فيتاليك بوتيرين (Vitalik Buterin) يقدم اقتراحاً لتسريع المعاملات على بلوكتشين إيثيريوم، ما تبعات ذلك على سعر العملة؟

| 5 min read

رجل يجلس أمام حاسوبه المحمول

على مدار الـ 24 ساعةً الماضية، شهد سعر إيثيريوم (Ethereum-ETH) خسارةً قدرُها 1.03% في ظلّ نموّ السوق بشكل عام. على الرغم من ذلك، تشير هذه التطوّرات الأخيرة إلى إمكانية دفع إيثيريوم خارج نطاقها الحالي، ويأتي هذا تزامناً مع النموّ المتجدد الذي تشهده العملات الرقمية الكبرى الأخرى بعد الضجة التي أحدثتها الحركات الأخيرة في محافظ بيتكوين المرتبطة بـ Mt Gox.

ويبدو أن سعر إيثيريوم ثابتٌ حالياً، فعلى الرغم من أن العملة شهدت زيادةً نسبتها 2.49% منذ الثلاثاء الماضي، إلا أنها لم تُظهر الكثيرَ من التعافي بعد خسائرها الأخيرة التي بلغت 9.16% خلال الشهر الماضي.

بالإضافة إلى ذلك، يبدو أن أثر الضجة المحيطة بموافقة لجنة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية (SEC) على صناديق إيثيريوم المتداولة في البورصة (ETH ETFs) الشهرَ الماضي على سعر إيثيريوم قد انخفض بشدّة. وحالياً، تنتظر الشركات الاستثمارية موافقة اللجنة لبدء تداولها، حيث لا توجد أيّ تطوّراتٍ تُذكر سوى تصريح غاري جينسلر (Gary Gensler) -رئيس لجنة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية- بأن عملية إصدار أول صندوقٍ لإيثيريوم متداولٍ في البورصة “تسيرُ بسلالةٍ تماماً”.

وينعكس ذلك على حجم تداول إيثيريوم، والذي انخفض بنسبة 7.85% ليصل إلى 10.18 مليار دولار على مدار الـ 24 ساعةً الماضية. لذلك، يبحث المتداولون عن أساسياتٍ أخرى لمعرفة مستقبل إيثيريوم.

اقتراح فيتاليك بوتيرين (Vitalik Buterin)


قدم فيتاليك بوتيرين (Vitalik Buterin) اقتراحاتٍ تتبنى طرقاً جديدةً لتسريع أوقات تأكيد المعاملات على شبكة إيثيريوم في منشور مدوّنةٍ حديثٍ وضَّحَ فيه نهجاً مبتكراً يتمثل باستكمال كلّ كتلةٍ قبل إنشاء الكتلة التالية، ويهدف بذلك لتحسين سرعات المعاملات وتجربة المستخدم بشكلٍ كبير.

تاريخياً، يُذكر أن إيثيريوم تأخرت عن شبكات البلوكتشين الأخرى في سرعة إنجاز المعاملات؛ وعلى الرغم من أن سرعاتها تحسّنت إلى 5-20 ثانيةٍ بعد تحديث the Merge، إلا أن ذلك لا ينفي وجود شبكات بلوكتشين أخرى تفوقها سرعةً بمقدار الضعف.

وقد أشار تقريرٌ صادرٌ عن CoinGecko في أيار/مايو من عام 2024، إلى غياب إيثيريوم عن قائمة أسرع 10 شبكات بلوكتشين، حيث تصدّرت شبكات سولانا (Solana) وSUI وبينانس (Binance Smart Chain) القائمة من حيث السرعة.

واقترح بوتيرين طريقةً تُسمَى “النهائيّة المُطلقة” (single-slot finality)، والتي من شأنها تقليل وقت إتمام المعاملات الحالي البالغ 12.8 دقيقة والذي يعمل حالياً وفق آلية إجماع جاسبر (Gasper consensus) بشكلٍ كبير. ويؤيد بوتيرين أيضاً استخدام حلول الطبقة الثانية، أو المُعاملات المُجمّعة (rollups) التي تعالج المُعاملات بشكلٍ أسرع من خلال استخدام مجموعاتٍ أصغرَ من المُصادقين.

بالإضافة إلى ذلك، يتضمّن اقتراحٌ آخرُ لبوتيرين السماح للمستخدمين بدفع رسوم إضافيةٍ لتأكيد المُعاملات على الفور. وسيسمح النظام -الذي يُعرَف بنظام التأكيدات القائمة على الرسوم- لمُستخدمي إيثيريوم ضمان تضمين المُعاملات في الكتلة التالية.

من جانبه، يعتقد بوتيرين أن هذه التغييرات ممكنةٌ بالفعل، لكنّها ليست لا تمثل سوى مفاهيم حالياً، ولم يتم توفير أيّ تفاصيل حول التنفيذ أو الجدول الزمنيّ حتى الآن. لكن تجدر الإشارة إلى أننا في أمسّ الحاجة لتحسين سرعة المعاملات، مع ترقب السوق المُوافقة على صناديق التداول الفوري لإيثيريوم في البورصة (spot ETH ETFs) في الولايات المتحدة، حيث يراقب المستثمرون بعنايةٍ الموقف التنافسيّ للعملة الرقمية.

