منصة تامادوج لألعاب الويب الثالث تعلن عن برنامج جديد لحرق عملات TAMA من أجل رفع قيمتها وزيادة ندرتها

جاري ماكفارلين
| 4 min read
المصدر: Tamadoge

أعلنت منصة ألعاب الويب الثالث تامادوج (Tamadoge-TAMA) يوم الخميس 7 أيلول/سبتمبر الجاري عن إطلاقها برنامجاً جديداً لحرق العملات بهدف زيادة ندرة عملتها TAMA وبالتالي رفع قيمتها؛ وسينطلق برنامج الحرق الجديد اليومَ كجزء من إستراتيجيّة المنصّة الهادفة لتقليل المعروض المتداول من عملة TAMA، ويعمل فريق المشروع على إدراج عملة TAMA في منصّات تداولٍ مركزيّةٍ جديدة، وسيلعب برنامج حرق العملات دوراً محورياً في تحقيق هذا الهدف.

ويشتمل برنامج الحرق على ثلاث طرقٍ هي: عمليات الحرق الهائلة (Mega Burns) وحرق العملات من قبل المجتمع (Community Burns)، وحرق عوائد المنصة (Platform Revenue Burns)، وتتبنّى منصة تامادوج مبدأ سهولة الاستخدام في كلِّ عملياتها ومنتجاتها وينطبق ذلك على إشراك مجتمعها في برنامج حرق عملات TAMA.

لحث مجتمع المنصّة على المشاركة في البرنامج، فقد بيّنت المنصة بشكلٍ واضح الأنواع الثلاثة من الحرق وجدولها الزمنيّ عبرَ بوّابة منصّة تامادوج لحرق العملات التي تمّ إطلاقها مؤخراً، ولا تتوقف مزايا هذه البوابة على مواعيد برامج الحرق، بل تحصي أيضاً عدد العملات المحروقة حتّى تاريخه، بحيث يتمكن المستخدمون -بعد تسجيل دخولهم إلى البوابة- من معرفة عدد العملات التي قاموا بحرقها.

المصدر: Tamadoge

ولنوضّح الآن طريقة عمل كلٍّ من عمليّات الحرق الثلاثة على البوابة:

عمليات الحرق الهائلة (Mega Burns)

سيتمّ إطلاق عدد من الأحداث الترويجيّة المميّزة خلال الربع الأخير من عام 2023 الجاري، بهدف حرق عدد كبير من عملات TAMA.

حرق أعضاء المجتمع لعملاتهم (Community Burns)

سيقوم مشروع تامادوج (Tamadoge) بحرق نفس عدد العملات التي سيقوم المجتمع بحرقها -بحدٍّ أقصى يبلغ 5 مليون عملة TAMA- حتّى تاريخ 5 تشرين الثاني/نوفمبر من هذا العام.

حرق عوائد منصة تامادوج (Platform Revenue Burns)

سيتمّ تحويل جميع عوائد المبيعات في منصّة تامادوج إلى عملتها TAMA، ومن ثمّ حرقها.

تسهيلاتٌ كبيرةٌ يقدمها مشروع تامادوج للراغبين بالمشاركة في برنامج الحرق


للبدء بعملية الحرق، يتوجّب على الراغبين بالمشاركة ربط محافظهم الرقمية لتفقّد أرصدتهم من عملات TAMA، ومن ثمّ إدخال عدد العملات المرغوب بحرقها والضغط على زرِّ الحرق لبدء وإتمام العملية، ويُذكر بأنّ دفع رسوم الغاز لبلوكتشين إيثيريوم ستكون على عاتق المستخدمين، لذا فمن الأفضل تجنب إتمام عملية الحرق في وقت ازدحام البلوكتشين.

وبالنسبة لمستخدمي محفظة MetaMask على الحاسوب فيمكن لمستخدميها إتمام العملية من خلال إضافة المحفظة على متصفّح جوجل كروم (Chrome)، أمّا في حال استخدام محفظة تامادوج المعتمدة على تقنيّة Web3Auth -وهي بنيةٌ تحتيّةٌ تُستخدم لتأكيد الهوية والمصادقة بشكلٍ بسيطٍ بالنسبة للمحافظ الرقمية وكذلك التطبيقات على الويب الثالث- فسيتم معالجة المعاملة عبر واجهة المستخدم الخاصّة بالمحفظة والتقنيّة الآنفِ ذكرهما، ولا يُعفيكم هذا الأمر من دفع رسوم الغاز لبلوكتشين إيثيريوم.

بوّابة الحرق تقدّم المعلومات التالية كي يظلَّ المجتمع مطلعاً على آخر التطورات:

  • إجمالي عملات TAMA المحروقة.
  • عدد العملات التي قام المجتمع بحرقها.
  • عدد العملات التي قام كلّ مستخدمٍ بحرقها (في حال قاموا بربط محافظهم بالبوابة).

ويؤمن مشروع تامادوج بأنّ المزايا الجديدة وطرق الحرق المتعدّدة تُعَد طريقةً تفاعليةً وشفافةً تتيح للمجتمع المشاركة بنموّ نظامها التقنيّ.

