ماستر كارد تعلن نجاح تجربتها المشتركة بالتعاون مع بنك الاحتياطي الأسترالي على العملة الرقمية الملفوفة للبنك المركزي (Wrapped CBDC)

جيمي آكي
| 0 min read
المصدر: Mastercard

أعلنت شركة ماستر كارد (Mastercard) عن عرضٍ ناجح لحلٍّ مبتكرٍ يسمح بتغليف العملات الرقمية للبنوك المركزية (CBDCs) على نظم متعدّدة للبلوكتشين، ويأتي هذا الحلّ الرائد في إطار التعاون بين عدّة شركاتٍ وهي: ماستر كارد وCuscal وMintable كجزءٍ من مشروعٍ بحثيٍّ أُجرِيَ بالتعاون مع بنك الاحتياطي الاسترالي (RBA) ومركز البحوث التعاونية للتمويل الرقميّ (DFCRC).

ووفقاً لما ذكرته شركة ماستر كارد، يكمن الهدف الرئيسيّ لهذه المبادرة في استكشاف التطبيقات المحتملة للعملة الرقمية للبنك المركزي الأسترالي، كما تلتزم هذه المبادرة بضوابط صارمةٍ للتأكد من أنّ النسخة التجريبيّة من العملة الرقمية للبنك المركزيّ لا يمكن امتلاكها واستخدامُها أو حتّى استردادها إلّا من قبل الكيانات المُعتمَدة والتي خضعت لفحصٍ خاصٍّ بالتحقق من هويّات القائمين عليها (KYC) وتقييمٍ للمخاطر من قبل مقدّمي الخدمات المرخّصين، ما يرفع من درجة أمان المُعامَلات عبر مختلف شبكات المعاملات ويجعلها أقلّ تعقيداً للمستهلكين.

وقدّمت شركة ماستر كارد عرضاً للبرنامج يُحاكي استخدامه في أرض الواقع لتوضيح كيفية استخدام النسخة التجريبيّة من العملة الرقمية للبنك المركزيّ من قبل مالكيها لشراء الرموز المتاحَة غير القابلة للاستبدال (NFTs) على بلوكتشين إيثيريوم العامّة.

وتشتمل هذه العملية على قفلِ كميّةٍ محدّدة من العملات الرقمية للبنك المركزي الأسترالي عبر منصّة RBA لعملة  CBDCالتجريبيّة والتابعة له مقابلَ توليد عدد مماثلٍ لها من النسخة التجريبيّة من العملات الرقمية الملفوفة للبنك المركزي ذاتِهِ والقائمة على بلوكتشين إيثيريوم.

فضلاً عن ذلك، استفاد هذا البرنامج التجريبيّ من جانبين أساسيّين من جوانب شبكة المعاملات متعدّدة العملات والتي قامت شركة ماستر كارد بطرحِها في حزيران/يونيو الماضي، حيث وفّرت هذه الشبكة إطاراً لعمل تطبيقات الدفع والتجارة بما يسهم في رفع كفاءتها عبر استخدام تقنيات البلوكتشين الرائدة.

ويحتوي هذا الإطار نظامَ Mastercard Crypto Credential والذي يضع معاييرَ تحقّقٍ مشتركةٍ ويؤسّس لبنيةٍ تحتيّةٍ للمعاملات الآمنة على البلوكتشين، كما يوفّر هذا النظام إمكانية التشغيل البينيّ لمختلف نظم الدفع والذي بدوره يتيح استغلال قدراته عبر العديد من العملات الرقمية وشبكات المعاملات التي تدعم ميزة الدفع بطريقةٍ قابلةٍ للتوسّع.

من جانبها، أكدّت شركة ماستر كارد على أحد المتطلبات الضروريّة لإنجاز هذه المعاملة التجريبيّة ألا وهيَ المحافظ الرقمية القائمة على بلوكتشين إيثيريوم (Ethereum Blockchain) لكلا البائعين والمشترين، إلى جانب تأكيدها على دور العقد الذكيّ الخاص بمعاملات متجر الرموز غير القابلة للاستبدال.

