الصفحة الرئيسية أخباراخبار البتكوين

الوضع الراهن للكريبتو: الجانب المظلم

Sead Fadilpašić الكاتب
الوضع الراهن للكريبتو: الجانب المظلم 101
Source: NASA/Thomas Campbell

على الرغم من أن الأمر قد يبدو واضحاً من النظر إلى الأسعار، إلا أن الكريبتو كصناعة ليست في مكان جيد الآن - ولكن الأسعار لا ترينا الصورة بأكملها. فالعديد من الوافدين الجدد إلى المجال لا يهتمون إلا بالمضاربة على الأسعار، ومديري المشاريع لا يستطيعون جمع ما يكفي من رؤوس الأموال لمشاريعهم، حتى إن منصات تداول العملات الرقمية تكافح للحفاظ على أحجام تداول كافية. لكن من الصعب أن يغير المتفائلون رأيهم: ما زال مبتكر لايت كوين، تشارلي لي، يعتقد أن سعر بيتكوين سيصل إلى 20,000 دولار في غضون السنوات الثلاث المقبلة.

هل وُجدت العملات الرقمية للمضاربة وحسب؟

وفقاً لمحلل العملات الرقمية الشهير مراد محمودوف، فإن عدد التغريدات المتعلقة بالبيتكوين على تويتر هو بنفس المستوى الذي كان عليه في عام 2014، وهو أقل مما كانت عليه في عام 2016.

الوضع الراهن للكريبتو: الجانب المظلم 102
Source: Bitinfocharts.com

"هذه كارثة للأسعار على المدى المتوسط في رأيي"، يكتب في تغريدة على تويتر. "أكبر حالة استخدام للعملات الرقمية هي المضاربة في البورصات. هذه هي الحقيقة. إن المضاربة والجشع البشري، سواء أعجبنا ذلك أم لا، هما أكبر أمل للمجال"، وواصل قائلاً إن الغالبية العظمى لا تهتم بالمزايا الفريدة للعملات الرقمية مثل اللامركزية، أو السيادة الذاتية، أو الخصوصية، بل يستخدمونها كأداة ليصبحوا أثرياء.

قد ما يزال هناك بعض الأمل، كما يعتقد محمودوف، ولكن نظرته قاتمة: "نحن بحاجة إلى استنفاد كامل للأسعار وابعاد أي شخص باستثناء المؤمنين الحقيقيين المطلقين بالكريبتو [...] بل سأذهب إلى حد القول أنه سيكون من الجيد للأسعار أن تنهار في هذه المرحلة. ذلك من أجل نقل العملات الرقمية من الأيدي الضعيفة إلى الأيدي القوية التي لا تبيعها مهما حصل."

مسؤولو تمويل مشاريع الكريبتو لا يجمعون ما يكفي من رؤوس الأموال

معظم المشاريع تكافح من أجل جمع الأموال في الوقت الحالي - خاصة بعد أن ولّت الضجة التي أحدثتها عروض العملات الأولية (ICO). وفقاً لما ذكره أنتوني بومبليانو، الشريك المؤسس لشركةMorgan Creek Digital، وهي شركة لإدارة الأصول الرقمية، في منشور، "بدون المستثمرين المؤسسيين الذين يمكنهم كتابة عشرات الملايين من الدولارات في شيك، هناك انخفاض في سقف كمية رأس المال التي يمكن أن يُجمع في وسط صناديق الكريبتو."

هناك العديد من الأسباب لذلك، لكن أهمها في رأيه السوق الهابط، وحقيقة أن معظم المؤسسات التي تستطيع تمويل المشاريع ومهتمة بالمجال تستطيع شراء الأصول والاحتفاظ بها بنفسها، بالإضافة إلى عدم القيام بالعناية الواجبة. كما يخشى المستثمرون المؤسسون من المخاطر - لا سيما خطر مرتبط بعبارات "احتيال" أو "اختراق" لهذه المشاريع - ولا توجد حالياً حوافز تطمئنهم من ذلك.

من أجل إنقاذ السوق، "نحن بحاجة إلى مزيد من خبراء الاستثمار المحنكين الذين يفهمون متطلبات مسؤولي جمع رأس المال. نحن بحاجة إلى مزيد من الوقت للتعليم وإزالة الغموض عن التكنولوجيا وفرصها. والأهم من ذلك، أننا نحتاج إلى المزيد من مشاريع تظهر سجلات متعددة السنوات ممتلئة بأرباح جذابة"، كما يعتقد بومبليانو.

