. 0 min read

سندات البنك الدولي على البلوك تشين “تفوق التوقعات”

تلقت أول سندات عامة في العالم يتم طرحها على شبكة بلوك تشين اهتماماً “ساحقاً”، كما يدعي بنك كومنولث أستراليا (CBA)، وهو البنك الرئيسي الوحيد الذي يدير هذه السندات، حيث قال إن سبعة مستثمرين أبدوا اهتمامهم بها، مما ساعد على جمع 110 ملايين دولار أسترالي (80.48 مليون دولار أمريكي) عن طريق هذه السندات.

Australian Dollars. Source: iStock/robynmac

ويطلق على هذه السندات اسم بوندي (bond-i)، اختصار باللغة الإنجليزية لـ “أداة الديون الجديدة المشغلة على البلوك تشين”، وكذلك إشارة إلى شاطئ بوندي الأكثر شهرة في أستراليا. وقال أرونما أوته، أمين خزنة البنك الدولي، لرويترز: “نحن معجبون بشكل خاص باهتمام المؤسسات الرسمية… لقد فهم هؤلاء المستثمرون قيمة الاستفادة من التكنولوجيا للابتكار في أسواق رأس المال”.

وشمل المستثمرون في صفقة السندات الصندوق الأمريكي نورثرن ترست (Northern Trust)، وثلاث حكومات محلية أسترالية، وصندوق التقاعد المحلي First State Super، وبنك كومنولث أستراليا. وكما ذكر موقعنا Cryptonews.com سابقاً، هذه السندات هي الأولى عالمياً التي يتم إنشاؤها وتخصيصها ونقلها وإدارتها باستخدام تقنية البلوك تشين. وقال بنك كومنولث أستراليا أيضاً أن سندات البنك الدولي ستكون المرة الأولى التي يتم فيها جمع رأس المال من المستثمرين العامين من خلال إصدار سندات قانونية باستخدام البلوك تشين من البداية إلى النهاية.

على الرغم من أن بوندي قد تكون أول من يفعل ذلك كله، ولكن كان هناك نماذج أخرى أو مشاريع بلوك تشين محاكاة موازية في السوق من قبلها.

وتشمل هذه المشاريع السابقة رابطة سوق السندات التايلاندية التي تبحث في إصدار السندات باستخدام تقنية البلوك تشين. بالإضافة إلى ذلك، أعلنت سبيربنك سي آي بي (Sberbank CIB)، وهي شركة تابعة للعملاق المصرفي الروسي سبيربنك (Sberbank)، في مايو/أيار أنها نجحت في إجراء أول صفقة سندات تجارية في روسيا.


ننصحك بقراءتها