إليكم نظرة المستثمرين الحاليّة لآفاق سعر عملة BTC المستقبلية، وفقاً لأسواق عقود خيارات عملة بيتكوين (Bitcoin)

جويل فرانك
| 1 min read
يدٌ تحمل شعارَ عملة بيتكوين. المصدر: Adobe

على الرّغم من محاولات بيتكوين (Bitcoin-BTC) الفاشلةِ التي استمرت طيلة خمسةِ أيّام من الأيامِ الستّة الماضية لاختراقِ مستوى 25,000$ باتجاه الأعلى والاستقرارِ فوقه، يعتقد بعضُ المحلّلين الفنيين أنّ ذلك لا يعدُّ بالضرورة دلالةً سلبيّةً نظراً لأنّ تحرّكاتِ سعرِ أكبر عملةٍ رقميةٍ في العالم من حيث القيمة السوقية تُشكّل حالياً نموذج المثلث الصاعدِ الفنيّ، وهو ما يمكن أن يشيرَ إلى قرب احتمالِ حدوث اختراقٍ للأعلى صوبَ حاجز المقاومة الرئيسية التالي عند مستوى 28,000$.

مخطّطٌ بيانيٌّ يوميٌّ لسعر عملة بيتكوين (BTC) – المصدر: TradingView

ومع ذلك، أبدى البعض الآخرُ من المحللين قلقهم حيال احتمالِ توقّف مسيرة ارتفاع سعرِ عملة رائدة العملات الرقمية والذي بلغت نسبتُه 50% تقريباً خلال العام الجاري. ويعتبرُ معدل التسعير في أسواق عقود خياراتِ عملة بيتكوين (Bitcoin) أحدَ سبل قياس مشاعر المستثمرين تجاه الآفاق المستقبليّة لأسعار العملة الرقمية الرائدة، وكذلك ردودَ أفعالهم تجاه احتمالِ تقلب أسعارها، فإليكم ما توضّحه أسواق الخياراتِ الآن في هذا الصدد.

نظرة المستثمرين تتّسم بالحيادية تجاه الآفاق المستقبليّة لسعر عملة BTC

كشف مؤشر “Delta Skew لقياسِ مستوى الانحراف بنسبة 25%” لعقود خيارات بيتكوين الآجلةِ لمدد 7 و30 و60 و90 و180 يوماً أنّ نظرة المستثمرين إزاء المسارِ المستقبليّ لسعر BTC تبدو حياديّةً في مُجملها. وعلى ضوء البيانات التي نشرَها موقع The Block -وهي شركة تحليلِ أداء العملات الرقمية- فإنّ جميع مؤشرات “Delta Skew” الخمسة لقياسِ مستوى الانحراف بنسبة 25% تقتربُ من مستوى الصفر (الحياديّ)، وهو ما يُعدُّ ارتفاعاً ملحوظاً من أدنى مستوًى بلغته تلك المؤشرات خلال العام الماضي عقب انهيار منصّة FTX المُدوّي، إلا أنّ هذا لا ينفي حقيقة تسجيلها انخفاضاً طفيفاً عن مستوياتها المُرتفعة التي بلغتها في وقتٍ سابقٍ من العام الجاري.

مؤشّر ” Delta Skewلقياس مستوى الانحراف بنسبةِ 25%”

ويُعدُّ مؤشر “Delta Skew لقياس مستوى الانحراف بنسبة 25%” مؤشراً تجري متابعته على نطاقٍ واسع، حيث تقوم مكاتبُ تداولِ العقود بفرض رسومٍ إضافيّةٍ لتأمين الحمايةِ لأنفسهم عبرَ التحوُّط من تغيّر اتجاه الأسعار صعوداً أو هبوطاً عبرَ العقود الاختياريّة (Options)، والتي تنقسِمُ إلى خياراتٍ بيعية (Put Options) وأخرى شرائية (Call Options)، حيث تمنحُ الخيارات البيعيّة المُستثمرين الحقَّ -غير المُلزِم- ببيعِ الأصلِ المتداولِ بسعرٍ مُحدّدٍ مُسبقاً، بينما تمنحُ الخيارات الشرائيّة المستثمرين الحقّ -غير المُلزِم- بشراءِ الأصل المتداولِ بسعرٍ محدّدٍ سلفاً.