“على مدار السنوات القليلة الماضية، زاد عدم ارتياحنا للنهج الحالي […] وأصبحت 12.8 دقيقة وقتاً طويلاً للغاية، إذ لا يرغب أحدٌ في الانتظار كلَّ تلك المدة”.

توقعات سعر إيثيريوم: هل سنشهد اختراقاً صاعداً قريباً؟


مع تزايد الأخبار الهامة المتعلقة بإيثيريوم، قد يكون المزاج العام هو الدفعة التي تحتاجها العملة من أجل كسر التباطؤ الأخير، وقد يشير الأسبوع الماضي إلى احتمال حدوث ارتفاع في المستقبل.

مخطط بياني لسعر ETH/USDT

ويشكل سعر إيثيريوم نمط مثلثٍ صاعد (باللون الأبيض) يتجه ليتقاطع مع مستوى مقاومةٍ عند 3524.35$ متبعاً اتجاهاً إيجابياً، ما شكّل دعماً قوياً على مدى الأيام التسعة الماضية. وهذا يشير إلى تنامي الزخم الصاعد مع استمرار تشكيل إيثيريوم لقيعانٍ مرتفعة.

حالياً، تقوم العملة البديلة بإعادة اختبار مستوى دعمها، وقد تؤدي أيّ قفزة نحو الأعلى إلى تأكيد قوة هذا النمط وتهيئتها لاختبار المقاومة التالية. ومع ذلك، قد لا يحدث في هذه المحاولة اختراقٌ لهذا النمط، نظراً للاتجاهات الأكبر التي تشير إلى التراجع.

ضمن هذا السياق، يبدو أن متوسط الحركة لـ 30 يوماً (الموضح باللون الأصفر) يتجه حالياً للأسفل نحو متوسط الحركة لـ 200 يوم (باللون الأزرق) الذي يتجه للأسفل أيضاً، ما يعكس المزاج العام السلبيّ للسوق، حيث تشير كلا الاتجاهات قصيرة الأجل وطويلة الأجل إلى الهبوط.

ويُعزى ذلك إلى عدم وجود جدولٍ زمنيّ لتنفيذ التحديثات المقترحة لإيثيريوم والصناديق المتداولة في البورصة (ETFs)، ما يخلق حالةً من عدم اليقين.

عملات ميم ذات قيمةٍ سوقيةٍ منخفضةٍ وإمكانات بتحقيق عوائد مرتفعة


رغم أن إيثيريوم تقدم بعض الإمكانات الصاعدة، تحدّ قيمتها السوقية البالغة 409 مليار دولار من إمكانات تحقيقها عوائد ضخمةً حقيقية. لذلك، يمكن للمستثمرين الإستراتيجيين إيجاد فرص واعدة أكثرَ عن طريق استكشاف عملات الميم ذات القيمة السوقية المنخفضة، المستعدّة لتحقيق نموّ ضخم.

انضموا إلى PlayDoge (PLAY)، عملة الميم الجديدة التي تجذب انتباه محبي عملات الميم وكذلك اللاعبين والمتحمّسين لقطاع الكريبتو.

يُذكر أن سوق عملات الميم مليءٌ بالعملات المُستوحاة من شيبا إينو (Shiba Inu)، وتمتلك بعض تلك العملات استخداماتٍ وظيفيةً قليلةً بينما لا يمتلك البعض الآخر أيّ استخداماتٍ على الإطلاق. لذا، تتميّز PlayDoge بتركيزها على استخداماتها ضمن الألعاب.

وقد تحوّلت صورة الميم الأيقونة للكلب Doge إلى حيوان أليفٍ افتراضيّ ضمن نظام تقنيّ للعب من أجل الكسب (Play to Eran) مُستوحى من ألعاب Tamagotchi، للاستفادة من الحنين لفترة التسعينيات من القرن الماضي. وقد يكون هذا النهج الفريد هوَ السببَ بنجاح PLAY التي جمَعَت أكثرَ من 5 مليون دولار حتى الآن في اكتتابها.

ستسمَح PlayDoge للاعبين بكسب مكافآتٍ من خلال الاعتناء بحيواناتهم الأليفة وأخذهم في مغامراتٍ متتاليةٍ، وستُساهم التغذية والتدريب والنوم في الوقت المناسب بزيادة المكافآت التي يكسبُها مالك الحيوان الأليف.

ومن خلال الاستفادة من الجاذبية العالمية لصورة الميم Doge المحبوبة وقطاع عملات الميم الذي تبلغ قيمته 20 مليار دولار وفقاً لبيانات CoinMarketCap، فإن هذا المشروع يتمتع بإمكانات نموّ استثنائية. لذا، إذا كنتم ترغبون بتحقيق أقصى استفادة ممكنةٍ من هذه العملة فتحرّكوا الآن، علماً بأن سعر الاكتتاب الثابت يرتفع كلَّ بضعةِ أيام.

يمكنكم البقاء على اطلاع بأحدث تطوّرات المشروع من خلال الانضمام إلى مجتمعات المشروع على منصتي X وتيليجرام.

يمكنكم شراء PlayDoge من هنا

تابعونا عبر Google News

إخلاء المسؤولية: العملات الرقمية تُعد فئة أصولٍ عالية المخاطر، وهذه المقالة مُعدّةٌ لأغراض إعلاميةٍ فقط ولا يمكن اعتبارها نصيحةً استثماريةً بأيّ شكلٍ كان؛ فمن الممكن أن تخسروا رؤوس أموالكم بالكامل.