وقد أدلى زاك بوركس (Zack Burcks) -مؤسس شركة Mintable ورئيسها التنفيذيّ- بتعليقٍ جاء فيه: “بالتعاون مع شركة ماستر كارد، تمكنّا من تحديد سيناريو يُمكّننا من دمج العملات الرقمية في مُعامَلات رموز NFTs بسهولةٍ تامّةٍ، ما يُمكنُه لعب دورٍ في الحدِّ من عمليات الاحتيال والسرقات وإنهاء المخاطر المرتبطة بفقدان الوثائق والسجلات، إلى جانب إطلاق العنان لإمكانياتٍ جديدة في مجال المعاملات التجاريّة”.

البنك المركزي الأسترالي يُكمل برنامجه التجريبيّ للعملة الرقمية للبنك المركزيّ الخاصّة به


بذل البنك المركزي الأسترالي مجهوداتٍ حثيثةً لاستكشاف أوجه الاستفادة المحتملة لاستخدام العملة الرقمية للبنك المركزي الخاصّة به من قِبَل الشعب الأسترالي، حيث أكملَ البنك الاحتياطي الأسترالي تجاربه على عملته الرقمية للبنك المركزي، تلاها القيام بأحدثِ التجارب على العملات الرقمية للبنك المركزي بنسختها الملفوفة (Wrapped CBDCs).

وقد نشرَ البنك الاحتياطي الأسترالي في 23 من شهر آب/أغسطس الماضي بالتعاون مع مركز البحوث التعاونية للتمويل الرقميّ نتائج اختباراتهم في تقريرٍ مكوّنٍ من 44 صفحة، حيث حدَّدَ البرنامج التجريبيّ أربع مجالاتٍ يمكن تحسينها في حال استخدام عملات CBDC، ومنها تسهيل عمليات الدفع “الأكثرَ ذكاءً” عبر السماح بترتيباتٍ أكبرَ لعمليات الدفع المعقّدة والتي لا تدعمُها أنظمة الدفع الحاليّة.

كذلك ألقى البحث الضوء على دور العملة الرقمية للبنك المركزي (CBDC)  في تحفيز ابتكارات القطاع الخاص المتنامِية في مجال العملات الرقميّة، إلى جانب دعم إبداعات الحلول المالية وبالتحديد في أسواق تعاملات الأسهم بالدَّين، مع رفع مستوى الشموليّة والمرونة للاقتصاد الرقميّ ككلّ.

وكما جاء في هذا التقرير أيضاً، فقد تم ذكرُ عدّة مقترحاتٍ مقدّمةٍ من الشركات المُشاركة في البرنامج التجريبيّ والبالغ عددها 16 شركةً، حيث أكدت المقترحات على الفوائد المحتملة لاستخدامات العملات الرقمية للبنوك المركزية (CBDCs) في مجال “التسوية الفوريّة للمُعاملات”، بحيث يتم تسوية هذه المعاملات بشكلٍ متزامنٍ وفوريّ.

وقد وصفَ التقرير آلية برمجة العملة الرقمية للبنك المركزيّ كمجالٍ لإضافة تحسيناتٍ محتملةٍ لما لها من دورٍ في تحسين معيار الكفاءة وتقليل المخاطر في العديد من المعاملات التجاريّة المعقّدة، كما أكّد التحليل -في خاتمته- على أهمية إجراء المزيد من الأبحاث لتحديد أوجه الاستفادة المُحتملة من استخدامات العملات الرقمية للبنوك المركزية بشكلٍ كاملٍ، مع التأكيد على احتمالية رفع مِعيارَي الكفاءة والمرونة في جوانبَ محدّدة من النظام التقنيّ الأسترالي الخاص بعمليات الدفع إذا ما تمَّ استخدام العملة الرقمية للبنك المركزي الأسترالي.