قد لا يكون هذا أمرٌ صعب التحقيق، ومن الأمثلة على ذلك دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث اختار مكتب الشيخ سعيد بن أحمد آل مكتوم‎ شركة INVAO، صندوق الاستثمار المبتكر في ليختنشتاين، كشريك دولي لاستثماراته في مجال البلوكتشين، وفقاً لما جاء في بيان صحفي في بريد إلكتروني، أضاف: "مع بدء دبي "استراتيجية بلوك تشين الإمارات 2021" من أجل جعلها مركزاً استثمارياً شاملاً، ستوفرINVAO للمستثمرين الإماراتيين فرصة غير مسبوقة للوصول إلى العملات الرقمية كطبقة أصول [...] وتتيح INVAO للمستثمرين شراء العملات الرقمية من محفظة ضخمة من العملات، وإدارة محفظة الكريبتو وتحكيم التداول لتحقيق العوائد."

على الرغم من أن هذه علامة جيدة، إلا أنها أبعد ما تكون عن أن تكون كافية: "حتى تزدهر هذه الصناعة وتصل إلى الاستدامة، نحتاج إلى مئات من مديري الصناديق الذين يستثمرون مليارات الدولارات. وسوف نصل في النهاية إلى هناك، لكن ليس قبل أن يتم وضع الكثير من الوقت والمال والموارد في بناء الأساس لشركات الاستثمار المهيمنة على الصعيد العالمي في المستقبل،" كما أضاف بومبليانو.

أحجام التداول على منصات الكريبتو في أدنى معدلاتها

تكافح منصات تداول العملات الرقمية حيث وصلت أحجام التداول إلى قيعان جديدة في يناير لم تشهدها منذ عام 2017، وفقًا لنشرة الأخبار اليومية الأسبوعية Diar. على سبيل المثال، شهدت بورصة باينانس (Binance) الرئيسية انخفاضًا في سوق BTC/USD بأكثر من 40٪ مقارنةً بشهر ديسمبر 2018، وهي أسوأ فترة للمنصة الشهيرة منذ أن أصبحت أكبر بورصة في عام 2017.

الوضع الراهن للكريبتو: الجانب المظلم 103
Source: Diar

كانت منصة تداول أخرى، OKEx، تنمو لمدة ثلاثة أشهر، ولكن في يناير توقف ذلك. كذلك يتم تداول زوج العملات BTC/USD على منصة كوينبيس (Coinbase) مع حجم أقل مما كان عليه في مايو 2017، بينما تشهد منصة Gemini أيضًا أحد أسوأ الشهور منذ بدايتها.

سنحتاج بضع سنوات حتى نعود للارتفاع

من الصعب التغلب على التفاؤل حتى في أسوأ الأوقات، كما سيقول لك العديد من المتحمسين للعملات الرقمية. يبين موقع ريديت أن تشارلي لي، مبتكر عملة لايت كوين الرقمية، قد توقع أن يصل سعر البيتكوين إلى 20,000 دولار "خلال السنوات الثلاث المقبلة" في محادثات على تطبيق تلغرام. هذا ليس بعيدًا جدًا عن توقعات محمودوف بأن الارتفاع القادم سيكون في 2023/2024.

على الرغم من أن التنبؤات بأسعار العملات الرقمية يمكن أن تكون لعبة خطيرة، إلا أن لي لديه تاريخ من التنبؤات الصحيحة: في عام 2017، باع كل ما يملك من عملة اللايت كوين خلال ثور [السوق المرتفع] ديسمبر 2017. في وقت لاحق، وكما تنبأ، انهار سوق العملات الرقمية في 2018.

في ذلك الوقت، غرّد، "حسناً، آسف لإفساد الأمر عليكم، لكننا بحاجة إلى السيطرة على كل هذا الحماس... شراء عملة اللايت كوين أمر محفوف بالمخاطر للغاية. أتوقع أن يكون لدينا سوق هابطة متعددة السنوات مثل تلك التي شهدناها للتوّ حيث انخفض مؤشر لايت كوين بنسبة 90٪ (من 48 إلى 4 دولارات). إذا لم تتمكن من تحمل وصول لايت كوين إلى 20 دولار، فلا تشتري!" يتم تداول لايت كوين حاليًا بسعر 34.4 دولار أمريكي، بعد أن انخفض من أعلى مستوى له على الإطلاق عند 360.66 دولار، وهو بالتأكيد انخفاض أكثر من 90٪.

كما توقع أن تتفوق عملة لايت كوين على بيتكوين كاش (Bitcoin Cash) في بداية العام. وقد تنبأ ذلك قبل 9 أشهر من وقوع الحدث. على الرغم من أن تاريخه مع التوقعات الصحيحة قد لا يعني الكثير للمستقبل، إلا أن ذلك بالتأكيد يريح بعض مستثمري الكريبتو. سوف يعود السعر لأعلى مستوياته، تشارلي لي قال ذلك.

تابعونا على Twitterو Facebook

المزيد من المقالات