سحب عملات إيثيريوم تتجاوز قيمتها 3 مليار دولار من المنصّات المركزية منذ الموافقة على Ethereum ETFs في الولايات المتحدة

روحلامين حقشناس
| 3 min read

عملات برونزية تحمل شعار إيثيريوم

مُنذ الموافقة على إنشاء صناديق التداول الفوريّ لإيثيريوم في البورصة (Ethereum Spot ETFs) داخل الولايات المتحدة في 23 أيار/مايو، تمّ سحب عملات إيثيريوم بقيمةٍ تجاوزت 3 مليار دولار من منصات التداول المركزية (CEXs)؛ ما يشير إلى نقص قادم في المعروض. وكانت بيانات منصّة CryptoQuant قد أوضحت أن عدد عملات ETH على المنصات المركزية قد انخفض تقريباً بمقدار 797,000 عملة ETH وبقيمة 3.02 مليار دولار خلال الفترة من 23 أيار/مايو حتى 2 حزيران/يونيو.

ويُشير انخفاض احتياطي المنصّات إلى انخفاض عدد عملات إيثيريوم (Ethereum-ETH) المتوافرة للبيع المباشر مع قيام المستثمرين بنقل عملاتهم إلى محافظهم ذاتية الوصاية لأسباب مختلفةٍ لا تتضمّن البيع.

معروض إيثيريوم في المنصات يبلغ أدنى مستوياته منذ سنوات


تشير بياناتٌ إضافيةٌ شاركها المحلل ليون وايدمان (Leon Waidmann) من موقع BTC-ECHO بعد قيامه بجمعها من موقع Glassnode إلى أن نسبة معروض إيثيريوم المتداول على المنصّات هي حالياً عند أدنى مستوياتها منذ سنواتٍ عند %10.6 فقط، وقد يؤدي نقص المعروض المتاح من عملة ETH على المنصات إلى رفع ضغط الطلب عليها.

ومؤخراً، جذب الإطلاق المُحتمل لصناديق إيثيريوم المتداولة في البورصة (Ethereum ETFs) المزيد من الاهتمام، حيث أشار إريك بالتشوناس (Eric Balchunas) -المحلل المختصّ بالـ ETFs في وكالة بلومبيرج- إلى أن هناك احتمالاً “بنسبةٍ معقولةٍ” لإطلاقِها أواخر حزيران/يونيو الحاليّ. ويتوقع بعض المحللين أن إطلاق الـ Ethereum ETFs يمكنه رفعُ الطلب على عملة ETH، ما قد يدفع سعرها فوق أعلى مستوياته على الإطلاق عند 4,870$ خلال تشرين الثاني/نوفمبر عام 2021، في تكرار للتأثير الإيجابي لإطلاق صناديق التداول الفوري لبيتكوين في البورصة (spot Bitcoin ETFs) خلال كانون الثاني/يناير الماضي على قيمة عملة بيتكوين (Bitcoin-BTC).

بالمقارنة مع ذلك، ووفقاً لما أوضحه تقرير محلل التمويل اللامركزي مايكل نادو (Michael Nadeau)، فقد تستفيد عملة إيثيريوم بشكلٍ أكبر من تزايد الضغط الشرائيّ نظراً لانخفاض “ضغط البيع بشكلٍ بُنيويّ فيها”؛ فبينما يضطر معدّنو بيتكوين أحياناً لبيع بعض ممتلكاتهم منها لتغطية مصروفات التعدين، لا يواجه مدققو معاملات إيثيريوم أعباءَ تشغيليةً كهذه، ما قد ينعكس إيجاباً على أداء سعر عملة ETH.

ولا بدَّ هنا من ذكر وجود مخاوف بشأن التأثير السلبيّ المحتمل لصندوق ETHE الاستثماريّ التابع لشركة جرايسكيل (Grayscale) الذي يدير أصولاً بقيمة 11 مليار دولار على تحركاتها السعرية؛ فإذا ما اتبع نمط نظيره لبيتكوين Grayscale Bitcoin Trust (GBTC)، فقد تخرج استثماراتٌ كبيرةٌ من صندوق ETHE وتؤثر سلباً على قيمة عملة ETH.

ويتم تداول إيثيريوم حالياً عند 3,781$، ما يمثل تراجعاً بنسبة 0.82% خلال آخر 24 ساعةً وبمعدل 23% مقارنةً بأعلى مستوياتها المسجّلة على الإطلاق، بحسب موقع CoinMarketCap.

الموافقة على Ethereum ETFS جاءت لدواعٍ سياسيّة


يعتقد جيمس سيفارت (James Seyffart) -المحلل المختص بالـ ETFs في وكالة بلومبيرج- أن الموافقة على الـ Ethereum ETF جاءت على الأرجح نتيجةً لقراراتٍ سياسيةٍ لا لاعتباراتٍ ماليةٍ بحتة.

وأشار سيفارت في مقابلةٍ جديدة إلى أن المناخ السياسيّ بما فيه إجراءات إدارة بايدن وردّ فعل مجتمع الكريبتو دفعت باتجاه صدور الموافقة، موضحاً أنه بخلاف عملتي BTC وETH، لا يُرجَّح صدور موافقاتٍ على إنشاء ETFs لعملاتٍ رقميةٍ أخرى -بما فيها عملة سولانا (Solana-SOL)- دون حدوث تغييراتٍ تنظيميةٍ مؤثرة، مشيراً إلى الحاجة لوجود سوقٍ منظمةٍ لمراقبة هذه الأصول وتجنب أنشطة الاحتيال والتلاعب.

بالمقابل، أشار مستثمر ومتداول الكريبتو برايان كيلي (Brian Kelly)، إلى احتمالية أن تصبح سولانا هي العملة الرقمية التالية لإصدار ETF تداولٍ فوريّ لها في الولايات المتحدة؛ فخلال حلقةٍ جديدة من برنامج Fast Money على قناة CNBC، طرح كيلي -المؤسس والرئيس التنفيذي لصندوق BKCM للأصول الرقمية- فكرةً تقول إن “فرصة التداول الحقيقية التالية تكمن في معرفة العملة التالية” (التي سيتم إطلاق ETFs لها)؛ وأكمل بقوله: “عليكم التفكير بعملة SOL باعتبارها المرشحة الأولى على الأرجح، وعليه يحتمل أن تكون عملات BTC وETH وSOL هي الأكبرُ في دورة السوق الحالية”.

تابعونا عبر Google News من هنا