عملة بيتكوين تسير عكس التيّار مع سحب ما يقدّر بـ 342 مليون دولار من صناديق العملات الرقمية الاستثمارية

فريدريك فولد
| 0 min read
المصدر: GettyImage

شهدت الصناديق الاستثماريّة المدعومة بالعملات الرقمية الأسبوع الماضي تدفقاتٍ خارجيّةً طفيفةً بلغت في مجموعها 11.2 مليون دولار، وبذلك تستمرّ موجة التدفقات الماليّة خارج القطّاع للأسبوع الثالث على التوالي، وتأتي عمليات السحب هذه كنتيجةٍ رئيسيّةٍ لتدفقاتٍ خارجيّةٍ كبيرة من الصناديق الاستثماريّة المدعومة بالعملات البديلة، وفي مقدّمتها تلك الصناديق المدعومة بعملة MATIC -وهي العملة الأساسيّة لبلوكتشين بوليجون (Polygon)- وذلك وفقاً للبيانات الصادرة عن شركة الاستثمارات والأبحاث في مجال الكريبتو CoinShares.

ووفقاً للبيانات الآنف ذكرها، فقد وصلت التدفقات خارج الصناديق المدعومة بعملة MATIC إلى 8.6 مليون دولار، ما يعادل تقريباً جميع التدفقات الخارجيّة للفئات “الأخرى” من الصناديق التي جاء تقرير شركة CoinShares على ذكرها، وتشمل الفئات الأخرى من الصناديق التي سجّلت تدفقاتٍ خارجيّةً خلال الأسبوع الصناديق الاستثماريّة لعملة إيثيريوم (Ethereum-ETH)، حيث بلغ صافي عمليات السحب منها 3.2 مليون دولار.

وفيما يتعلق بالصناديق الاستثمارية المضاربة على انخفاض قيمة البيتكوين، فقد سجّلت عملياتِ سحب بلغت قيمتها 3.3 مليون دولار، ما يشير إلى سعي المستثمرين المضاربين على الانخفاض إلى حصد بعض المكاسب، ويُذكر هنا بأنّ قيمة هذه الصناديق تسجّل ارتفاعاً عند انخفاض سعر عملة بيتكوين (Bitcoin-BTC).

وكان الرابح الأكبر خلال هذه الفترة تلك الصناديق الاستثمارية المدعومة بعملة بيتكوين والتي شهدت تدفقاتٍ داخليّةً خلال الأسبوع من قِبَل المستثمرين المضاربين على الارتفاع وصلت إلى 3.8 مليون دولار.

ومن جانب آخر، تدل التدفقات الداخليّة المسجّلة على تحسّنٍ ملحوظٍ مقارنةً بالأسبوع الماضي، والذي شهد تسجيل صناديق بيتكوين لعمليات سحب تخطت قيمتها الـ 149 مليون دولار، كما بلغت قيمة عمليات السحب من صناديق بيتكوين المسجّلة قبل أسبوعين 42 مليون دولار، وبذلك يصل المبلغ المسحوب من جميع صناديق العملات الرقمية خلال الأسابيع السبعة الماضية إلى 342 مليون دولار حتّى الآن.

المصدر: CoinShares

وفي حين شهدت التدفقات الكليّة تغيّراً بسيطاً، إلّا أنّ أحجام التداول في سوق الكريبتو حققت ارتفاعاً خلال الأسبوع، ليصلَ حجم التداول في القطّاع ككلٍّ إلى 2.8 مليار دولار خلال الفترة ذاتها، وليسجّل ارتفاعاً بنسبة 90% فوق المتوسط المسجّل منذ بداية السنة وحتّى تاريخه، الأمر الذي يدلّ بوضوح على ازدياد وتيرة اهتمام المستثمرين بالعملات الرقمية؛ وقد يكون للنقاشات الدائرة حول احتمالية إنشاء صندوقٍ متداولٍ في البورصة (ETF) للتداول الفوريّ لعملة بيتكوين دورٌ في تزايد الاهتمام بالقطّاع.

وتعليقاً على التدفقات الأٍسبوعية التي يسجلها قطّاع الكريبتو، ذكر جيمس باترفيل (James Butterfill) -المحلل من شركة CoinShares- في التقرير الآنف ذكره بأنّ التدفقات الداخلية إلى عملة بيتكوين قد تكون إشارةً على “انعكاسٍ في مسار” المشاعر السلبيّة للمستثمرين.

وقد ذكرَ التقرير الخاص بشركة CoinShares أنّ “المنتجات الاستثماريّة للأصول الرقمية تحافظ على صافي تدفقاتٍ داخلةٍ إيجابيٍّ منذ بداية السنة حتّى تاريخه”، كما أضاف التقرير بأنّ المشكلة الأساسيّة خلال السنة الجارية -حتّى الآن- “تتمثل بالتذبذبات الكبيرة في تدفقات المستثمرين بسبب ارتفاع آمالهم وازدياد حدّة مخاوفهم -في آنٍ معاً- من الأطر التنظيميّة المفروضة على الأصول الرقميّة”.

وأردف التقرير بالقول إنّ “الأسبوع الماضي هو خير مثالٍ على تقلب مشاعر المستثمرين، حيث ارتفع سقف طموحاتهم مطلع الأسبوع مع ازدياد احتمالية الموافقة على إنشاء صندوقٍ متداولٍ في البورصة للتداول الفوريّ لبيتكوين في الولايات المتحدة، لتتلاشى بعد ذلك تطلعاتهم مع الإعلان عن تأجيل الموافقة على طلبات إنشاء جميع تلك الصناديق”.