الصفحة الرئيسية أخباراخبار البيتكوين

هيئة الأوراق المالية تراجع قرارها بشأن رفض صندوق تداول البتكوين

Fredrik Vold الكاتب
هيئة الأوراق المالية تراجع قرارها بشأن رفض صندوق... 101
Source: iStock/cokada

من المقرر أن تقوم هيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية (SEC) بإعادة النظر بقرار يوم الأربعاء برفض الصناديق المقترحة لتداول البتكوين (ETFs)، والتي قُدمت من ثلاثة مزودي خدمات، وفقًا لتغريدات من المفوضة المؤيدة لصناديق البتكوين، هيستر بيرس.

في تغريدة على تويتر، أوضحت بيرس أن قرار رفض المقترحات المقدمة من GraniteShares، وProShares، وDirexion لم يقم به المفوضون، بل موظفو الهيئة كمسألة روتينية، وأن المفوضين الأربعة للمجلس الأعلى يعتزمون الآن المراجعة قرار الموظفين.

في رسالة رسمية من هيئة الأوراق المالية والبورصات، كتب سكرتير اللجنة أن "[...] يظل القرار قائماً حتى تقول اللجنة غير ذلك"، دون تحديد أي جدول زمني للمراجعة.

من المهم الإشارة إلى أن جميع صناديق تداول البتكوين المعنية هذه المرة يقصد بها أن تكون مدعومة بالعقود الآجلة للبتكوين، مما يعني أنها لن تكون مرتبطة بسوق البتكوين الفعلية. وفي 30 أيلول/سبتمبر، من المقرر أن تعلن هيئة الأوراق المالية والبورصات ما إذا كانت ستوافق أو ستعارض أو ستؤجل المزيد من القرارات بشأن مقترح صندوق نوقش كثيراً، والذي يستهدف المستثمرين المؤسسيين، من شركة VanEck المالية. حتى الآن، فإن هذه الشركة هي المزود الوحيد الذي قدم اقتراح صندوق تداول بتكوين مدعوم بعملة البتكوين المادية، وذلك يعتبر أكثر أهمية.

أصبحت هيستر بيرس مفوض الهيئة المفضل لدى مجتمع الكريبتو في شهر تموز/يوليو عندما كانت المفوضة الوحيدة التي صوتت لصالح صندوق تداول البتكوين للأخوين ونيكلفوس، والذي تم رفضه من قبل غالبية المفوضين. بررت بيرس في وقت لاحق تصويتها بالكتابة في رسالة "أنا أرفض دور الحارس على الابتكار".

واليوم، تلقى مفوضة المجلس الأعلى للهيئة الثناء مرة أخرى من مجتمع الكريبتو لدفاعها عن الأفكار المبتكرة.

تابعونا على Twitterو Facebook

المزيد من المقالات