مصرف JPMorgan ينتظر موافقة لجنة الأوراق المالية والبورصات (SEC) على إطلاق صناديق متداولةٍ في البورصة لتداولات عملة بيتكوين الفوريّة بعد انتصار Grayscale القضائيّ

Ruholamin Haqshanas
| 0 min read
مصدر الصورة: iStock/pichet_w

قد تجد لجنة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية (SEC) نفسها مُضطرّةً للموافقة على عدة طلبات لإطلاق صناديق متداولةٍ في البورصة للتداول الفوريّ لعملة بيتكوين (spot Bitcoin ETFs) بعد الانتصار القانوني الأخير لشركة Grayscale.

وفي مذكرةٍ صدرت يوم الجمعة، أشار محللو مصرف جيه بي مورغان (JPMorgan) وعلى رأسهم Nikolaos Panigirtzoglou إلى أن فوز Grayscale يعني أن لجنة الأوراق المالية والبورصات قد تضطرّ إلى سحب موافقتها السابقة على صناديقَ متداولةٍ في البورصة لعقود بيتكوين الآجلة (BTC Futures ETFs) بشكلٍ رجعيّ؛ وذلك من أجل الدفاع عن موقفها الرافض لاقتراح شركة Grayscale بتحويل صندوق بيتكوين الاستثماريّ الخاص بالشركة إلى صندوقٍ مُتداولٍ في البورصة لعملة بيتكوين.

ومع ذلك، يعتبر المحللون أن مثل هذه الخطوة ستكون “مربكةً ومحرجةً للغاية بالنسبة للجنة الأوراق المالية والبورصات” ويبدو أنها غير مرجّحةٍ، مضيفين:

“يبدو من المرجّح أن تجد لجنة الأوراق المالية والبورصات نفسها مضطرةً للموافقة على طلبات صناديق استثماريةٍ متداولةٍ في البورصة لتداولات بيتكوين الفوريّة قيد الانتظار من قبل عدة مؤسّساتٍ تعمل في مجال إدارة الأصول المالية، بما في ذلك شركة Grayscale”.

وفي ذات السياق، قضت محكمة الاستئناف الأمريكيّة في مقاطعة كولومبيا الأسبوع الماضي لصالح شركة Grayscale، وأمرت لجنة الأوراق المالية والبورصات بإلغاء رفضها السابق لطلب الاخيرة، وأمرت بإعادة فتح عملية مراجعة الطلب. وقرّرت المحكمة بأنه لا يوجد تبريرٌ معقولٌ لدى اللجنة للسماح بإطلاق صناديق متداولةٍ في البورصة لعقود بيتكوين الآجلة وفي الوقت نفسه رفضُ صناديق الاستثمار المتداولة في البورصة لتداولات بيتكوين الفورية.

علاوةً على ذلك، ادّعت محكمة الاستئناف أن الاحتيال والتلاعب في سوق بيتكوين الفوريّ يشكل مخاطرَ مماثلةً على كلٍّ من منتجات العقود الآجلة والفورية، وذلك نتيجةً للارتباط الوثيق بين سوق التداول الفوريّ وسوق العقود الآجلة في بورصة شيكاغو التجارية (CME(. وعلى هذا الأساس، حكمت المحكمة بأن رفض لجنة الأوراق المالية والبورصات لاقتراح Grayscale كان “تصرّفاً تعسّفياً واعتباطياً”، ذلك لأن اللجنة لم تقدم تفسيراً مقنعاً لمعالجتها المختلفة لمنتجاتٍ مشابهة.

لجنة الأوراق المالية والبورصات قد توافق على إطلاق عدة صناديق استثماريةٍ متداولةٍ في البورصة لتداولات بيتكوين الفوريّة في آنٍ معاً


أعلنت لجنة SEC الأسبوع الماضي تأجيل قراراتها بشأن الصناديق المتداولة في البورصة المقترحة من قبل عدة شركاتٍ للتداول الفوريّ لعملة بيتكوين -بمن فيها BlackRock وFidelity وInvesco– حتى منتصف تشرين الأوّل/أكتوبر على أقلّ تقدير. وقد أشار محللو جيه بي مورغان إلى أن هذا التأجيل “يظهر على الأرجح نيّتها الموافقة على إطلاق عدة صناديق متداولةٍ في البورصة لتداولات بيتكوين الفوريّة في وقتٍ واحد، أيّ أنها لن تمنح أيَّ شركةٍ ميزةً تنافسيةً فريدةً بكونها أوّل من قدم الطلب”.

وأكد المحللون أن القرار “قد يكون هذا الأمر مفيداً للمستثمرين، لأنه سيزيد من مستوى التنافس فيما يتعلق برسوم صناديق الاستثمار المتداولة (ETF)، ومن المرجّح أن تواجه Grayscale ضغوطاً أكبرَ لتخفيض الرسوم إذا تمت الموافقة على تحويل صندوقها الاستثماريّ باستخدام بيتكوين ليصبحَ أكبرَ صندوقٍ استثماريٍّ متداولٍ في البورصة لتداولات بيتكوين الفوريّة في العالم”.

وأشارت لجنة الأوراق المالية والبورصات باستمرارٍ إلى نقص الجهود المبذولة لرصد ومراقبة المعاملات والأنشطة عبر مختلف منصّات التداول، وإلى مخاوفَ من الاحتيال والتلاعب في السوق، كأسبابٍ لعدم موافقتها حتى الآن على صندوقٍ متداولٍ في البورصة لتداولات بيتكوين الفورية. ومن جهةٍ أخرى، قالت شركة إدارة الأصول بيرنستين (Bernstein) أيضاً أن الانتصار القضائيّ الأخير لـ Grayscale سيمهّد الطريق للموافقة على صندوقٍ متداولٍ في البورصة لتداولات بيتكوين الفورية.

وفي تقريرٍ بحثيٍّ حديث، لاحظت شركة الوساطة أن فوز Grayscale يمثّل ثاني الانتصارات لقطاع الكريبتو بعد فوز شركة ريبل الجزئيّ في الشهر الماضي. وبالمثل، أشارَ محللو وكالة بلومبيرغ إيريك بالتشوناس (Eric Balchunas) وجيمس سيفارت (James Seyffart) إلى أن هذا الانتصار قد يمثل تأثيراً محفّزاً، ممّا قد يُعجّل من إطلاق صناديق بيتكوين المتداولة بنسبة 95%.

وقال الثنائي في منشورٍ على منصة إكس (X(: “لدينا احتمالٌ بنسبة 75% لإطلاق صناديقَ استثماريةٍ متداولةٍ في البورصة لتداولات بيتكوين الفوريّة بحلول نهاية هذا العام، وبنسبة 95% بحلول نهاية عام 2024”.