ومن جانبه، علّق المدير التنفيذيّ لمشروع تامادوج جون بيشوب (Jon Bishop) على البدء ببرنامج الحرق بالقول: “نسعى دائماً لتوفير طرقٍ جديدة لزيادة نموّ عملة TAMA وإضافة قيمةٍ لمجتمع تامادوج الذي ألحّ علينا لزيادة عمليات الحرق؛ واليوم أعلن بفخرٍ أنّ مطالباتهم قد لاقت آذاناً صاغية، حيث خلص الفريق المطوّر إلى برنامج حرقٍ مذهلٍ للغاية”.

إتاحة إمكانية رهن عملات TAMA الأسبوع الماضي ليقارب عددُ العملات المرهونة حتّى الآن 40 مليون عملة

المصدر: Tamadoge

طرح مشروع تامادوج الأسبوع الماضي ميزةً جديدةً لرهن العملات، حيث وصلَ عدد العملات المرهونة حتّى الآن إلى 39.7 مليون عملة TAMA، وسيكسب المستثمرون الذي قاموا برهن عملاتهم مكافآتٍ بمعدل ثلاث عملات TAMA لكلِّ كتلةٍ جديدة يتمّ التحقق منها في بلوكتشين إيثيريوم، حيث تم إنشاء مجمّع رهنٍ يحتوي مليوني عملة TAMA كجوائزَ للرهن، وقد تمّ تقسيم هذا المجمّع على فترة تمتد لأربعة أشهر بمعدل 500,000 عملة TAMA سيتمّ منحها شهريّاً (ستغطي تقريباً تأكيد 216,000 كتلةٍ جديدة على إيثيريوم)، أي ما يعادل 2.3 عملة TAMA لقاء الكتلة الواحدة.

ويمتاز نظام الرهن بمرونته، حيث يمكن سحب العملات المرهونة في أيِّ وقتٍ كان، وتختلف نسبة العوائد السنويّة على الرَّهن وفقاً لعدد العملات المرهونة، حيث تعتمد العوائد التي سيجنيها الراهنون على نسبة عملاتهم المرهونة مقارنةً بالعدد الكليّ للعملات في مجمّع الرهن، وعلى النسبة السنويّة لعوائد الرهن البالغة 5.1% وقت كتابة هذه المقالة.

خارطة الطريق الخاصة بمنصّة تامادوج لألعاب الويب الثالث تؤهلها لتحقيق نموّ كبير

المصدر: Tamadoge

أزيح الستار مؤخراً عن خارطة الطريق الجديدة لمنصّة تامادوج، وستكون الأيام والأسابيع القليلة القادمة حافلةً بالمشاريع والهدايا المثيرة للاهتمام، وتأتي هذه الأخبار بعد إطلاق منصّة تامادوج لألعاب الويب الثالث عدداً من الألعاب.

ولم يتخلّ مشروع تامادوج مطلقاً عن إستراتيجيّته في جذب لاعبين جدد إلى منصته، بل أطلق المشروع حملةً ترويجيّةً جديدةً تعزّز جهودها السابقة في جذب اللاعبين، مع التركيز على توسيع شهرة المشروع.

كما أطلق الميتافيرس الخاص بالمشروع -والمعروف باسم Tamaverse- عبرَ نظامِهِ التقنيّ ستّة ألعاب جديدة على تطبيقين، خمسةٌ منهم على تطبيق Tamadoge Arcade، أمّا آخر لعبةٍ -والتي تحمل اسم Tamadoge Arena– فلها تطبيقٌ خاصٌّ بها وتحتوي على ثلاثة مستويات، وهي لعبةٌ مخصّصةٌ للهواتف المحمولة فقط، أمّا عن الألعاب الخمسة الأخرى فهيَ متاحةٌ للعب عبرَ الشبكة أو على الهواتف المحمولة، وقد لاقت جميع هذه الألعاب صدى إيجابياً من مجتمع تامادوج؛ ويُشار إلى أنّ كلا التطبيقين متوفرٌ في متاجر تطبيقات نظامي أندرويد وiOS.

تم إدراج عملة TAMA في 12 منصة تداولٍ وفي مقدمتها اثنتان من كبريات منصات التداول المركزيّة وهما OKX وبايبت (Bybit).

ووفقاً للبيانات الصادرة عن منصّة Statista، فمن المتوقع أن يتخطّى عدد مستخدمي ألعاب الهواتف المحمولة 2.32 مليارَ مستخدم بحلول عام 2027، وعليه فإنّ مشروع تامادوج يسير بخطى ثابتةٍ نحوَ تحقيق نجاحاتٍ مُبهرة خلال الأشهر والسنوات القادمة بفضل اهتمامه باللاعبين العاديين -والذين يشكلون النسبة الأكبر في السوق- دون أن يغفل عن رفع قيمة عملته الأساسيّة TAMA.

يمكنكم شراء عملة TAMA من هنا

إخلاء المسؤوليّة: تعدُّ العملات الرقمية من فئة الأصول عالية المخاطر، وتهدف هذه المقالة إلى تزويد القارئ بالمعلومات ولا تُعدّ نصيحةً استثماريّةً بأيِّ شكلٍ كان، فمن الممكن أن تخسروا رؤوس أموالكم بالكامل.