من 72% خلال دقائق من إطلاقها ما قاد لخيبة أملٍ واسعةٍ وانتقاداتٍ من قِبَلِ المستثمرين ومجتمع الكريبتو، فيما ألقى ديرولو اللوم على ساهيل أرورا (Sahil Arora) المتورّط سابقاً في بعض مشاريع الكريبتو المشبوهة.

وتعهّد ديرولو بإصلاح الموقف عن طريق شراء عملات JASON بقيمة 20,000$ مع استمرار الشكوك بتورّطه المحتمل في انهيار العملة، وقد ارتفع سعر عملة JASON أكثر من 150% في الساعات الستّ الماضية رغم انتقادات المجتمع، وأصبحت JASON من أكبر العملات الرابحة اليوم -وسط حركة السوق الهابطة- واحتلّت المرتبة 18 في قائمة العملات الرابحة على موقع Dexscreener.

اختراق حساب فيفتي سنت (50 Cent) على منصة X والترويج لعملةٍ بهدف الاستفادة من ارتفاع سعرها


تم اختراق حساب مغني الراب فيفتي سنت (50 Cent) على منصة X في 22 حزيران/يونيو من قبل أفرادٍ استخدموا المنصة للترويج لعملةٍ باسم GUNIT، وقد ادّعى المخترقون أنها “عملة فيفتي سنت الجديدة” وشجّعوا المتابعين على شرائها بالرغم من عدم مشاركة فيفتي سنت في المشروع.

وشهد سعر GUNIT قفزةً كبيرةً بعد هذا الترويج على X، حيث ارتفعَ بمعدل 8,000% وانهار بعدها خلال فترةٍ قصيرة بالتوازي مع إدراك المستثمرين لكونها مجرّد حيلةٍ من المخترقين للاستفادة من الارتفاع السعريّ.

ويؤكد حضورُ الفنانين المهمين في سوق عملات الميم رغبة المستثمرين بالمشاركة في هذه الأسواق القائمة على المضاربة؛ حتى خلال فترات التراجع العام لسوق الكريبتو.

مؤسس عملة الميم Rizz يشهد على هبوط قيمتها بمعدل 90% خلال محاضرةٍ له على منصة X


في 23 حزيران/يونيو الجاري، وجد مؤسس عملة الميم Rizz نفسه في موقفٍ حرج خلال محاضرته المباشرة على منصة X، حيث اكتشف انخفاض قيمة عملته الرقمية بمعدل 90% خلال دقائق؛ وذكر التقرير انشغال المؤسس بالحديث عن مشروع عملة الميم للحاضرين أثناء حدوث الانهيار السعريّ، فيما لاحظ فريق Cryptonews هذا الحدث على الفور وسط صدمة العديد من هبوط القيمة الهائل.

كذلك أثارت هذه النكسة المخاوف حول استمرارية المشروع على المدى الطويل وقدرة المؤسس على إدارة وتسويق عملة الميم بما يكفي من الكفاءة، وما تزال التحقيقات جاريةً لمعرفة سبب الهبوط، إلّا أن هذه الحادثة يمكن اعتبارها نداءً تحذيرياً للمستثمرين في قطاع عملات الميم، وقد عاد سعر Rizz للارتفاع بمعدل 360% في آخر 24 ساعة -رغم هبوطها المفاجئ البارحة- مع سيولةٍ محجوزة قدرها 210,000$ وقيمةٍ سوقيةٍ تعادل 2.8 مليون دولاراً.

وشهد الأسبوع الماضي ضغطاً عالياً لبيع عملات الميم استمرَّ حتى نهاية الأسبوع وقد امتدّ هذا الضغط إلى عموم سوق الكريبتو، حيث انخفض سعر بيتكوين دون مستوى 61,000$ مؤكداً على تشاؤم المستثمرين الشديد وتغيّرٍ مُحتملٍ في اهتمامات السوق.

تابعونا عبر Google News من هنا