تطبيق تيليجرام (Telegram) يتيح استخدام أصول الكريبتو لتمويل حملات الإعلانات الداخلية

| 0 min read

حاسوب محمول يظهر في شاشته شعار تيليجرام على سطح أحد المكاتب

أعلن تطبيق المراسلة تيليجرام (Telegram) أمس الأحد عن إتاحة إمكانية تمويل حملات الدعاية الداخلية باستخدام Toncoin (TON) العملة الرقمية الأساسية لبلوكتشين TON، ويأتي هذا التحديث كجزءٍ من إستراتيجيةٍ تتيح لمستخدمي تيليجرام كسبَ عائد منه. وتبعاً لذلك، سيبدأ التطبيق بتخصيص 50% من إيرادات الإعلانات التي ينشرها على القنوات العامة فيه لصالح أصحاب هذه القنوات.

يُذكر اختيار تيليجرام لبلوكتشين TON بسبب ميزاتها المتعدّدة، ومنها سرعة معالجتها للمعاملات وتدني رسومها، إضافةً لعدد التحويلات القياسيّ الذي يمكنها إنجازه في الثانية.

وتمثّل بلوكتشين TON (الشبكة المفتوحة) حلاً يلقى دعماً مجتمعياً واسعاً لتنفيذ المعاملات بسرعةٍ فائقةٍ وساحةً لإنشاء وتطوير التطبيقات اللامركزية (dApps). ونظراً لعملها وفق خوارزميّة إثبات الرهن (PoS)، فإن ذلك يُسهم في إنجاز ملايين المعاملات في الثانية الواحدة بالاستفادة من آلية تجزئة المعاملات (Sharding)، والتي تتيح توزيع مهام تخزين البيانات ومعالجتها بين مجموعاتٍ أصغرَ من المدققين، الأمر الذي يساعد على توسّع شبكة المعاملات وتقليل المدة اللازمة لإتمام التحويلات إلى الحدّ الأدنى.

جديرٌ بالذكر أنه في تشرين الأول/أكتوبر من عام 2023، أعلنت منصة Certik المتخصّصة بأمان البلوكتشين أن TON أصبحت أسرع نظم البلوكتشين عالمياً، متجاوزةً بذلك بعض أشهر أنظمة الدفع في القطاع مثل سولانا (Solana) وبوليجون (Polygon) -إضافةً لشركتي فيزا (Visa) وماستر كارد (Mastercard)- متفوّقةً بقدرتها على إنجاز تحويلاتٍ برقم قياسيّ بلغ 104,715 مُعامَلةٍ في الثانية الواحدة.

إعلانات تيليجرام تستهدف رفع عوائد مُنشِئِي المحتوى


في شباط/فبراير الماضي، ألمح الرئيس التنفيذيّ لشركة تيليجرام بافيل دوروف (Pavel Durov) عن الإطلاق القادم لمنصّة إعلانات تيليجرام التي تستهدف المُعلنين في حوالي 100 دولةٍ، مُسلطاً الضوء على إمكانات المنصة وحصد قنوات البث على تيليجرام 1 تريليون مشاهدةً شهرياً.

لكن وبالرغم من هذا الانتشار، لم يُحقق أصحاب القنوات فائدةً ماديةً سوى بنسبة 10% من مداخيل الإعلانات، وهو ما تستهدف منصة إعلانات تيليجرام الجديدة معالجته من خلال الإستراتيجية الجديدة التي تُمكّن أصحاب القنوات من تحقيق دخلٍ من المحتوى الخاصّ بهم بفعاليةٍ أعلى، كما أنها تضع منصة تيليجرام في مصافّ عمالقة وسائل التواصل الاجتماعي الآخرين -كمنصتيّ يوتيوب وX- ممّن اعتمدوا أساليبَ مماثلةً لتقاسم إيراداتهم مع مستخدمي منصّاتهم.

إعلانات تيليجرام توفر فرصاً للترويج الموجَّه


قدّمَت منصة المراسلة الشهيرة تيليجرام خياراً إعلانياً مناسباً للميزانية من أجل الترويج للقنوات العادية والبرمجيّة بما يسمح للمستخدمين إطلاق حملاتهم الترويجيّة مقابل “القليل من عملات TON”، مع تمتّع المعلنين بالتحكم الكامل في أماكن نشر الإعلانات عن طريق تحديد القنوات التي يودّون ظهورَ إعلاناتهم فيها.

كذلك توفّر منصة تيليجرام لأصحاب القنوات العديدَ من المزايا لتشجيع إنشاء المحتوى ومشاركته، ومنها إمكانية سحب عائدات الإعلانات دون تكبد أية رسوم، إضافةً إلى السماح لهم بإعادة استثمار أرباحهم مجدّداً في نظام تيليجرام التقنيّ من خلال إعلاناتٍ إضافيةٍ، أو حصولهم على أسماء مستخدمين فريدة، أو استضافة أحداثٍ لأصحاب المحتوى المتميز وتوزيع الهدايا.

يُشار -في النهاية- إلى أن قيمة عملة TON كانت قد ارتفعت بنسبةٍ تجاوزت 123% خلال الشهر الماضي، ويتم تداولها مقابل 5.24$ اليوم الإثنين.

يمكنكم متابعتنا عبر Google News من هنا