سولانا تعلن عن تطوير أداتي “Actions” و”Blinks” بغرض إتاحة المعاملات بالكريبتو على المواقع والتطبيقات المختلفة

| 3 min read

النظام التقني لبلوكتشين سولانا

أطلقت شركة سولانا (Solana) أمس الموافق 25 حزيران/يونيو أدواتٍ جديدةً لتضمين المعاملات بالعملات الرقمية في الاستخدامات اليومية عبر الإنترنت. وتهدف هذه الأدوات المعروفة باسم “Actions” و“Blinks” إلى تبسيط وزيادة إمكانية التفاعل مع شبكات البلوكتشين من خلال تمكين المستخدمين من إجراء معاملاتٍ ماليةٍ على البلوكتشين عبر المواقع الإلكترونية ومنصات وسائل التواصل الاجتماعي والقنوات الرقمية المختلفة.

هل ستُحدث أدوات Actions وBlinks ثورة في المعاملات بالعملات الرقمية؟

ستتيح أداة “Actions” للمستخدمين إجراء المعاملات على البلوكتشين مباشرةً عبر المواقع الإلكترونية ومنصات وسائل التواصل الاجتماعي وعبر رموز الاستجابة السريعة (QR codes). بينما تحوّل Blinks نظيرتها Actions إلى روابط قابلةٍ للمشاركة.

من جانبه، قال جون وونغ (Jon Wong)، رئيس هندسة النظام التقنيّ في شركة Solana: “لطالما كان الوصول إلى بروتوكولات البلوكتشين وصولاً معزولاً في التطبيقات اللامركزية والأدوات الأخرى المتوافقة مع محافظ العملات الرقمية”. فيما “تتيح كلٌّ من ميزتي Actions وBlinks على بلوكتشين سولانا لأيّ موقع ويب وتطبيقٍ على الإنترنت أن يكون نقطة توزيع للتفاعلات على البلوكتشين ما يزيد من معدّل تبني العملات الرقمية”.

كذلك، توفر أداة Actions الوصول المباشر لبلوكتشين سولانا عبر مواقع الويب والتطبيقات المختلفة بواسطة واجهات برمجة التطبيقات (APIs) التي تعيد المعاملات إلى بلوكتشين Solana.

ووفقاً لبيان الشركة، يمكن للمستخدمين بفضل أداة “Actions” التوقيعُ وإرسال المعاملات باستخدام التطبيق الأصلي، وأزرار الهاتف المحمول، ورموز الاستجابة السريعة القابلة للمسح، وروابط Blinks القابلة للمشاركة.

كما يمكن أيضاً تضمين Blinks في أيّ مكان يمكن فيه مشاركة عنوان URL مثل: موجز الأخبار الرئيسية على وسائل التواصل الاجتماعي والبريد الإلكتروني وغرف الدردشة، ما من شأنه تحويلها إلى بواباتٍ للمُعاملات على شبكات البلوكتشين.

فعلى سبيل المثال، يمكن للمستخدمين استلام طلب دفع عبر رسالةٍ نصيةٍ أو شراء رموز غير قابلةٍ للاستبدال (NFTs) مباشرةً من منشور على وسائل التواصل الاجتماعي، ما يُبسّط العملية ويجعل تفاعلات البلوكتشين أكثرَ انتشاراً.

التبني المبكر والتأثير على القطاع


وفقاً لما كشفت عنه شركة سولانا؛ فمن المقرّر أن تختبر وتنفذ فرقٌ عِدةٌ -بما في ذلك Cubik وSanctum وTensor وRealms وAccess وJupiter وHelium وTruffle وHelius- هذه الأدوات الجديدة. كما بدأت منصاتٌ شهيرةٌ -بالفعل- وعددٌ من المحافظ الرئيسية باستخدام أدوات Solana الجديدة، بما في ذلك Backpack وPhantom.

وعن ذلك، قال المؤسس والمدير التنفيذيّ لشركة Dialect Labs، كريست أوسبورن (Christ Osborn): “تُمكننا أدوات Actions وBlinks من تحقيق أحد وعود الإنترنت الأصلية في جعل التجارب محمولةً وقابلةً للمشاركة والتنفيذ من أيّ مكان”.

وأضاف: “من خلال موجز الأخبار الرئيسية على صفحتكم في منصّة X (تويتر سابقاً)، ستتمكنون من شراء الرموز غير القابلة للاستبدال، ومكافأة صانعي المحتوى، وتلقي الأموال، والتصويت، والرهن، وتبادل العملات، وغير ذلك الكثير”.

جديرٌ بالذكر أن بلوكتشين سولانا تشهر بتكاليفها المنخفضة على المُعاملات مقارنةً بنظم البلوكتشين الرئيسية الأخرى، مثل: بيتكوين (Bitcoin) وإيثيريوم (Ethereum).

وفي شهر أيار/مايو الماضي، وصل معدل النشاط على Solana لأعلى مستوياته على الإطلاق مسجلاً 41.7 مليون عنوانٍ نشط وتخطت معاملاتها اليومية 91 مليون دولار. ويُعزى هذا النشاط جزئياً إلى عملات الميم المبنية على سولانا والتي أدت إلى خلق ازدحام على الشبكة في السابق، لكنَّ الأمرَ استقرَّ منذ ذلك الحين.

ويمثل إدخال أدوات Actions وBlinks تقدماً هائلاً في عملية تضمين تقنية البلوكتشين في الاستخدام العام للإنترنت مع احتمالية تغيير هذه الأدوات من طريقة تفاعل المستخدمين مع الأصول الرقمية.

تابعونا عبر أخبار جوجل من هنا