`
. 0 min read

أخبار جيّدة والمشترون يعودون إلى السوق

بعد الأيام القليلة الماضية من البيع المكثف، عادت العملات الرقمية مرة أخرى إلى المنطقة الخضراء اليوم. باستثناء بيتكوين كاش، وبيتكوين إس في، وإيوس، فإن جميع العملات العشرين الأعلى شهدت مكاسب صباح اليوم.

Source: iStock/hocus-focus
UTC 13:57 AM. Source: coin360.io

ويبدو أن المشترين قد وصلوا الأسواق مرة أخرى، بعد أن تسبب البيع في انخفاض أسعار معظم العملات إلى مستويات يعتبرها البعض “رخيصة” مرة أخرى. يأتي هذا في نفس الوقت الذي تم فيه الكشف عن مجموعة من التطورات الإيجابية المتعلقة بالوصول المؤسسي الذي طال انتظاره إلى سوق الكريبتو.

دعونا نمرّ على هذه التطورات:

ناسداك والعقود الآجلة للبيتكوين

تهدف ناسداك، ثاني أكبر بورصة في العالم من حيث القيمة السوقية، إلى السماح بتداول العقود الآجلة للبيتكوين في الربع الأول من عام 2019، على الرغم من انهيار السوق هذا العام حسبما ذكرت بلومبرغ، نقلاً عن “شخصين على دراية بالأمر”. وستستند العقود الآجلة لناسداك على سعر بيتكوين في العديد من البورصات الفورية، كما قالت VanEck Associates.

“نحن نوعاً ما لا نؤمن بالسعر”

جاء هذا التعليق من قبل جيفري سبرشر، المؤسس والرئيس التنفيذي لـ Intercontinental Exchange (ICE) عندما سئل عن الانخفاض الأخير في أسعار البيتكوين خلال مؤتمر لـ CoinDesk في نيويورك يوم الثلاثاء. ICE هي الشركة الأم وداعم هام لمنصة Bakkt الجديدة، والتي من المتوقع أن تجلب المزيد من السيولة المؤسسية على نطاق واسع إلى سوق البيتكوين.

وقد انضمت إلى سبرشر على المنصة الرئيسة التنفيذي لشركةBakkt ، كيلي لوفرر، التي وافقته بالقول “يتم التعبير عن السعر ولكن هناك الكثير من البنية التحتية وحالات الاستخدام التي لا نسمع عنها”، مما يشير إلى أن الأسعار قد تتعافى بمجرد وضع “البنية التحتية” في مكانها، وفقاً لـ Coindesk.

ومع ذلك، كما أوردنا، تم تأجيل تاريخ إطلاق منصة Bakkt إلى 24 يناير 2019، بعد أن كان الإصدار مقرراً في ديسمبر من هذا العام.

العريان: العملات الرقمية “هنا لتبقى”

قال محمد العريان، كبير مستشاري الاقتصاد في شركة التأمين والاستثمار العملاقة أليانز (Allianz)، خلال المؤتمر نفسه يوم الثلاثاء ان المستثمرين الافراد في مجال الكريبتو أصبحوا أكثر عقلانية، بينما بدأت المؤسسات تؤسس موطئ قدم على المدى الطويل في السوق.

وقال الخبير الاقتصادي الذي يحظى بتقدير كبير إنه يعتقد أن العملات الرقمية “سوف تكون موجودة” وأنها ستصبح “أكثر انتشارًا على نطاق واسع” حسب ما أوردت رويترز. ومع ذلك، أضاف أيضًا كلمة تحذير إلى بعض المتحمسين للكريبتو، قائلاً: “لن تكون [العملات الرقمية] مهيمنة بالقدر الذي يعتقده البعض من أوائل مستخدميها.”

البيتكوين “أقرب إلى الدولار”: لجنة الأوراق المالية والبورصات

وفي نفس المؤتمر، أكد رئيس لجنة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية، جاي كلايتون، على موقف لجنة الأوراق المالية والبورصات بأن البيتكوين ليست سند مالي.

وقال كلايتون، وفقا لما ذكرته Yahoo Finance: “إن الأصول مثل البيتكوين تم تصميمها لتكون بديلاً للعملات السيادية، وقد تقرر أنه ليس لديها سمات السندات المالية”.

مع ذلك، عندما يتعلق الأمر بصناديق تداول البيتكوين (ETF) التي طال انتظارها، لم تكن تعليقات كلايتون إيجابية للغاية. وفيما يتعلق بموافقة محتملة على الصندوق، أوضح كلايتون أنه مهما كان الأصل الذي تقوم عليه هذه الصناديق، فإنه يجب أن يكون “آمناً من مخاطر التلاعب”. وأضاف أن هذه “قضية يجب معالجتها قبل الموافقة على صندوق تداول بيتكوين.”

قواعد سلوك للعملات الرقمية

يبدو أن صناعة العملات الرقمية تحاول معالجة هذه القضايا. ففي الولايات المتحدة، ظهر اتحاد جديد معني بالعملات الرقمية، يهدف إلى وضع مدونة قواعد سلوك لأسواق الأصول الرقمية الناشئة.

حيث أطلقت عشر شركات للخدمات المالية والتكنولوجيا، بما في ذلك Galaxy Digital، وPaxos، و Genesis Global Tradingوغيرها، اتحاد أسواق الأصول الرقمية (ADAM)، الذي سيعمل مع الجهات التنظيمية الحالية والسابقة لتوفير قواعد تداول للأصول الرقمية، وفقاً للإعلان. وسوف يشمل الاتحاد مبادئ توجيهية حول سلامة السوق، وإدارة المخاطر، وخصوصيات اعرف عميلك، ومكافحة غسل الأموال، وحفظ السجلات، والمقاصة، والتسوية، والتلاعب في السوق، وحماية البيانات، والبحوث، وغيرها من المواضيع.


ننصحك بقراءتها