حصيلة البيع المسبق لعملة مشروع eTukTuk الرائج تتخطى 550,000$، فهل تُعَد أفضل عملات نظم الويب الثالث الجديرة بالشراء حالياً؟

صورةٌ من ابتكار الذكاء الصنعيّ لمركبة توك توك وإلى جانبها محطة شحن كهربائيّ

نجَحَ البيع المسبق لعملة eTukTuk بحصد أكثرَ من نصف مليون دولار بفضل نهجه الساعي للتحوّل نحوَ المركبات الكهربائية في البلدان النامية، مع غياب أية مؤشراتٍ على تراجع تزايد انبعاثات الغازات الدفيئة الخطيرة المسبّبة للاحتباس الحراري، ما يمكنه مفاقمة أزمة المناخ المتواصلة، والتي تتسبّب بالموت والدمار على مستوى العالم أجمع.

وبحسب آخر بيانات الإدارة الوطنية لدراسة المحيطات والغلاف الجوي (NOAA)، سجّلت بيانات غازات ثاني أكسيد الكربون والميثان وأكسيد النيتروس مستوياتٍ عليا جديدةً عام 2022، كما ارتفعت معدلات انبعاث غاز ثاني أكسيد الكربون داخل الغلاف الجويّ بنسبة 50% مقارنةً بمستوياته قبل انطلاق الثورة الصناعية مع تسجيلها زيادةً قدرها أكثرُ من 2 بالمليون لأحد عشر عاماً على التوالي، وهي أطول فترة زيادة متواصلةٍ منذ بدء مراقبة مستويات هذا الغاز.

كذلك ارتفعت مستويات أكسيد النيتروس بنسبة 24% مقارنةً بفترة ما قبل الثورة الصناعية، ما يمثل ارتفاعاً قدره 1.25 جزء بالمليون خلال العام الماضي وحده.

يُذكر أن المركبات العاملة بالوقود الأحفوري -مثل السيارات والشاحنات والمعدات الزراعية- تُعتبر أحد المصادر الرئيسية لانبعاثات هذه الغازات الدفيئة بالغة الضرر؛ وبالنظر لتسبّب وسائل النقل التقليدية بتفاقم أزمة المناخ الخطرة، توفر مشاريع صديقة للبيئة مثل eTukTuk بصيصَ أمل، حيث يتمحور مشروع الكريبتو الناشئ هذا حول النقل المستدام بيئياً، لينجَحَ باجتذاب اهتمام المستثمرين وإثارة حماستهم بشكلٍ كبير، ولتتجاوز حصيلة البيع المسبق لعملته علامة 550,000$ حتى الآن.

زوروا موقع eTukTuk من هنا

توفير بدائل صديقةٍ للبيئة لمركبات التوك توك المسبّبة للتلوث البيئيّ


يسعى مشروع eTukTuk لتحسين النقل في مدن البلدان النامية باستخدام المركبات الكهربائية وحلول البلوكتشين. وبالرغم من تراجع أسواق الكريبتو مؤخراً، نجَحَ البيع المسبق لعملة هذا المشروع بمخالفة هذا الاتجاه، ما يعكس الإمكانات القوية لهذه المبادرة الصديقة للبيئة.

وتوفر النسخة الكهربائية من مركبات التوك توك -وهي مركباتٌ صغيرةٌ ذات ثلاث عجلاتٍ تُستخدم كوسيلة نقلٍ في بلدانٍ ناميةٍ عديدة- بديلاً صديقاً للبيئة عن نظيرتها التقليدية العاملة بالمحركات ذات الاحتراق الداخليّ للوقود الأحفوريّ والمسببة للتلوّث والضجيج؛ ويبدو أن هذا المشروع يسهّل عملية التحوّل لهذه المركبات الصديقة للبيئة داخل المدن بتكلفةٍ منخفضةٍ مع توفير البنية التحتية اللازمة لشحن هذه المركبات إلى جانب توفير مصادرِ طاقةٍ متجدّدة بطريقةٍ لامركزية.

وفضلاً عن إنتاج المركبات الكهربائية، يستخدم مشروع eTukTuk تقنية البلوكتشين ونموذجاً تشاركياً، ما يوفر الأمان والكفاءة وقابلية التوسّع لمنصته، كما يُعتبر توفيره للبيانات الرقمية والخدمات المالية للمجتمعات المحرومة منها والمُعتمِدة على مركبات التوك توك التقليدية بعض ميزاته الأساسية، حيث يسعى فريق مشروع eTukTuk لتوفير عوائد رهنٍ تصل نسبتها إلى 300% سنوياً للمستخدمين الذين يُبادرون برهنِ مقتنياتهم من عملته الأساسية TUK، ما يشجّع المستثمرين على الانضمام إليه.

رواج البيع المسبق لعملة المشروع يعكس مدى تفاؤل المستثمرين بإمكاناته


يسعى مشروع الكريبتو الناشئ هذا لحلّ مشاكل النقل عملياً وبشكلٍ مستدام، وقد نجح البيع المسبق لعملة TUK -الهادف لتوفير التمويل اللازم من أجل تطوير منصة المشروع- بجذب اهتمام مستثمرين كُثرٍ حتى الآن، حيث يوفر للمستثمرين فرصةً رائعةً في المشاركة بالمشروع بسعرٍ منخفضٍ قدره 0.026$. ويُرجّح خبراء كريبتو كُثرٌ -كمقدم قناة  Jacob Crypto Bury على اليوتيوب- وصولَ مضاعفاته الربحية المحتملة إلى 10 أضعاف.

كذلك من المرجّح أن يُسهم استخدام عملة TUK بشكلٍ متزايدٍ في عمليات الدفع ضمن النظام التقنيّ للمشروع بمضاعفة قيمتها، كما تشجّع عوائد الرهن السخية لعملته المستثمرين على شرائها والاحتفاظ بها. ومن المنتظر إنهاءُ هذا البيع المسبق في القريب العاجل مع اقترابه من حصد تمويله المستهدف والبالغ 680,000$، علماً بأن سعر عملة TUK سيرتفع خلال مرحلته القادمة.

أخيراً، قد يجدر بالمستثمرين المسارعة لشراء عملة TUK الآن ضمن بيعها المسبق الجاري لكسب أرباح هائلةٍ محتملةٍ على المدى الطويل، نظراً لاستخداماتها الوظيفية العملية وتمحور المشروع حول الحفاظ على البيئة، ما يضمن له التميز بقطاع الكريبتو شديد التنافسية.

زوروا موقع eTukTuk من هنا