الصفحة الرئيسية أخباراخبار البتكوين

كيف تؤثر الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين على الكريبتو

Sead Fadilpašić الكاتب
كيف تؤثر الحرب التجارية بين الولايات المتحدة... 101
Source: iStock/ANNECORDON

عندما نفكر في حرب من أي نوع، بما في ذلك الحرب التجارية، فإننا لا نميل إلى التفكير في أن لها جانب إيجابي. ومع ذلك، فإن الحرب التجارية الحالية بين الولايات المتحدة والصين، إذا ما وصلت سوق السندات الأمريكية، يمكن أن تشهد قيام الصين ببيع سندات الخزانة الأمريكية، مما قد يؤدي بدوره إلى ارتفاع سعر العملات الرقمية.

كتب بانوس مردوكوتاس عن هذا التوقع، وهو كاتب وأستاذ ورئيس قسم الاقتصاد في جامعة لونغ آيلاند في بروكفيل، نيويورك، ومساهم في مجلة فوربز التي نشرت هذه المقالة بالذات. تنص المقالة أيضًا على أن احتمال اتخاذ الصين هذه الخطوة منخفض جدًا لأن ذلك سيخفض قيمة الدولار الأمريكي مقابل اليوان، مما يرفع سعر الصادرات الصينية، ولكن ماذا سيحدث إذا قامت الصين بهذه الخطوة؟

يوضح موردوكوتاس أن الحرب التجارية تتحول من الرسوم الجمركية إلى التكنولوجيا، مما يؤثر على الأصول الرقمية على الفور. ونرى أن عملة البيتكوين اكتسبت حوالي 130٪ منذ بداية العام، ولكن ليس وحدها، حيث تشهد العملات الرقمية الرئيسية الأخرى مكاسب أيضًا.

الأسبوع الماضي، شهدت البيتكوين ارتفاعًا بنسبة 15.11٪ والإيثيريوم بنسبة 19.92%، وريبل بنسبة 25.6%، ولايت كوين بنسبة 35.77%. شهدت العملات الرئيسية الأخرى من أعلى 10 من حيث القيمة السوقية زيادة في الأيام السبعة الماضية.

وعلى الرغم من أن سعر الذهب لم يتغير تقريبًا مقارنة ببداية هذا العام، وفقًا للمؤلف، "تتحول البيتكوين إلى الذهب الجديد." ماذا يحدث بالضبط؟ يوضح مردوكوتاس أن ما تشير إليه هذه الحرب التجارية للمستثمرين القلقين هو قلة العولمة، وهذا أمر مهم بالنسبة لهم، لذا فهم وبشكل متزايد " يلجؤون للعملات الرقمية".

إليك السياق كما أوضح البروفيسور: لقد كانت سندات الخزانة الأمريكية بمثابة مخزن للقيمة لسنوات خلال الأوقات غير المستقرة الناجمة عن الأحداث الجيوسياسية العالمية، بما في ذلك الحروب التجارية. "هذا هو السبب في ارتفاع سندات الخزانة الأمريكية، بالإضافة للبيتكوين، مع تزايد التوترات بين الولايات المتحدة والصين في الأشهر الأخيرة." ستقوم الدول التي قامت بتداول الفائض مع الولايات المتحدة بتخزين دولاراتها الفائضة في أسواق السندات الأمريكية. يقول موردوكوتاس: "لقد أوقفت الصين أكثر من تريليون في سندات الخزانة الأمريكية"، مضيفًا "قد تبدأ بكين ببيعها إذا تصاعدت الحرب التجارية"، والتي "قد تكون محفز صعودي بالنسبة لسندات الخزانة المتنافسة، وللبيتكوين".

نقلاً عن روجيرو جراماتيكا، الرئيس التنفيذي لشركة Yewno الناشئة، يوضح المؤلف أنه في حالة بيع السندات، فإن هذه الأموال ستذهب إلى سندات الخزانة الأخرى، مثل السندات الألمانية والسندات الحكومية اليابانية. "ما يزال الذهب بديل ولكن بعائد وسيولة أقل، وارتفاع تكاليف النقل.

في مثل هذا الوضع، يمكن أن تعمل البيتكوين كمخزن بديل للقيمة، مما قد يدفع أسعارها إلى الارتفاع. يقول جراماتيكا إن البيتكوين والعملات الرقمية الأخرى "يمكن أن تعمل كمخزن متميز للقيمة بسبب ديمومتها، ومحدودية المعروض منها، والتضخم الذي يمكن التنبؤ به، وسهولة النقل".

وفي الوقت نفسه، أثيرت أيضاً نقاط أخرى في مجتمع الكريبتو، مثل كيف تؤثر الحرب التجارية على التعدين والمعدنين الجدد.

في غضون ذلك، شرح آرثر هايس، المؤسس المشارك والرئيس التنفيذي لمنصة تداول العملات الرقمية BitMEX، كيف يمكن أن يؤدي الانخفاض الحاد والمفاجئ في قيمة اليوان إلى بداية سوق صاعدة أخرى في سوق الكريبتو.

تابعونا على Twitterو Facebook

المزيد من المقالات