ويدلّ استقرار مؤشّر “Delta Skew لقياس مستوى الانحراف بنسبة 25%” أعلى خطّ مستوى الصّفر (الحيادي) على أنّ مكاتب تداولِ عقود الخياراتِ تفرضُ رسوماً أعلى على خياراتِ الشراء المكافِئةِ مُقابل عمليات البيع، الأمرُ الذي يعني بأنّ هناك طلباً أعلى على عملياتِ الشراء مقابل عملياتِ البيع، ما يمكنُ تفسيرُهُ كإشارةٍ إلى ترجيح احتمالِ ارتفاع سعرِ العملة الأبرز على ساحة الكريبتو؛ ويشيرُ هذا إلى أنّ المستثمرين أكثرُ حِرصاً على تأمينِ الحماية ضدّ (أو يميلون إلى المراهنة على) ارتفاعِ الأسعار.

ومع ذلك، بعث مؤشّرٌ منفصلٌ لأسواق عقود الخيارات والخاصّ بقياس مشاعر المستثمرين بإشاراتٍ تدلّ على ميلٍ أكثرَ وضوحاً إلى توقّع اتجاهٍ صاعد؛ كما أظهرت البيانات الصادرة عن موقع The Block أنّ مؤشر الفائدة المفتوحةِ لنسبة البيع إلى الشراء (ويُقصد به عددُ عقود الخياراتِ التي لا تزال مفتوحةً وتمّ الاحتفاظ بها من قبل المتداولين والمستثمرين، والتي لم يتمّ إغلاقها أو انتهاءُ صلاحيّتها أو تفعيلها) يستقرُّ عند مستوى 0.41، أي أنّه لا يزالُ قريباً جداً من أدنى مستوياتٍ سجّلها أواخر شهر كانون الثاني/يناير وأوائل شهر شباط/فبراير 2023. ويدلُّ استقرارُ مؤشر الفائدة المفتوحة لنسبة البيع إلى الشراء دون مستوى “الواحدِ الصحيح” على أنَّ المستثمرين يفضّلون خياراتِ الشراء (المراهنةِ على ارتفاع السعر) على خيارات البيعِ (المراهنة على انخفاضِه).

المخطط البياني لمؤشّر الفائدة المفتوحة لنسبة البيع إلى الشراء

المستثمرون يستعدون لموجةٍ من التقلبات السعرية

أوضحت البياناتُ الصادرة عن موقع The Block أنّ مؤشر التقلب الضمنيّ لعملة بيتكوين (Bitcoin-BTC) والمقاسِ في مدى زمنيٍّ قدره 7 أيام، وفقاً لسوق عقود الخيارات “الخروج دون خسارة” (ATM) -وهو مصطلحٌ يُستخدم في وصفِ الخيارات حيث يكون سعرُ تنفيذ الخيارمساوياً لسعرِ الأصل الأساسيّ- قد سجّل مؤخراً أعلى مستوياته خلال شهر. ويُذكر أنّه يومَ السبت الماضي ارتفعَ المؤشّر ذاته ليستقرَّ دون مستوى 60% مقابل أدنى مستوياته الشهريّة السابقة دون 40%، علماً بأنّه -في غضون ذلك- استقرَّ مؤشر التقلب الضمنيِّ للخروج دون تكبّد خسائرٍ (ATM) والمقاسِ فى مدّةٍ زمنيّةٍ قدرها 30 يوماً عند مستوى 60% تقريباً، متماشياً مع أعلى مستوياته الشهريّة السابقة.

المخطط البيانيّ لمؤشّر التقلب الضمنيّ (ATM) لعملة بيتكوين

إضافةً إلى ما سبق، صاحبَ الارتفاع الأخيرَ في توقعات التقلبات السعريّة -تبعاً لأسواق خياراتِ الخروج دون تكبّد خسائر (ATM)- تعافي سوق بيتكوين من أدنى مستوياتهِ الشهرية المُسجلة أخيراً حول مستوى 21,000$؛ فيما لا تزال توقعات التقلب الضمني لخياراتِ عقود عملة بيتكوين للخروج دون خسارةٍ ثابتةً مقارنةً بمستوياتها التاريخيّة، كما أنّها تستقرُّ حالياً دون مستوياتها المُسجّلة في منتصفِ كانون الثاني/يناير 2023 وكذلك تشرين الثاني/نوفمبر 2022.